الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  الأردن: السلام لن يتحقق ما بقي الاحتلال

الأردن: السلام لن يتحقق ما بقي الاحتلال

عمان- الأناضول- أكد وزير خارجية الأردن، أيمن الصفدي، أمس، أن السلام العادل في فلسطين لن يتحقق إذا بقي الاحتلال. جاء ذلك في الكلمة الافتتاحية لأعمال الدورة التاسعة لمنتدى التعاون العربي الصيني، الذي اقيم أمس عبر تقنية الفيديو كونفرنس برئاسة أردنية صينية، في عمان وبكين. وقال الصفدي في كلمته التي بثها التليفزيون الرسمي: «نرى في زيادة التعاون مع الصين عاملاً مهماً في خدمة مصالحنا المشتركة وفي جهود حل أزمات المنطقة». وتابع: «نثمن مواقف الصين الداعمة للحق الفلسطيني في الحرية والدولة، ونثق بأنها ضمن موقف دولي رافض لضم إسرائيل أراض فلسطينية محتلة». وزاد: «نتطلع إلى العمل مع الصين والمجتمع الدولي من أجل إيجاد أفق حقيقي لتحقيق السلام العادل الذي تقبله الشعوب، والذي لن يتحقق ما بقي الاحتلال». ولفت الوزير الأردني إلى أن منطقة الشرق الأوسط «تعاني من أزمات لم تجلب إلا الخراب والقتل والدمار، في سوريا واليمن وليبيا». واستدرك «هذه الأزمات غذتها التدخلات الخارجية في شؤون الدول العربية، لذلك يستوجب حلها تعاوناً دولياً يكرس مبدأ عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول واحترام القانون الدولي». وتأسس منتدى التعاون العربي- الصيني عام 2004، بعد زيارة الرئيس هو جينتاو إلى مقر جامعة الدول العربية، وعقدت دورته الثامنة في يوليو 2018، ويرأس الدورة الحالية الأردن والصين. ويضم منتدى التعاون العربي الصيني في عضويته، الصين إلى جانب الدول الأعضاء في جامعة الدول العربية. ويهدف المنتدى إلى تعزيز الحوار والتعاون، ودفع السلام والتقدم.