الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  الغرافة يعطل أحلام العربي !

الغرافة يعطل أحلام العربي !

الغرافة يعطل أحلام العربي !

كتب - جليل العبودي
ألحق الغرافة أول خسارة بالعربي في دوري نجوم qnb بعد ان فاز عليه بهدف وحيد في القمة الكروية المثيرة التي جرت أمس ضمن مباريات الجولة السابعة، وتجلت فيها الكثير من الفنون الكروية والاثارة والمتعة، وقد صعد الغرافة إلى المركز الثالث بعد ان رفع رصيده إلى 14 نقطة، فيما تراجع العربي إلى المركز الرابع برصيد 13 نقطة، وكانت المباراة مفتوحة من الطرفين واللعب سجالا بينهما وكلاهما كان يبحث عن الفوز الذي اختار الفهود على الاحلام.
وقد فرض الغرافة حضوره المبكر في ساحة العربي وجعله يتراجع للخلف من اجل الحد من الخطر القادم صوب المنطقة الخطرة، وبحث عن هدف السبق من خلال الهجوم المحلي الذي تألف من احمد علاء واليهري ومؤيد حسن، الا ان التفوق المبكر للفهود لم يسفر عن شيء حتى تعدى اللقاء الربع الأول من الشوط حيث توغل مؤيد بالكرة بالجزاء ومررها عرضية صوب نقطة الجزاء، وحاول مدافع العربي جاسم جابر ابعادها الا انه ذهب باتجاه المرمى قبل ان يبعدها القائم ويحرم الفهود من فرصة التقدم بنيران صديقة، وبعد ذلك اصبحت المباراة مفتوحة واللعب سجالا والهجوم متبادلا، فتارة هنا وأخرى هناك واصبح اللعب اكثر متعة واثارة، واي فريق يمكن ان يسجل كون الهجوم هو الأبرز في المباراة، مما اضفى حماسة كبيرة على التشجيع الجماهيري في المدرجات، وقد توالت الفرص الواحدة تلو الأخرى للطرفين الا ان اكثرها فعالية تلك الكرة التي وصلت إلى النيل من وضع ثابت ولعبها برأسية الا ان برهان ردها بالوقت المناسب، ويعود مصعب خضر ويمرر كرة عرضية أرضية لم تجد من يتعامل معها لتبعد من الدفاع وعاش العربي انتفاضة وصحوة واضحة، وألغى الفار ركلة جزاء للغرافة بعد التأكد منها، ويستمر السجال الكروي في القمة الكروية الجميلة التي جمعت قطبين من اقطاب الكرة القطرية تجلت فيها الكثير من الندية والاثارة، وقد لاحت فرصة التقدم للغرافة بالدقيقة 39 بعد ان حصل احمد علاء على ركلة جزاء اثر تعرضه للاعثار من قبل مدافع العربي فهد شنين، الا ان علاء لعبها بطريقة «تفلسف بها» لتردها العارضة ثم يلعبها خلفية لتذهب للخارج وسط حسرات الجماهير الغرفاوية، ويرد العربي بعد ذلك عبر الأطراف حيث يوسف عبد الرزاق ومحمد صلاح النيل، بكرات مررت إلى المنطقة الخطرة الا ان لاسوجا والحرباوي لم يحسنا استغلالها ليبقى التعادل قائما بالشوط الأول.
وفي الشوط الثاني استمرت الاثارة والإصرار على الفوز من الطرفين وكل مدرب تعامل من خلال ادواته بعد قراءته لما كانت عليه مجريات الحصة الأولى، ولم يطل الانتظار حتى جاء الهدف الأول للغرافة بخطأ وقع به الحارس جوميس عندما لم يحسن التعامل مع كرة مررها كو عرضية حاول ابعادها بيد واحدة سقطت أمام سفيان هاني ليكملها بلا عناء للشباك العرباوية بالدقيقة 51، وهذا الهدف صعد التحدي بينهما حيث سعى العربي للعودة فيما أراد الغرافة التعزيز، وقد سنحت فرصة التعادل للعربي بالدقيقة 57 عبر لاسوجا الذي لعب كرة رأسية رائعة مرت بجوار القائم، واعقبه بكرة مرت بجوار القائم أيضا، وبعد ذلك اجرى مدرب الغرافة تبديلا بدفع عمرو سراج بدلا من اليهري، وقد صنع سراج كرة سهلة أمام سفيان الذي عالج كرته برأسية ذهبت للخارج قوية، ثم استبدل مدرب العربي لاعبه محمد النيل واشرك معرفية، الا ان ذلك التبديل لم يمنع احمد علاء من الانفراد بالحارس الا ان اللاعب الشاب جاسم جابر قطعها بكل رشاقة، ومع مرور وتقادم وقت المباراة لم يتغير إيقاع اللعب وان سمة المباراة هي الهجوم من الطرفين، وان الهاجس لهما انحصر بين التعزيز والتعويض حتى دفع هيمير العربي اخر أوراقه بإشراك فهد خلفان بالدقائق الخمس الأخيرة بدلا من مصعب خضر المدافع في سبيل زيادة الضغط الهجومي بالوقت القاتل، الا ان ذلك لم يسفر عن شيء.

الصفحات