الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  التتويج باللقب طموح الدحيل

التتويج باللقب طموح الدحيل

التتويج باللقب طموح الدحيل

أكد المغربي وليد الركراكي المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي الدحيل على أهمية مباراة فريقه أمام التعاون السعودي في الجولة الثانية بدور المجموعات بدوري أبطال آسيا لحساب المجموعة الثالثة وصعوبتها في نفس الوقت وقال في المؤتمر الصحفي الذي سبق المباراة: المواجهة في غاية الأهمية خاصة أنها تأتي أمام فريق تمكن هو الآخر من تحقيق ثلاث نقاط في الجولة الأولى في مباراته أمام الشارقة خارج ملعبه، وهذا ما يجعل حسابات هذه المجموعة صعبة، مبينا أن الدحيل حضر إلى السعودية من أجل الخروج بأفضل نتيجة إيجابية تساعد الفريق في العبور إلى الدور التالي من المنافسة ولو أنه لا يزال هذا في بدايته، لكن في الأخير لدينا ثقة كبيرة في إمكانيات لاعبينا حيث سنحاول الخروج بالنقاط الثلاث، وكما نسعى لتشريف الكرة القطرية في هذه المواجهة.
وأضاف: الدحيل يحترم كل منافسيه في هذه المجموعة وسيعمل اللاعبون بكل قوة وإصرار من أجل تحقيق أفضل نتيجة تمنحنا البقاء على صدارة المجموعة، لهذا علينا ألا نتساهل في هذه مباراة حتى وان كانت خبرة منافسنا قليلة على مستوى البطولة.
فيما تحدث عن تفوق الدحيل على التعاون على مستوى الخبرة قائلا: بدون شك الدحيل يعتبر واحدا من أفضل الفرق على مستوى آسيا وفي كل سنة يشارك في بطولة دوري أبطال آسيا، وهدفنا هو الوصول لأبعد نقطة، ففي الورق نحن الأفضل لكن من خلال الخبرة التي امتلكها كلاعب ومدرب الخبرة لا تلعب دور في تحقيق الانتصارات بل الملعب هو الفاصل، وهدفنا الآن هو تحقيق الفوز في مباراة اليوم وبعدها سنفكر في باقي المشوار، ونحن الآن في شهر فبراير والنهائي سيكون في نوفمبر لهذا يجب علينا خوض اللقاءات من مرحلة لأخرى.
وختم حديثه حول إن كان سيكتب التاريخ مع نادي الدحيل في الآسيوية كما فعل مع الفتح الرباطي في الدوري المغربي: أعتقد كل مدرب يحب التحدي ولدي فرصة لتدريب فريق الدحيل الذي يمتلك لاعبين جيدين، وسيكون هدفنا التتويج بلقب دوري أبطال آسيا والتواجد في كأس العالم للأندية، بالإضافة لكون هدفي ليس تحقيق الألقاب فقط بل حتى متابعة تطور اللاعبين الشباب الذي يعتبرون مستقبل الدحيل.

الصفحات