الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  «Teams» يستوعب جميع الطلاب

«Teams» يستوعب جميع الطلاب

«Teams» يستوعب جميع الطلاب

كتب - محمد الجعبري
بدأت المدارس الحكومية بجميع مراحلها استئناف نظام الدراسة عن بعد عبر منصة Teams Microsoft بدلاً من نظام LMS، وذلك بعد المعاناة التي شهدها الطلبة وأولياء الأمور، الأسبوع الماضي، بالتعامل مع نظام LMS في التواصل مع المدارس والمعلمين وحل التقييمات اليومية، إذ اتخذت وزارة التعليم والتعليم العالي على الفور قراراً بالتحول إلى منصة مايكروسوفت للتعليم عن بعد «Teams»، وذلك لما للنظام الجديد من قدرة على استيعاب عدد أكبر من المستخدمين، حيث تتحمل المنصة دخول أكثر من 300 ألف مستخدم في وقت واحد، مما يسهل من عملية الدراسة عن بعد ولضمان انتظامها.
وفي هذا السياق، رحب مديرو المدارس بالنظام الجديد وأكدوا على نجاح أكثر من 85 % من طلاب المدارس في استخدام نظام «التيمز» خلال اليومين الماضيين منذ بداية استخدامه أول الأسبوع الجاري، حيث أثبت النظام فعالية وقدرة فائقة على استيعاب جميع طلاب المدارس بجميع مراحلهم وصفوفهم الدراسية في التواصل مع المعلمين، مؤكدين أن النظام الحالي يوفر ويسهل عملية التعليم عن بعد بكل سهولة ويسر على الجميع سواء المعلمين أو الطلاب وكذلك أولياء الأمور، والذين يستطيعون الولوج للنظام ومتابعة أبنائهم والاطلاع على كل التقييمات والتفاعل بين ابنه والمعلم وكذلك المحادثات بينهما.
وبينوا أن وزارة التعليم والتعليم العالي قامت بجهد كبير في تعميم عملية التعليم عن بعد على كل المدارس في وقت قصير، ونظرا لحرصها على أن يستعمل الجميع نظام «التيمز» بسهولة ودون أي معلوقات، قامت بإرسال خطوات التسجيل للمعلمين والمعلمات بالمدارس ليقوموا بالتعامل مع النظام وبرنامج FORMS، وحل جميع الصعوبات التي يمكن أن تواجههم أثناء استخدامهم للبرنامج، مع كيفية إنشاء صف إلكتروني، وإنشاء قالب للاختبار، ومعاينتها على البرنامج، وآلية التصحيح ذاتياً، تمهيداً للعمل على البرنامج بدءاً من الأحد كمنصة للتعليم عن بعد.
وأشاروا إلى أن الوزارة أكدت على وجود جميع صفوف المعلم كفرق على TEAMS، والدخول على كل فريق صف لعمل تفعيل للفريق، وإضافة المنسق والنائب الأكاديمي كأعضاء جدد، ومنحهما صفة المالك، مع نسخ ملف أكسل الذي يحتوي على روابط فيديوهات حصص الأسبوع إلى تبويب (ملفات)، حيث ستقوم وزارة التعليم بإنشاء فرق على تطبيق Teams Microsoft لجميع الصفوف من الرابع وحتى الثاني عشر في جميع المواد يتكون أعضاؤه من معلم المادة وطلاب الصف، كذلك رفع روابط التقييم اليومي والأسبوعي المعدة من خلال تطبيق MS Forms في مجلد الدروس المشترك قبل بداية كل أسبوع في مجلد الدروس المشترك، كما تقوم الوزارة بإعداد عدد من الفيديوهات الإرشادية لكيفية تفعيل تطبيق Teams Microsoft من المعلمين والطلاب وإرسال الفيديوهات التوعوية للمدارس ونشرها على مواقع التواصل الاجتماعي.
وفي هذا السياق، أكد السيد فهد الدرهم مدير مدرسة محمد بن عبدالعزيز المناعي الثانوية أن النظام الجديد للتعلم عن بعد بدأ مع اليوم الثاني لاستخدامه في إثبات فعالية متميزة في تحقيق عملية التعليم عن بعد وسهولة التواصل بين المعلم والطالب، كما ساهم في خلق بيئة تعليمية متميزة من خلال سهولة إجراءاته وخطواته على الطلاب، كما بدأ الطلاب في مشاهدة دروس المشاهدة ومتابعة جدول الحصص والعمل على حل الواجبات اليومية والتي تكون في صورة سؤالين اختياري من متعدد، كذلك يمكن النظام الجديد ولي أمر الطالب من الدخول للنظام ومتابعة سير العملية التعلييمة بين الطالب ومعلمه، والاطلاع على المحادثات بينهما وعملية التقييم للطالب.
وقال إن الوزارة أكدت على أن الدور المنوط بالمدارس سيكون إسناد التقييمات اليومية والأسبوعية للطلاب من يوم الأحد، والعمل على إشعار أولياء الأمور بأنه تم التحول إلى تطبيق Teams Microsoft للتواصل بين الطلاب والمعلمين واستمرار عملية التعلم عن بعد، مع إرسال دليل تسجيل الدخول على تطبيق Teams Microsoft لأولياء الأمور، والذي يمكن الحصول عليه من على موقع الوزارة، وضرورة أن تقوم إدارات المدارس بتقديم الدعم اللازم لهم عند الحاجة، والتأكد من إجادة المعلمين للمهارات المطلوب منهم العمل عليها على تطبيق Teams Microsoft من خلال فريق الطوارئ والدعم الفني (منسق المشاريع) ومسؤولي الدعم الفني خلال هذا الأسبوع.
من جانبه، رحب السيد دخيل سالم النابت مدير مدرسة مصعب بن عمير الثانوية باستخدام وزارة التعليم لنظام «Teams»، وقال إن النظام عالج الكثير من المشاكل التي كانت موجودة بالنظام السابق، حيث يتميز النظام بالسهولة والأمان والكفاءة العالية في استيعاب هذا العدد الكبير لطلاب جميع مدارس الدولة بكل مراحلها الدراسية.
وأكد على الجهد الكبير الذي تبذله جميع إدارات وزارة التعليم والتعليم العالي وتكاتفها مع المدارس والمدرسين لإنجاح عملية التعلم عن بعد وخروجها بالشكل المشرف الذي لاحظناه الأسبوع الجاري، والتي تعمل على استكمال العام الدراسي ودراسة الطالب لما تبقى من المنهج الدراسي، والعمل على استيعاب الطلاب لدروسهم وتحقيق المعايير المطلوبة، مما ينعكس بالإيجاب على مستوى الطلاب.
وعن دروس المشاهدة التي تبثها الوزارة، قال مدير مدرسة مصعب ابن عمير إن دروس المشاهدة متميزة بالرغم من قصر مدتها التي تصل إلى 10 دقائق، حيث تحتوي على معايير الدرس والتركيز على الأساسيات، كما أن الفيديوهات تتميز بالجودة العالية والدقة المتناهية، حيث يتم استخدام تكنولوجيا عالية المستوى، كما أن الوزارة عملت على انتقاء المعلمين الذين يقومون بالتسجيل بدقة بالغة، من حيث المستوى وأسلوبهم المتميز ووضوح الرؤوية، لافتا إلى تواصل المدرسة مع الطلاب وأولياء الأمور على مدار اليوم الدراسي، للعمل على تذليل أي معوقات قد تواجههم، حيث أبدا الجميع سعادته لاستخدام النظام الجديد.
وفي السياق ذاته، قال السيد إبراهيم المحمدي النائب الأكاديمي لمدرسة ابن الهيثم الابتدائية إن المدرسة قامت بعقد العديد من الاجتماعات مع المعلمين ومنسقي المواد، وذلك لوضع خطة مفصلة لتيسير عملية التعليم عن بعد على الطلاب وأولياء الأمور، خاصة أن طلاب المدرسة في سن صغير وفي حاجة إلى دعم كبير سواء من المدرسة أو المعلمين، كذلك ضرورة وجود مساندة كبيرة من أولياء الأمور، مشيرا إلى أن نظام «Teams» نظام عالمي وفائق الجودة ويتميز بقدرته على تحمل أعداد كبيرة في وقت واحد، كما أنه يتميز ببساطة خطواته، لذلك نتوقع أن ينجح النظام خلال الفترة المقبلة بطريقة جيدة للغاية، وسيعمل على تحقيق أهداف عملية التعلم عن بعد مما ينعكس على عملية التقييم التي تتم بصورة يومية وأسبوعية.
وأوضح أن الوزارة أكدت على ضرورة أن يكون لكل معلم عدد طلاب مساو لعدد طلاب الفصول الدراسية، وفي حال عدم توفرها يرسل طلب بريد إلكتروني ببيانات المعلم ووصف تفصيلي للمشكلة، للتأكد من تفعيل Activate للمعلمين والفرق الخاصة وفقاً للفيديو الإرشادي المرسل لهم، حيث إنها لن تظهر للطلاب دون الضغط على زر التفعيل، كذلك العمل على نشر الفيديوهات التوعوية لكيفية استخدام تطبيق Teams Microsoft بين المعلمين والطلاب وأولياء الأمور.
وأضاف أنه بالنسبة للتقييمات سيتم العمل على إعداد التقييمات الإلكترونية الخاصة بالطلاب باستخدام نماذج التقييمات المرسلة لهم من خلال MS Forms توضحها الفيديوهات التوعوية، ويتم إسناد التقييمات اليومية للطلاب صباحًا وفق الآلية التي توضحها الفيديوهات التوعوية، ويتم إسناد التقييمات اليومية للطلاب صباحاً وفق جدول الحصص الأسبوعي، والتقييم الأسبوعي بعد انتهاء آخر حصة للمادة وفق الجدول الأسبوعي، كذلك التواصل مع الطلاب من خلال تبويب Posts وحثهم على الاستذكار والإجابة عن أسئلتهم.