الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  أميركا اللاتينية باتت بؤرة جديدة لـ«الوباء»

أميركا اللاتينية باتت بؤرة جديدة لـ«الوباء»

جنيف – قنا- أعلنت منظمة الصحة العالمية أن قارة أميركا اللاتينية «باتت تشكل بؤرة جديدة» لوباء كورونا (كوفيد-19)، مع وضع يثير القلق خصوصا في البرازيل.
وقال السيد مايكل راين مسؤول الحالات الطارئة في المنظمة، في مؤتمر صحفي عبر الإنترنت من جنيف، إن «أميركا الجنوبية باتت بؤرة جديدة للمرض، فنحن نرى أن عدد الإصابات يزداد في العديد من الدول الأميركية الجنوبية خصوصا البرازيل الأكثر تضررا حاليا».
وقد سجلت البرازيل نحو 330.890 إصابة و21048 حالة وفاة، ما يجعلها البلد الثاني الأكثر تضررا على مستوى العالم بعد الولايات المتحدة، فيما أعلنت وزارة الصحة البيروفية، أن بيرو، ثاني أكثر الدول تضررا من الوباء في أميركا اللاتينية، تجاوزت عتبة 100 ألف إصابة مؤكدة و3000 حالة وفاة.
وكانت منظّمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو) حذرت في تقرير لها نشرته الأسبوع الماضي، من أنّ جائحة (كوفيد-19) ستؤدّي إلى زيادة الجوع والفقر في أميركا اللاتينية.