الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  التغذية السليمة خلال الصيف

التغذية السليمة خلال الصيف

التغذية السليمة خلال الصيف

الدوحة - الوطن
مع ارتفاع درجات الحرارة والرطوبة وانتهاء العام الدراسي وبدء العطلة الصيفية، فإن معظم الناس يتبعون سلوكيات تغذية خاطئة قد تضر بصحتهم وتفسد متعة قضاء العطلة. وعليه تنصح الاخصائية آلاء أبوناهية - أخصائية التغذية العلاجية والمجتمعية بمركز (لعبيب الصحي) التابع لمؤسسة الرعاية الصحية الأولية بشرب كمية كافية من الماء ما يعادل (8-10 أكواب على مدار اليوم)، ولزيادة استهلاك الماء يمكن تنقيتها بإضافة شرائح من الفواكه أو الخضار (مثل الليمون، البرتقال، أوراق النعنع، التوت، الفراولة )، مع عدم الإكثار من العصائر بأنواعها واستبدالها بتناول ثمار الفاكهة الطبيعية، وعدم الاكثار من القهوة والشاي وغيرها من المنبهات العالية بالكافيين (أي ما يعادل كوب واحد إلى اثنين في اليوم) ويفضل استبدال إضافة حليب كامل الدسم بقليل الدسم والتقليل من إضافة السكر والمحليات المنكهة (كشراب الكراميل أو الفانيلا وغيرها)، والإكثار من الخضراوات كمصدر غني بالألياف يساعد في تحسين عملية الهضم، والتقليل من تناول الدهون والنشويات والحرص على تناول الكمية الكافية من البروتين وتجنب المأكولات السريعة، والأطعمة المقلية، والمشروبات الغازية بأنواعها، ومشروبات الطاقة لضررها الكبير على الصحة.
وللمسافرين لقضاء عطلة الصيف خارج البلد ينصح بعمل تحليل شامل قبل موعد السفر لمعرفة إذا ما كانت هناك أية مشكلة صحية أو وجود نقص لفيتامينات ومعادن وأخذ العلاج والتطعيمات اللازمة تحت اشراف طبي مع المداومة على أخذ العلاج خلال السفر، والحرص على اختيار الغذاء الأمن خلال السفر، وتجنب الأكل من البائعة المتجولين لتجب التسمم الغذائي، مع تجنب أصناف الطعام النية أو قليلة الاستواء واختيار الأصناف كاملة الطهي والاستواء، وعدم الاكثار من المثلجات لأنها عالية بالسعرات والسكريات، ويمكن كبديل أفضل اختيار الزبادي - الروب - المجمد (frozen yogurt ) مع الفواكه.
كما تؤكد الاخصائية آلاء أبوناهية بأهمية ممارسة الرياضة بأنواعها وفقاً للإرشادات والدلائل الصحية القطرية فينصح بـ (5 مرات فالأسبوع بمعدل ساعة يومياً)، اما خلال السفر فعلى الأقل المشي 10.000 خطوة يومياً، ونظراً لارتفاع درجات الحرارة فينصح بممارسة الرياضة في الأماكن المغلقة، مع الحرص على النوم لساعات كافية 6-7 ساعات ليلاً، والتقليل من السهر لساعات طويلة، حيث أثبتت الدراسات الحديثة تأثير النوم وانعكاسه على الشهية وكفاءة العمليات الحيوية في الجسم، واتزان الهرمونات، والحالة النفسية للشخص.

الصفحات