الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  الشرشني يتصدر «كأس تايلاند»

الشرشني يتصدر «كأس تايلاند»

الشرشني يتصدر «كأس تايلاند»

تايلاند -الوطن الرياضي
وضع أدعم الدراجات المائية قدماً ثابتة على طريق التتويج بلقب بطولة العالم في الموسم الحالي بعد النتيجة الرائعة التي سجلها بطلنا العالمي وليد الشرشني في المرحلة الأولى من فعاليات الجولة الثالثة لبطولة العالم للدراجات المائية «كأس ملك تايلاند» التي تقام في مدينة بتايا التايلاندية وتختتم مساء اليوم الأحد المقبل.
وتصدر الشرشني السباق في يومه الأول بمرحلتيه الأولى والثانية وبالتالي حافظ على صدارته للترتيب العام للبطولة وبات أقرب من أي وقت مضى للتويج بلقب بطولة العالم للعام الحالي 2019 لأول مرة في تاريخ قطر.
ويحتاج الشرشني لإكمال السباقين الأخيرين صباح اليوم الأحد حتى نهايتهما دون التركيز على المركز الأول حتى يتمكن من حصد النقاط التي توسع الفارق بينه وبين أقرب ملاحقيه للدرجة التي تسمح بتتويجه رسمياً بطلاً للموسم الحالي.
وعمت الفرحة أعضاء الوفد القطري المشارك في الجولة الثالثة والأخيرة من بطولة العالم «كأس ملك تايلاند» بعد أن اقترب الشرشني من تحقيق الحلم الذي طال انتظاره وبعد المستويات الرائعة التي قدمها خلال منافسات الأمس. وحرص صلاح إبراهيم المناعي نائب رئيس نادي الدوحة للرياضات البحرية على متابعة المستويات الرائعة التي قدمها بطلنا وليد الشرشني من موقع السباق بعد أن سافر إلى تايلاند لتشجيع متسابقينا على تقديم أفضل ما لديهم وتتويج جهودهم الكبيرة وتفاعل جميع أعضاء الوفد القطري مع كافة تفاصيل السباق وعلى رأسهم عمر الحميد رئيس البعثة وجميع أعضاء الطاقم الفني والإداري.
وحصد الشرشني قائد فريق «قطر تيم» 60 نقطة كاملة المقررة لصاحب الصدارة وتلاه البطل الدنماركي ماركوس جورجنيوس في المركز الثاني وحصد 53 نقطة ثم الأوكراني جيمس بوسيل في المركز الثالث وحصد 48 نقطة والألماني فيل بوبي في المركز الرابع وحصد 43 نقطة، ثم البطل الفرنسي جين بابتستي في المركز الخامس برصيد 39 نقطة، وتلاه البطل الياباني جين اوكو ما في المركز السادس وحصد 36 نقطة.
وحضرت الإثارة بكل تفاصيلها في هذا السباق الأقوى في بطولة العالم باعتبار أن «فئة الجالس محترفين» التي تسابق فيها بطلنا وليد الشرشني هي الفئة الأقوى والأشهر في بطولات العالم للدراجات المائية.
ونظراً لهذه الإصارة الكبيرة التي حضرت في السباق منذ بدايته وحتى نهايته لم يتمكن سوى 16 متسابقاً فقط من إكمال السباق حتى نهايته، وذلك من أصل 27 متسابقاً خاضوا هذا التحدي المثير.
وعقب انتهاء المنافسات بالأمس عمت حالة من الارتياح بين أعضاء الفريق القطري الذين شعروا باقتراب تحقيق حلم التتويج بلقب بطولة العالم، ولكن هذا الفرح كان مشوباً بالحذر الشديد باعتبار أن التتويج الرسمي بلقب بطولة العالم لن يتحقق فعلياً إلا بعد إكمال السباق الأخير اليوم الأحد بالصورة المطلوبة.
وفي تصريحاته أمس أكد عمر الحميدي رئيس بعثة الأدعم المشاركة في مونديال الدراجات أن الأمور تسير على ما يرام حتى الآن بالنسبة للسعي الجاد للفوز بلقب بطولة العالم في أقوى فئات الدراجات المائية.
وقال الحميدي: أكدنا جميعاً على وليد الشرشني بضرورة توخي الحذر الشديد خلال السباق الرئيسي لتجنب أي أعطال أو حوادث حتى يحقق الهدف الأهم وهو إكمال السباق للنهاية حتى يحافظ على صدارة جدول الترتيب، ولكن ثقة بطلنا العالمي في قدراته وفي دراجته ساعده على تصدر الترتيب العام حتى الآن، وبإذن الله سيتمكن من دخول التاريخ من أوسع أبوابه.
وأضاف: سنكرر نفس النصائح قبل السباق الأخير صباح اليوم الأحد ونطالب الشرشني بالمزيد من الحذر لأن الوضع الآن لا يحتمل أي مغامرة بعد أن أصبحنا على أعتاب التتويج بلقب بطولة العالم لأول مرة في تاريخ الرياضات البحرية القطرية.
ومن ناحية أخرى ظهر لاعبنا الشاب بدر العبد الله بمستويات مقبولة أمس في سباقات الفري ستايل التي أقيمت على هامش بطولة العالم وتوجها بالحصول على المركز الثامن في الترتيب العام بين نخبة من أمهر المتسابقين في هذه الفئة على مستوى العالم.

الصفحات