الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  دوريـات فـي مـخـتلـف الطـرق

دوريـات فـي مـخـتلـف الطـرق

دوريـات فـي مـخـتلـف الطـرق

كتب محمد أبوحجر
قال العقيد‏ محمد راضي الهاجري، مدير إدارة التوعية المرورية بالإدارة العامة للمرور، إن الإدارة العامة للمرور تعمل حاليا من خلال نقاط الثبوت اليومية على التأكد من تطبيق القرارات الصادرة من مجلس الوزراء من حيث لبس الكمام بالنسبة لركاب المركبة سواء القائد أو من يجاوره، بالإضافة إلى التأكد من أن عدد الركاب لا يتجاوز الحد المسموح والذي نص عليه القرار.
وأضاف خلال تصريحات خاصة لـ الوطن: لمسنا من خلال نقاط الثبوت التوعوية والدوريات الثابتة والمتحركة زيادة حس المسؤولية لدى مستخدمي الطريق من حيث الالتزام بارتداء الكمام والالتزام بالأعداد في المركبة وهما شخصان فقط أو ثلاثة أشخاص عند ركوب سيارات الأجرة أو الركوب مع السائق المستقدم، مشيرا إلى استمرار تدشين نقاط الثبوت التوعوية خلال أيام عيد الفطر المبارك.
وأوضح أن الإدارة العامة للمرور قامت بحملة توعوية من خلال حساباتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي للتأكيد على ضرورة تنفيذ قرارات مجلس الوزراء الصادرة مؤخرا، وأهمها تثبيت تطبيق احتراز ومراعاة ما تقرر بشأن خفض عدد الأشخاص الذين يتم نقلهم بواسطة الحافلات إلى نصف السعة الاستيعابية للحافلة، مع اتخاذ الإجراءات والتدابير الاحترازية، حيث تم نشر صورا توعوية لتنفيذ هذا القرار بعدة لغات، وكذلك التوعية بضرورة أن يلتزم جميع المواطنين والمقيمين عند الخروج والانتقال بعدم تواجد أكثر من شخصين في المركبة، ويسمح بتواجد ثلاثة أشخاص بحد أقصى عند الانتقال في مركبات الأجرة والليموزين، والانتقال في المركبات الخاصة عند قيادتها من قبل المستخدم لدى العائلة، ويستثنى من ذلك مركبات الإسعاف والمركبات التابعة لوزارة الصحة العامة والجهات الأمنية والعسكرية.
ودعا العقيد الهاجري الجمهور إلى مزيد من التعاون والالتزام وعدم الخروج إلا للضرورة القصوى والاستفادة من الخدمات الإلكترونية التي تقدمها الإدارة العامة للمرور عبر نافذة تطبيق مطراش2 والتي تتجاوز 40 خدمة واختيار بريد قطر لتوصيل المستند المروري.
وبخصوص أوقات العمل خلال فترة العيد، أكد أن العمل سيكون في الإدارة العامه للمرور خلال الفتره من 19 إلى مايو 28 من الساعه 8 صباحاً وحتى الساعه 12 ظهراً.
هذا وتنظم الإدارة العامة للمرور من خلال إدارة الدوريات والتحقيق المروري عددا من نقاط الثبوت التوعوية في جميع مناطق الدولة والتي تهدف إلى إيصال أهم الإرشادات الاحترازية والوقائية لمنع تفشي فيروس كرونا COVID - 19 لمُستخدمي الطريق وضبط المخالفين لقرارات الحكومة، حيث استنفرت وزارة الداخلية كافة طاقاتها منذ اللحظات الأولى التي أعلن فيها عن ظهور فيروس "كوفيد - 19" في العالم، لتقف في الصفوف الأولى في مواجهة أزمة انتشار الفيروس، وحماية المجتمع من الإصابة به.