الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  تشكيل لجنة الجزاءات المالية

تشكيل لجنة الجزاءات المالية

تشكيل لجنة الجزاءات المالية

علمت الوطن أنه تم تشكيل لجنة تسمى «لجنة الجزاءات المالية» بهيئة تنظيم الاتصالات وذلك وفقا لقرار مجلس الوزراء رقم 14 لسنة 2020، وبموجب المادة 62 مكرر من أحكام قانون الاتصالات الصادر بالمرسوم بقانون رقم (34) لسنة 2006 . وتشكل لجنة الجزاءات المالية برئاسة اللواء مهندس علي سالم الحنزاب ممثلا عن وزارة الداخلية، والسيدة ناهد عبدالعزيز العمادي، ممثلا عن وزارة المواصلات والاتصالات، نائبا للرئيس، وعضوية كل من السيدة دانة يوسف العبدالله ممثلا عن وزارة المواصلات والاتصالات، والسيد هلال محمد الخليفى ممثلا عن وزارة التجارة والصناعة، والسيد مايكل راين ممثلا عن هيئة تنظيم مركز قطر للمال.
وبموجب أحكام المشروع يجوز لهيئة تنظيم الاتصالات توقيع أحد الجزاءات المالية المنصوص عليها على المرخص له، في حالة ارتكابه مخالفة لأحكام هذا القانون أو لائحته التنفيذية أو القرارات أو التراخيص الصادرة تنفيذاً له، وذلك في غير الأحوال الخاصة بالجرائم والعقوبات المنصوص عليها في الفصل السادس عشر من هذا القانون.
وتختص الهيئة بالبت في المخالفات المنصوص عليها في القانون أو لائحته التنفيذية أو القرارات والتراخيص الصادرة من الهيئة، وستقوم اللجنة بإخطار المرخص له بالمخالفة المنسوبة إليه وأن تكون قرارات اللجنة مسببة، وبضرورة إبداء ملاحظاته بشأنها خلال ثلاثين يوماً من تاريخ الإخطار، فإذا لم يقدم المرخص له ملاحظاته خلال هذه المدة، أو قدمها ورأت اللجنة أنها غير مقبولة، يجوز لها أن تفرض عليه جزاءً مالياً أو أكثر بما لا يجاوز الحد الأقصى المنصوص عليه وتراعى اللجنة عند تقدير الجزاء جسامة المخالفة وما يترتب عليها من آثار.
هذا وتكون قرارات اللجنة نهائية وعلى الهيئة إبلاغ المخالف بالقرار الصادر بتوقيع الجزاء ونشره بالوسيلة التي تراها مناسبة.
وتشير لائحة الجزاءات التي تم إدراجها في تعديلات قانون الاتصالات بأن قيمة الجزاءات الموقعة في حالة مخالفة المشغل للتعليمات الخاصة باستخدام الطيف الترددي 50 ألف ريال يوميا وبحد أقصى يصل لـ5 ملايين ريال، وفي حالة مخالفة التعليمات الخاصة بالوصول تصل قيمة الجزاء اليومي 10 آلاف ريال بحد أقصى يصل لمليون ريال.
أما في حالة مخالفة التعليمات الخاصة بالربط البيني بين المشغلين فتصل قيمة الجزاء اليومي 10 آلاف ريال وبحد أقصى يصل لمليون ريال، أما في حالة مخالفة التعليمات الخاصة بحماية المستهلك فتصل قيمة الجزاء اليومي 10 آلاف ريال وبحد أقصى يصل لمليون ريال.
وفي حالة عدم الالتزام بالتعليمات والمعايير التي تصدرها الهيئة لشركات الاتصالات لبناء الشبكات الاتصالات داخل وخارج المباني السكنية فتصل قيمة الجزاء اليومي 10 آلاف ريال وبحد أقصى يصل لمليون ريال. أما في حالة مخالفة التعليمات الخاصة بالممارسة غير التنافسية فتصل قيمة الجزاء اليومي 5 آلاف ريال وبحد أقصى يصل لـ500 ألف ريال، وفي حالة مخالفة التعليمات المتعلقة بالخطة الوطنية للترقيم فتصل قيمة الجزاء اليومي 2000 ريال وبحد أقصى 200 ألف ريال، وفي حالة تقديم شركة الاتصالات لبيانات كاذبة أو مضللة للهيئة فتصل قيمة الجزاء اليومي 10 آلاف ريال وبحد أقصى 100 ألف ريال.
حماية المستهلك
يذكر أن هيئة تنظيم الاتصالات تحرص بشكل دائم على ضمان تحقيق أقصى درجات التوازن بين حقوق المستهلكين والتزامات مقدمي خدمات الاتصالات، وأنها دائما تقوم بحملات توعوية حتى يعرف المستهلكون حقوقهم ومسؤولياتهم حتى يتمكنوا من اتخاذ قرارات مدروسة. وتشمل إحدى مبادرات الهيئة الرئيسية في مجال حماية مستهلكي خدمات الاتصالات هو تطبيق «ارسل» للهاتف المتنقل الذي يشتمل على مجموعة من الخصائص سهلة الاستخدام، حيث يُمكن التطبيق المستخدمين من معرفة إذا ما بلغ مستخدم آخر عن أي مشكلة في ما يتعلق بتغطية شبكة الاتصالات في نفس منطقته. ويُمكن تطبيق المستخدمين من اختبار سرعة الإنترنت سواء الإنترنت المتنقل أو شبكة الواي فاي مع إرسال تقرير بنتائج هذه الاختبارات مباشرة إلى الهيئة.
حيث يُمكن التطبيق المستخدمين من تقديم شكوى للهيئة ضد مقدمي خدمات الاتصالات باستخدام خاصية تحديد موقعهم الجغرافي، ويتمكن المستخدمين عبر التطبيق من إرسال أي وثائق مطلوبة من الهيئة، ومتابعة شكواهم واستلام تحديثات من الهيئة حول الشكوى، علمًا بأن الهيئة تتبع إجراءات محددة في ما يتعلق بتسوية شكاوى خدمات الاتصالات والتي تتلخص بأنه يمكن للمستهلكين، الذين لديهم شكوى بشأن خدمات الاتصالات في دولة قطر، أن يتواصلوا مع الهيئة في حال أنهم قد قاموا بتقديم شكوى لمقدم خدمة الاتصالات الخاص بهم ولم يتوصلوا إلى تسوية خلال 30 يوما من تاريخ تسجيل شكواهم لدى مقدم الخدمة أو في حالة عدم رضاهم عن النتيجة التي انتهت إليها عملية التسوية، ومن ثم تقوم الهيئة بتقييم الشكوى بالاستناد على مجموعة من المعايير لتحديد إذا كانت الشكوى مستوفية للشروط أو غير مستوفية لها.
وتتلقى الهيئة الشكاوى وتقوم بإجراء التحقيقات اللازمة بشأنها من خلال العمل مع كل من المستهلكين ومقدمي خدمات الاتصالات للتوصل لتسوية منصفة يرتضيها الطرفان.«50» ألف
ريال
يوميا مخالفة استخدام الطيف الترددي

الصفحات