الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  شـــعــر عـمـــره «64» عــامــاً

شـــعــر عـمـــره «64» عــامــاً

شـــعــر عـمـــره «64» عــامــاً

توقفت نجوين تاي دينة، صاحبة الـ 83 عاماً، عن قصّ شعرها في الـ 19 من عمرها، وكانت النتيجة بعد 64 عاماً أن بلغ طوله 6 أمتار، وأصبح يتلوى مثل الثعبان.
وتقول العجوز الفيتنامية إنها عانت صداعاً شديداً بعدما قصت شعرها للمرة الأولى وهي في الـ 19 من عمرها، لدرجة أنها ذهبت إلى الطبيب للعلاج، إلا أن العلاج الذي وصفه لها الطبيب لم يجدِ نفعاً، واستمرت أعراض الصداع تلاحقها، لكنّه بدأ يختفي رويداً رويداً عندما بدأ شعرها ينمو، ومنذ ذلك الحين امتنعت عن قصّه. وقالت: «منذ ذلك الحين توقفت عن قص شعري، ومع نموه تحسنت تدريجياً. لكن الغريب، عندما غسلت شعري، بدأ رأسي يؤلمني مرّة أخرى، لذلك توقفت أيضاً عن غسله تماماً منذ ذلك الحين».
ومع نمو شعرها أمتاراً على مدى سنوات، أصبح التحكم في شعر دينة أكثر صعوبة، لذلك جمعته في جراب سميك يبلغ طوله أكثر من 6 أمتار، ويتلوى حولها.
ورغم أن الشعر الموجود على رأسها أصبح رمادي اللون مع تقدمها في السن، فإن بقية أجزائه الموجودة في الجراب لا تزال ذات لون بني، وهو ما يذكّرها بـ «أيام الشباب»، على حد تعبيرها. وفي عام 1990 طلبت دينة الإذن بالانتقال إلى معبد، ومنذ ذلك الحين تعيش هناك، حيث تتبع نظاماً غذائيّاً نباتيّاً صارماً، الأمر الذي ساعدها على الحفاظ على صحّتها الجسدية والعقلية حتى في سن 83 عاماً.
ولا يزال شعر دينة ينمو بمعدل حوالي 10 سنتيمترات في السنة، ورغم أنه قد لا يحطم أبداً الرقم القياسي في موسوعة «غينيس» لأطول شعر في العالم، فإنه لا يزال مثيراً للإعجاب.