الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  أكاديمية اسباير يتصدر «الكاس الدولية»

أكاديمية اسباير يتصدر «الكاس الدولية»

أكاديمية اسباير يتصدر «الكاس الدولية»

كتب - عادل النجار ومحمد الجزار
تعادل فريق أكاديمية أسباير مع رينجرز الاسكتلندي بأربعة أهداف لمثلها في مواجهة مثيرة للغاية ضمن منافسات بطولة الكاس الدولية تحت 16 عاما، خلال المواجهة التي جمعتهم أمس، ضمن منافسات البطولة التي تقام على ملاعب اسباير، وسجل رباعية اكاديمية اسباير مبارك حمزة د 2، ومحمد القريشي د 8، وطلال الرئيسي د 17، وعبد العزيز د 38 في حين سجل رباعية النادي الاسكتلندي كل من شارلي ليندساي «أفضل لاعب في المباراة» هدفين د 41، 13 واديدري ميبودو د 29، روري ويلسون د 88، ورفع هذا التعادل رصيد اكاديمية اسباير إلى 4 نقاط في صدارة المجموعة الأولى بفارق الأهداف عن رينجرز الاسكتلندي. ونجح فريق أكاديمية أسباير، الحائز على اللقب عام 2014، في تقديم مستوى مميز للغاية، حيث شهد الشوط الأول ستة أهدف بعد البداية المثالية لاكاديمية اسباير من خلال هجمة منظمة بدأها من الجناح الأيسر للفريق اللاعب عبد الرحمن الدوسري وقام بعرضية استلمها محمد القريشي ممهدًا الكرة لزميله مبارك حمزة الذي أحرز الهدف الأول بتسديدة مميزة هزت الشباك الاسكتلندية بعد مرور دقيقتين فقط، وحاول رينجرز العودة بعد صدمة البداية اوكاد اللاعب المميز اديدري ميبودو معادلة النتيجة لكن كرته علت العارضة، ثم جاء الرد سريعًا بهدف ثان أحرزه صانع الهدف الأول محمد القريشي د8 ليضاعف الفارق لصالح اكاديمية اسباير ويضع رينجرز في موقف صعب. بعد عدة محاولات خجولة عاد رينجرز للمباراة بهدف رائع للكابتن شارلي ليندساي، وهو الهدف الثاني له في المنافسات، من ضربة حرة مباشرة في الدقيقة 13 ليعود الاسكتلنديون لأجواء اللعب، لكن طلال الرئيسي ضاعف الفرق من جديد بهدف على طريقة الكبار من نصف الملعب الاسكتلندي بيسارية استقرت في شباك اسكوت كووي د 17.
وحرص فريق أسباير إلى الحفاظ على الكرة وتهدئة الأجواء بعد الهدف الثالث واقتناص الفرص من خلال بناء هجمة منظمة، لكن رينجرز عاد للأجواء بهدف ثان في الدقيقة 29 بقدم اللاعب ميبودو الذي كان الأكثر نشاطًا في الفريق الأسكتلندي طوال الشوط الأول، وقبل انتهاء الشوط الأول بدقائق سجّل عبد العزيز النعيمي الهدف الرابع بعد أن وصلته من محمد القريشي د 38 تبعه هدف ثالث لرينجرز بقدم شارلي ليندساي بعد تمريرة سحرية لزميله ميبودو د 41. في الدقيقتين الأخيرتين، أوشك رينجرز أن يعادل النتيجة بعد هجمة منظمة من الجناح الأيسر بدأها ميبودو وفشل ليندساي في وضعها في الشباك، وبها انتهى الشوط الأول بتفوق فريق أسباير 4-3، وشهدت الدقائق الأخير في المباراة الكثير من الإثارة، وأسفرت محاولات رنيجرز لتعديل النتيجة عن هدف رابع أحرزه البديل روري ويلسون في الدقيقة 88 بعد تسديدة لزميله رايي اوري تصدى لها الحارس كتول، وبها انتهت المباراة بتعادل هو الأول إلا أن فريق أكاديمية أسباير تصدر المجموعة بفارق هدف عن رينجرز.
مدرب أكاديمية اسباير لوكاس ناردي قال بعد المباراة «كنا نطمح للفوز وأهدرنا العديد من الفرص، لكننا بصورة عامة لعبنا مباراة جيدة للغاية بدأناها بشكل جيد وكان لنا الأفضلية بالتسجيل، ولكن الفريق الاسكتلندي لم يكن بالمنافس السهل ونجح في ادراك التعادل الا ان طموحاتنا مستمرة ونتطلع للافضل»، جانبه أكد بريان جلمور مدرب فريق جلاسكو رينجرز الاسكتلندي انه راض عن التعادل الذي حققه أمام فريق أسباير قطر يوم أمس مؤكدا ان فريقه حافظ على اماله في الانتقال إلى ربع النهائي.
كما فرض التعادل الايجابي نفسه على مواجهة باريس سان جيرمان وبرشلونة بهدفين لكلا منهم ، حيث تقدم الفريق الباريسي عن طريق الياس الحسيني د46 ، ثم تعادل لبرشلونة جودري اوسين د74 ، ثم تقدم باريس سان جيرمان مجدد عن طريق اينزو تايموتو د81 ، ثم تعادل برشلونة من ركلة جزاء سجلها بنجاح اللاعب اليكس جاريدو د86 ، ليكتفي كلا منهم بنقطة واحدة ، حيث تأهل باريس سان جيرمان للدور الثاني بعد ان رفع رصيده الى 4 نقاط في صدارة المجموعة الثانية ، في حين ودع برشلونة المنافسة بعد اكتفاءه بنقطة واحدة في المركز الثالث خلف كاشيوا الياباني
وتتواصل اليوم منافسات البطولة، حيث يلتقي في الخامسة إلا الربع مساء اليوم فريقا انتر ميلان والتينوردو التركي في حين يلتقي في تمام الساعة السابعة مساء فريق سبورتينج لشبونة مع فريق نادي زينيت، ولاشك انهما مواجهتان في غاية القوة والندية تزيد من إثارة البطولة.اليوم انتر ميلان يتحدى التينوردو التركي .. وسبورتينج لشبونة يواجه زينيت

الصفحات