الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  «قطر الخيرية» تواصل توزيع السلال الغذائية

«قطر الخيرية» تواصل توزيع السلال الغذائية

«قطر الخيرية» تواصل توزيع السلال الغذائية

الدوحة الوطن
تواصل قطر الخيرية جهودها من أجل توفير المستلزمات الغذائية للمساهمة في مواجهة فيروس كورونا وتخفيف معاناة المتضررين، حيث قامت بالتعاون مع شركة سيارا والشركة القطرية لإنتاج اللحوم بتوزيع
سلال غذائية شملت 186 أسرة من الأسر ذات الدخل المحدود الذين تأثرت أوضاعهم المعيشية جراء أزمة كورونا داخل قطر.
وتستهدف قطر الخيرية توزيع السلال الغذائية على أكثر من 4000 أسرة من الذين قاموا بالتسجيل عبر الموقع الإلكتروني وعبر الاتصال بمركز خدمة العملاء إضافة لمراكز تنمية المجتمع، وذلك تخفيفا لمعاناتهم جراء أزمة كورونا.
وقال السيد جاسم العمادي، مدير إدارة التنمية المحلية بقطر الخيرية، إن جهود قطر الخيرية لمواجهة كورونا ما زالت مستمرة، حيث بدأنا فعليا تسليم المواد الغذائية للأسر المتضررة في شكل دفعات والجهود متواصلة لتسليم بقية الأسر نصيبها من المواد الغذائية، مضيفا أن السلال تتضمن الاحتياجات التموينية الضرورية وتكفي الأسرة الواحدة لمدة أسبوعين، مؤكدا على أن قطر الخيرية ما زالت تستقبل طلبات المساعدة عبر الموقع الإلكتروني ومركز خدمة العملاء.
وأشار العمادي إلى أن قطر الخيرية قد بذلت جهودا متميزة في إطار الحملة التوعوية والوقائية للمساهمة في الحد من انتشار فيروس كورونا، حيث قامت بالتعاون مع عدد من الجهات المعنية بالدولة بتوزيع حقائب صحية وتوعوية وسلال غذائية ومواد أخرى على المستفيدين من العمال والعاملين والمتطوعين في التوعية الصحية في جميع مناطق الدولة.
وسبق وأن وزعت قطر الخيرية ضمن الحملة التوعوية والوقائية للمساهمة في الحد من انتشار فيروس كورونا وجبات وسلال غذائية استفاد منها 671,243 مستفيدا، فيما بلغ إجمالي المستفيدين من جميع المساعدات 732,952 مستفيدا، كما بلغ إجمالي الوجبات الساخنة التي قدمت خلال الأزمة 560,000 ألف وجبة.
وفي مجال المساعدات الغذائية، تم توزيع 111 ألف سلة غذائية في مختلف مناطق الدولة، وشمل مشروع السلال الغذائية تقديمها للأسر المتعففة المتضررة من الأزمة، بالإضافة لأسر الجاليات بالتعاون مع ما يقرب من 20 سفارة، كما ساهم المطبخ الخيري في توفير 11 ألف وجبة يومية ساخنة لصالح العمال في مكينيس.
كما قامت قطر الخيرية بدعم المبادرة التطوعية «لكم الأجر» التي أطلقها عدد من الشباب القطريين بالتعاون مع قطر الخيرية، وبدأت المبادرة بتوزيع نحو 300 وجبة وازداد العدد إلى أن وصل إلى 800 وجبة إفطار يوميا.
وحرصت قطر الخيرية ضمن خدماتها الإنسانية والاجتماعية التي تقدمها داخل قطر، على الوصول إلى الجاليات المقيمة في الدولة، حيث تم توزيع 13,262 طردا غذائيا استفاد منها حوالي 53,048 ألف شخص من مختلف الجاليات الآسيوية والعربية والإفريقية.

الصفحات