الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  إنـتـاج سـتـرات للـمـتـطـوعين

إنـتـاج سـتـرات للـمـتـطـوعين

إنـتـاج سـتـرات للـمـتـطـوعين

الدوحة - الوطن
قامت جامعة فرجينيا كومنولث كلية فنون التصميم في قطر، وهي إحدى الجامعات الشريكة لمؤسسة قطر، بتسليم أكثر من 300 سترة، سيتم توزيعها كزي موحد هذا الأسبوع، على متطوعي وزارة الصحة العامة.
سيقوم أفراد المجتمع الذين تطوعوا للعمل مع وزارة الصحة العامة بارتداء هذه السترات خلال أداء أعمالهم التطوعية في محاربة فيروس كورونا 19. يعمل هؤلاء المتطوعون على توفير المعلومات الحيوية والتنسيق ومساعدة الجمهور في مراكز الاختبار ومراكز التسوق. ستساعد هذه السترات في تسهيل تواصل الجمهور مع المتطوعين حتى يتمكنون من مساعدتهم بشكل أفضل.
واستجابة لطلب مباشر من وزارة الصحة العامة لمؤسسة قطر، قام قسم تصميم الأزياء في الجامعة بقيادة هذا المشروع والعمل على تصميم وتنفيذ هذه السترات. علما بأن جامعة فرجينيا كومنولث كلية فنون التصميم في قطر قد قامت مؤخرا بمبادرة أخرى حيث شاركت في تصميم وتصنيع أقنعه واقية للوجه حماية للعاملين في مجال الرعاية الصحية في مركز الرعاية الصحية الأولية بمؤسسة قطر.
قام كل من كريستوفر فينك، رئيس قسم تصميم الأزياء، وعبد القادر، المنسق التقني في جامعة فرجينيا كومنولث كلية فنون التصميم في قطر، بتسليم السترات إلى مركز التطوع لحملة التطوع الوطنية في جامعة قطر، حيث قام أعضاء المركز باستقبالها.
وعبر عميد جامعة فرجينيا كومنولث كلية فنون التصميم في قطر، أمير بربيش، عن سعادتهم بهذه الفرصة التي مكنت الجامعة من مساعدة قطاع الرعاية الصحية العامة في جهودها لحماية صحة أولئك الذين يعيشون في البلاد.
وأشار قائلا: «أزمة صحية عالمية بهذا المستوى تتطلب مشاركة ودعم كل شخص ومنظمة. منذ بداية الوباء، نسخر مهاراتنا وإمكانياتنا ونعمل على تقديم مساعدتنا وباستمرار للمبادرات التي تدعم أولئك العاملين في الخطوط الأمامية في الدولة، وخاصة في مجال الرعاية الصحية. وكان طلب وزارة الصحة العامة للسترات من مؤسسة قطر فرصة مثالية لتقديم خدماتنا للمجتمع مرة أخرى».
ساعد الطلاب وأعضاء الهيئة التدريسية في قسم تصميم الأزياء في تصميم السترات والإضافات الجانبية لها وفقًا للمتطلبات المحددة من وزارة الصحة العامة. تم إنتاج هذه السترات والتي جاءت باللون العنابي الرامز لدولة قطر بالتعاون مع شركة التصنيع المحلية، Integral Services، والمتخصصة في إنتاج الزي الرسمي للشركات والقطاع الخاص، والقطاعات التعليمية.
وقال كريستوفر فينك، رئيس قسم تصميم الأزياء بالجامعة: «نشعر بالارتياح لتمكننا من الاستجابة لهذا الطلب من وزارة الصحة العامة. كان تصميم هذه السترات وتسليمها - في أقل من أسبوعين - نتيجة للجهود المتضافرة لأعضاء هيئة التدريس والموظفين والطلاب في قسم تصميم الأزياء». هذه المبادرة، من بين أمور أخرى قامت بها جامعة فرجينيا كومنولث كلية فنون التصميم في قطر مؤخرا، هي مثال للتطبيقات العملية للفن والتصميم في خدمة المجتمع.