الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  تأهُّل خمسة أبحاث لمركز جامعة قطر

تأهُّل خمسة أبحاث لمركز جامعة قطر

تأهُّل خمسة أبحاث لمركز جامعة قطر

الدوحة- الوطن
تابع مركز جامعة قطر للعلماء الشباب صعوده سلم الإنجازات، حيث يكمل تميزه في مجال البحث العلمي، فقد تأهلت خمسة مشاريع بحثية للمركز من بين 720 مشروعا مشاركًا من مختلف المدارس والجهات التعليمية في المسابقة الوطنية للبحث العلمي 2020. فمن أهداف المركز الرئيسة: إشراك الطلبة في البحوث العلمية وخلق الفرص لهم للمشاركة الفعالة فيها، كما يحرص المركز على تعزيز المهارات القيادية والتفكير النقدي والتفكير الإبداعي وتشجيع روح المبادرة وحرية الابتكار لدى الطلبة. وقد شهد المركز ومنتسبوه تحقيق نجاحات في العديد من المسابقات البحثية الداخلية والعالمية.
وقد حرص المركز على المشاركة في المسابقة الوطنية للبحث العلمي 2020 بأبحاث مختلفة في فئات متنوعة، كفئة الطاقة، والهندسة، والكيمياء وعلوم المواد، وعلوم الأرض والبيئة، وأخيرًا فئة النبات وعلوم الحيوان. وتتصف الأبحاث المشاركة بتميزها وجودة أفكارها وتقديمها حلولًا مبتكرة تخدم قطاعات ومجالات مختلفة. فقد تأهل بحث بعنوان «ألياف نانوية مركبة ذكية وقوية من أجل التشغيل الذاتي للأجهزة الإلكترونية» في فئة الطاقة. أما في فئة الهندسة البيئية، فقد تأهل بحث بعنوان «صناعة بوليمر مركب قابل للتحلل للإلكترونيات الشفافة والصديقة للبيئة». كما تأهل بحث بعنوان «طلاء بوليمري من مادة مركبة متناهية الصغر لحماية الحديد من التآكل»، وذلك في فئة الكيمياء وعلوم المواد. أما عن فئة النبات وعلوم الحيوان، فقد تأهل بحث بعنوان «مستشعر باستخدام الهيدروجيل للتطبيقات الزراعية»، بينما تأهل بحث بعنوان «صناعة فلتر من مواد مركبة من أكسيد الزنك ومادة الـ PVDF لاستخدامه في معالجة المياه من الزيت والصبغات الناتجة عن المخلفات الصناعية»، وذلك في فرع تلوث الماء عن فئة علوم الأرض والبيئة.
وقد تولدت أفكار تلك المشاريع داخل مختبرات جامعة قطر وتطورت بعقول طلبة المركز، وذلك تحت إشراف باحثين متخصصين وأساتذة خبراء في مجال البحث العلمي. وعملت كُلُّ فرق الطلبة مع مشرفيهم من المركز بكل حماس واحترافية للوصول بالمشاريع لأعلى المستويات وتحقيق أفضل النتائج العملية. وخلال هذه الرحلة بذل جميع المشاركين جهدًا كبيرًا في إجراء التجارب العلمية والاختبارات اللازمة باستخدام أحدث الأجهزة والأدوات المخبرية، كما تم تطبيق كل خطوات البحث العلمي وتدوينها في تقارير بحثية ذات مستوى عالٍ.
وفي تصريحٍ لها، عبَّرت الدكتورة نورة جبر آل ثاني رئيس مركز جامعة قطر للعلماء الشباب عن خالص فخرها بتأهل الأبحاث في المسابقة الوطنية للبحث العلمي 2020، وقالت: «إن سعينا المستمر في إشراك طلبتنا في المسابقات العلمية يأتي في سياق اهتمام المركز بتعزيز البيئة البحثية وتشجيع الفكر البحثي في المراحل التعليمية المبكرة، لأن تقدُّم الشباب في مجال الأبحاث هو مفتاح التقدم العلمي ونهضة ورقي دولة قطر». كما أشادت الدكتورة نورة آل ثاني بجهود رُعاة المركز، وهُم: برنامج رأس لفان للتواصل الاجتماعي، وشركاء المركز وهم منظمة اليونسكو مكتب الدوحة، واللجنة الوطنية القطرية للتربية والثقافة والعلوم. وأضافت: «أشكر الدعم المتواصل من الشركات الداعمة وتقديرهم لمجهودات المركز في تطوير المستوى التعليمي لشباب قطر».