الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  العطية يشارك في باها كاليفورنيا

العطية يشارك في باها كاليفورنيا

العطية يشارك في باها كاليفورنيا

الدوحة- الوطن الرياضي
يشارك بطلنا العالمي ناصر بن صالح العطية في باها كاليفورنيا (مكسيكان 1000) سابقاً، والذي ينطلق من مدينة انسينادا المكسيكية بالقرب من كاليفورنيا الأميركية، ويقام في الأراضي المكسيكية سنوياً وكان يطلق عليه رالي المكسيك (1000) ميل منذ أن نظم عام 1967 م.
هو سباق أميركي مكسيكي للسيارات يقام على الطرق الوعرة ويعد أحد أعرق السباقات في العالم ويجذب العديد من المنافسين من كل العالم إضافة إلى عدد كبير من السائقين الأميركيين الذين يمثلون غالبية ولايات أميركا.
وينطلق الباها وينتهي في مدينة إنيسنادا المكسيكية المتاخمة لشبه جزيرة باجا كاليفورنيا التي تبعد 80 كلم جنوب حدود الولايات المتحدة، ويقام خلال الفترة من ( 19 وحتى 24 نوفمبر الجاري ويحظى بمشاركة كبيرة حيث بلغ عدد المشاركين 400 سائق من 40 ولاية أميركية و25 دولة من أنحاء العالم يتنافسون في فئات السيارات والشاحنات والكوادز والدراجات النارية.
وتبلغ المسافة الإجمالية للرالي ( 800.5 ) ميل، ويقام السباق على مسارات صلبة بالحجارة وطرقات حصوية تلتف مثل الأفعى بين نباتات الصبار، وكذلك شواطئ رملية، ويتطلب اجتياز القسم الأكبر منه في الليل مع الأضواء الكاشفة على السيارة، وقليل من السائقين هم الذي ينهون هذا السباق الصعب جداً، ولكن الاقبال عليه كبير جداً من السائقين.
العطية يشارك للمرة الأولى
وهذه المرة الأولى التي سيشارك فيها البطل ناصر بن صالح العطية، وقد وصل إلى مكان الحدث قبل 5 أيام، وأجرى الفريق المرافق كافة التجهيزات على السيارة التي سيقودها وذلك استعدادا للمشاركة في رالي داكار الدولي 2020.
ومن جانبه صرح العطية قائلا: «أنا سعيد جداً بالمشاركة في هذا الرالي العريق الذي يقام سنوياً وسط مجموعة مميّزة من السائقين، وهي تعتبر تجربة جديدة بالنسبة لي، وأنا دائماً أحب التحدي والمشاركة في راليات السيارات الصعبة».
وأضاف: «جئت قبل فترة للتأقلم على الأجواء، ورؤية المسارات وتجربة السيارة، وآمل التوفيق والنجاح وأن أضع لي بصمة قطرية في هذا السباق.
وتابع: «الهدف هو استعدادي وجهوزيتي للمشاركة في رالي دكار 2020 الذي يقام في يناير القادم».

الصفحات