الصفحة الرئيسية  /  الوطن الاقتصادي /  عبدالرحمن توتونجي رئيساً تنفيذياً بالإنابة لـ«قطر الأول»

عبدالرحمن توتونجي رئيساً تنفيذياً بالإنابة لـ«قطر الأول»

عبدالرحمن توتونجي رئيساً تنفيذياً بالإنابة لـ«قطر الأول»

أعلن مجلس إدارة بنك قطر الأول، وهو أول بنك مستقل ومتوافق مع الشريعة الإسلامية ومرخص من قبل هيئة مركز قطر للمال، عن تعيين السيد عبدالرحمن توتونجي رئيساً تنفيذياً بالإنابة للبنك. ويعد توتونجي من الكفاءات والكوادر في مجتمع الأعمال والاقتصاد والاستثمار، كما يتميز بالخبرة الواسعة في إدارة المؤسسات والشركات والأعمال ومجالات الاستثمار العقارية المحلية والعالمية مما يؤهله لقيادة بنك قطر الأول في هذه المرحلة الهامة من تاريخه، حيث أمضى ست سنوات رئيسا تنفيذيا لإدارة محفظة بمليارات الريالات القطرية محليا ودوليا، وبنى عبدالرحمن توتونجي خبرة واسعة في العمل في سوق العقارات والاستثمار في الولايات المتحدة لمدة ست سنوات. ويحمل عبدالرحمن توتونجي درجة الماجستير في التمويل العقاري من جامعة جورجتاون في واشنطن العاصمة، ودرجة البكالوريوس في إدارة الأعمال من جامعة جورج واشنطن.
وقد رحب المجلس بتولي عبدالرحمن توتونجي الرئاسة التنفيذية لبنك قطر الأول في إطار رؤية جديدة تهدف إلى تحقيق أفضل العوائد للمساهمين. كما أثنى المجلس على الرئيس التنفيذي الجديد كما أن المجلس على ثقة تامة بأن الخبرة التي يتميز بها ستمكنه من تحسين الأداء وتحقيق نتائج إيجابية قريباً.
وتعقيباً على تعيينه صرح عبدالرحمن توتونجي، الرئيس التنفيذي بالإنابة لبنك قطر الأول، قائلاً: «أشكر مجلس الإدارة على ثقتهم بي لتولي الرئاسة التنفيذية للبنك في هذه المرحلة الحساسة من تاريخه، وسأعمل مع مجلس الإدارة وفريق العمل التنفيذي خلال الفترة القادمة على تحقيق استراتيجية البنك التي وضعها مجلس الإدارة بما يتماشى مع صالح المساهمين وبما يعظم حقوقهم ويضع البنك على مسار الربحية من جديد.
ويعتبر بنك قطر الأول المُدرج في البورصة، واحدا من أولى المؤسسات المالية المستقلة المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية والمرخصة من هيئة مركز قطر للمال ويقدم حلولا مالية مبتكرة وفرصا استثمارية من خلال تواجد محلي واقليمي وعالمي.
وقد بدأ بنك قطر الأول مسيرته في عام 2009 كبنك استثماري، ومنذ ذلك الحين قام بتطوير نموذج أعماله وتبني استراتيجية تجمع بين أفضل ما قدم من الخدمات المصرفية الخاصة والحلول الاستثمارية المتطورة المصممة خصيصاً لحماية والمحافظة على الثروات وتنميتها بالشكل الأمثل.
ويوفر البنك مجموعة واســعة من المنتجات والخدمات من بينها الاســتثمارات البديلة والتي تركز بشــكل خاص على اســتثمارات الملكية الخاصة والقطاع العقاري؛ نشــاط الخدمات المصرفية للشركات والمؤسسات، ونشاط الخدمات المصرفية الخاصة وإدارة الثروات، بالإضافة إلى أنشطة إدارة الخزينة والاستثمار وبفضــل اســتراتيجيته الواضحــة وخبــرة فريق عمله المتمرس وقاعدة مســاهميه المتميزة، يؤدي «الأول» دوره الريادي كشــريك مالي موثوق للمســتثمرين الأفراد مــن ذوي الملاءة المالية العالية، والشركات والمؤسسات، فضلا عن كونه بوابة للفرص الواعدة في قطر والأسواق الإقليمية والدولية.

الصفحات