الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  قطر تؤكد على ضرورة حماية النساء خلال الأزمات

قطر تؤكد على ضرورة حماية النساء خلال الأزمات

جنيف - قنا - أكدت دولة قطر على ضرورة حماية النساء والفتيات وضمان الحفاظ على حقوقهن خلال الأزمات الناجمة عن الصراعات والكوارث.
جاء ذلك في بيان لدولة قطر ألقاه السيد طلال النعمة سكرتير ثالث بالوفد الدائم لدولة قطر لدى الأمم المتحدة بجنيف في «المناقشة السنوية حول حقوق الإنسان للمرأة» خلال الدورة الرابعة والأربعين لمجلس حقوق الإنسان.
وقال النعمة إنه «على الرغم من أن الأزمات الناجمة عن الصراعات والكوارث بمختلف أشكالها تؤثر على المرأة والرجل على حد سواء، إلا أن النساء والفتيات يتعرضن لمخاطر أكثر من الرجال نتيجة لعدد من العوامل المرتبطة بهذه الأزمات».
وأوضح أنه خلال الكوارث الطبيعية، على سبيل المثال، تتضاعف معاناة النساء نتيجة محدودية وصولهن للخدمات الأساسية كالتعليم والرعاية الصحية الملائمة، وغيرها من الخدمات، مضيفا «أما في حالات النزاع المسلح، فإلى جانب محدودية الوصول للخدمات، تتحمل النساء والفتيات القسط الأكبر من المعاناة نتيجة تعرضهن للتمييز والعنف القائم على النوع، لاسيما في حالات انعدام الأمن، والقيود في حرية التنقل، وتحمل أعباء ومسؤوليات إضافية في رعاية الأسرة نتيجة لفقدان عائلها».
وأشار إلى أنه يتحتم في جميع الأحوال حماية النساء والفتيات عن طريق تعزيز نظام المحاسبة والمراقبة والرصد على الانتهاكات التي تتعرض لها النساء والفتيات من جانب، وتضمين السياسات وبرامج الاستجابة الإنسانية محاور محددة تخاطب احتياجات النساء والفتيات الفعلية من جانب آخر، مع ضرورة إشراك النساء واستشارتهن لدى وضع جميع السياسيات والبرامج الموجهة لهن وأن يتم تضمين منظور النوع في التقييمات الإنسانية، إضافة إلى الرصد المستمر لفعالية آليات وإجراءات الانتصاف التي يتم وضعها لضمان تمتع النساء والفتيات بكافة حقوقهن على قدم المساواة.
واختتم السيد طلال النعمة سكرتير ثالث بالوفد الدائم لدولة قطر لدى الأمم المتحدة بجنيف البيان بالقول «نتطلع إلى معرفة وجهة نظر المناقشين الرئيسيين حول الدور الذي يمكن أن يلعبه مبدأ المسؤولية عن الحماية في تعزيز المساءلة وحماية النساء والفتيات من الانتهاكات التي يتعرضن لها خلال النزاعات المسلحة».

الصفحات