الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  «كتارا» تختتم الوسمي .. اليوم

«كتارا» تختتم الوسمي .. اليوم

«كتارا» تختتم الوسمي .. اليوم

الدوحة- الوطن
يختتم مهرجان الوسمي اليوم السبت فعالياته وأنشطته وعروضه الفنية والاستعراضية المبهرة في منطقة تلال كتارا الجنوبية وذلك ضمن فترتين زمنيتين صباحية ومسائية تمتد إلى حدود التاسعة مساءً حيث استقبل المهرجان جمهورا غفيرا من مختلف الجنسيات مما جعله يشكل حدثا سياحيا وثقافيا مهمًّا.
وسيكون الزوار مساء اليوم السبت على موعد الساعة 4 مساء مع الألعاب النارية النهارية المدهشة التي تزيد المكان إبهارا.
وضمن انفتاح المهرجان على الفنون يسجل مشاركة قرابة 15 فنانا تشكيليا من مختلف الجنسيات حيث كانوا يرسمون على عين المكان من وحي ما يحيط بهم من جمال غنّاء مستوحى من ثقافات الشعوب المتنوعة في العناية بالحدائق وتزيين الزهور والورود.
وكان موقع المهرجان قد استقطب رحلات مدرسية مكثفة بشكل يومي، حيث تمّ تخصيص ورش فنية إبداعية تتناسب مع مختلف الفئات العمرية للأطفال بالإضافة إلى تنوعها وفقا لتنوع الحدائق والزهور والورود التي تم عرضها وتقديمها في موقع المهرجان، ومنها نذكر الفنون والحرف اليدوية التي كانت منتشرة في جميع الحدائق وورش عمل البستنة وحديقة للألعاب وأنشطة للأطفال وأنشطة خاصة بالزهور والحدائق بالإضافة إلى رسم الكاريكاتير في الحديقة الفرنسية ومراقبة الطيور وركوب الخيول.
ويوفر الوسمي أجواء سياحية استثنائية حيث تتوزع بوثات المقاهي والمطاعم بطراز فني جمالي متميز ينسجم مع روح المهرجان مما يوفر للزوار فرصة قضاء أوقات سعيدة من الاستجمام والترفيه.
كما تبرز منصات بيع في سوق الزهور مستلزمات زراعة الحدائق والتجميل والديكور المنزلي، من أصائص وأواني فخارية وبلاستيكية وزجاجية ومعدنية، بالإضافة إلى حاملاتها، وبأشكالها وأحجامها ومجسماتها المتنوعة والمصنوعة بلمسات فنية وجمالية عالية.
كما توزعت السيارات الكلاسيكية على مختلف أرجاء المهرجان في زينة جميلة حيث تم تنسيق جمال ألوانها مع باقات كبيرة من الورود والزهور الملونة وهو ما جعلها مقصدا للزوار لالتقاط الصور التذكارية ونشر أجواء من الفرح والسعادة.
وتجدر الإشارة إلى أنّ مهرجان الوسمي يقام لأول مرة في قطر حيث يقدم لجمهور زواره فرصة استثنائية لزيارة نماذج مبهرة مستوحاة من تصاميم عالمية تكشف عن ثقافة الشعوب في ترتيب الحدائق والبساتين وتقديم التصاميم الطبيعية من وجهات مختلفة حول العالم.

الصفحات