الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  منتخبنا للطائرة يطمح للتأهل لـ«تصفيات الأولمبياد»

منتخبنا للطائرة يطمح للتأهل لـ«تصفيات الأولمبياد»

منتخبنا للطائرة يطمح للتأهل لـ«تصفيات الأولمبياد»

طهران أمجد بطران موفد لجنة الإعلام الرياضي
فاز منتخبنا الأول للكرة الطائرة على نظيره منتخب إندونيسيا بثلاثة أشواط نظيفة بنتائج 26-24، 25-17، 25-17، وذلك في بطولة آسيا المقامة حاليا في إيران.
وبهذا الفوز تأهل الأدعم لخوض مباراة تحديد المركز التاسع اليوم الجمعة مع كازاخستان، في حين سيلعب منتخب إندونيسيا مباراة تحديد المركزين الحادي عشر والثاني عشر.
ويسعى منتخبنا لتحقيق المركز التاسع واقتناص بطاقة المشاركة في التصفيات المؤهلة لدورة الألعاب الاولمبية «طوكيو2020» التي سوف تقام في الصين في مطلع يناير من العام المقبل.
يذكر أن 7 منتخبات حجزت مقاعدها في هذه التصفيات وهي الصين المضيفة كما أنها تأهلت لدور الثمانية، إضافة إلى أستراليا وإيران والصين تايبيه والهند وكوريا الجنوبية وباكستان، فيما تم استبعاد اليابان التي صعدت لدور الثمانية باعتبارها الدولة المضيفة للأولمبياد.
ونأمل أن يكمل الأدعم عقد المنتخبات المشاركة في التصفيات، ويقتنص الفرصة الثمينة التي جاءت لتكون خير تعويض عن الإخفاق في التأهل رفقة الثمانية الكبار، بعد أن ظلمته القرعة وأوقعته في مجموعة صعبة للغاية مع إيران المضيفة وأقوى المرشحين للقب، وكذلك أستراليا التي تعد حاليا من القوى الكبرى في اللعبة بالقارة الصفراء، كما ضمت المجموعة سريلانكا التي قدمت مستويات جيدة للغاية وأذهلت الجميع بنتائجها.
وكان منتخبنا قد حل ثالثا في المجموعة الأولى بدور المجموعات، ثم في مرحلة ترتيب المراكز تصدر مجموعته بعد الفوز عمان بثلاثة أشواط نظيفة، والخسارة أمام كازاخستان بشوط مقابل ثلاثة، ولكنه جاء في الصدارة بفارق شوط عن الأخير.
الجدير بالذكر أن الادعم حقق المركز التاسع في البطولة الماضية التي أقيمت قبل عامين في إندونيسيا، ولكن هذا المركز تضاعفت أهميته في النسخة الحالية لأنه يخول لصاحبه خوض تصفيات الأولمبياد.
فوز مستحق
استحق منتخبنا الفوز على إندونيسيا عن جدارة بعد الأداء القوي الذي قدمه، خاصة في الشوطين الثاني والثالث.
وكان الشوط الأول متكافئا للغاية، حيث كان المنتخب الإندونيسي ندا قويا، وبادل الأدعم نقطة بنقطة، وظل التعادل قائما حتى النقطة 24، بعدها لعبت خبرة منتخبنا دورا في حسم الشوط الأول بنتيجة 26-24.
وتغيرت الأمور تماما في الشوط الثاني، حيث تراجع مستوى المنتخب الإندونيسي بشدة، ولم يستطع التعامل مع الضربات القوية للاعبي منتخبنا، وعجز في أحيان كثيرة عن اختراق حائط الصد القوي من جانب للاعبينا، وأنهى الادعم هذا الشوط لصالحه بنتيجة 25-17.
في الشوط الثالث تواصل الأداء على نفس النمط، تفوق تام من جانب منتخبنا، واستسلام وتراجع من جانب اندونيسيا، وتألق جميع لاعبي الادعم، ولعبوا بحماس وروح عالية، وأنهوا هذا الشوط بنفس نتيجة الشوط الثاني.

الصفحات