الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  تسجيل الحوادث إلكترونيا من نفس مكانها

تسجيل الحوادث إلكترونيا من نفس مكانها

تسجيل الحوادث إلكترونيا من نفس مكانها

قال النقيب علي الكبيسي ضابط بمرور تحقيق مدينة خليفة إنه خلال الفترة الحالية في ظل تطبيق الإجراءات الاحترازية يفضل في حالة الحوادث البسيطة تسجيلها عبر مطراش 2 وعدم الذهاب لقسم التحقيق المروري، مشيرا إلى ضرورة تسجيل الحادث في نفس موقع الحادث بعد تحريك السيارات لتحقيق الانسيابية المرورية.
وأضاف خلال فيديو بثته الإدارة العامة للمرور عبر مواقع التواصل الاجتماعي أن إجراءات تسجيل الحوادث بسيطة، كما انه بعد التسجيل يستلم المتسببان في الحوادث رسائل نصية للتوجه للتأمين بعد التأكد من المتسبب في الحادث.
هذا وتمكن الخدمة السائقين من تسجيل بلاغات الحوادث المرورية إلكترونيًا، وذلك في حالة حوادث الدعم البسيطة، ورفع صور الأضرار بالسيارات. وتوفّر الخدمة وقت انتظار وصول سيارة المرور للموقع، كما توفّر على طرفي الحادث الذهاب للمرور في الحوادث البسيطة.
ويتم التسجيل إلكترونيًا من خلال الدخول على تطبيق مطراش2 على الهاتف الجوال واختيار «تسجيل حادث» من قائمة «الخدمات المرورية»، ويعرض التطبيق موقع الجوال الحالي باعتباره موقع الحادث كما يعرض رقم المستخدم الشخصي باعتباره سائق المركبة الأولى.
وكذلك يتم إدخال رقم المركبة الخاصة بك ورقمك الشخصي ورقم جوالك، بالإضافة إلى رقم المركبة الثانية ورقم سائقها الشخصي ورقم جواله.
وكذلك يتم الموافقة على المسؤولية القانونية والضغط على «إرسال» لتسجيل البلاغ، ويعرض التطبيق رقم البلاغ وتفاصيل السيارات والتأمين لطرفي الحادث، ويتلقى طرفا الحادث رسائل نصية تفيد وصول البلاغ لإدارة المرور.
وإذا كان الخطأ واضحًا على المتسبّب، يقوم المحقق بإنهاء البلاغ وتسجيل الحادث، ثم تصل رسائل نصية لطرفي الحادث لطباعة تقارير التأمين (للمتضرر) والإصلاح من على موقع وزارة الداخلية باستخدام رقم الحادث المرسل في الرسائل النصية، حيث يتسلم التقرير فريق مختص من الخبراء ليعملوا على تقييم الحادث وتحديد الخطأ، اما إذا كان الحادث يحتاج المزيد من التحقيق، يسجل المحقق عدم اكتمال التحقيق وتصل رسائل نصية لطرفي البلاغ بمراجعة إدارة المرور لإنهاء التحقيق.
جدير بالذكر أن نافذة الإدارة العامة للمرور على تطبيق «مطراش 2» تتضمن عددا من النوافذ التي تقدم جملة من الخدمات المرورية التي يصل عددها إلى أكثر من 40 خدمة خاصة برخص القيادة، والمركبات، واللوحات، والمخالفات والحوادث المرورية، وشهادات المرور، وغيرها من الخدمات، وشهدت الخدمات الالكترونية اقبالا عليها خاصة بعد اتخاذ الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا (كوفيد 19).محمد أبوحجر

الصفحات