الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  علاج أكثر من «220» ألف مريض

علاج أكثر من «220» ألف مريض

علاج أكثر من «220» ألف مريض

الدوحة - الوطن
قدمت إدارة العلاج الطبيعي التابعة لمؤسسة حمد الطبية العلاج لأكثر من 220 ألف مريض في قسم العظام بعياداتها الخارجية خلال عامي 2017، و2018م.
وتتوفّر خدمات العلاج الطبيعي للمرضى الذين يعانون من محدودية الحركة، والإعاقات الجسدية لكافة المرضى الذين تتراوح أعمارهم بين 14 و70 عاماً، حيث بلغ عدد المرضى أكثر من 100,000 مريض خلال عام 2017 بينهم 12 ألف مريض جديد خلال العام المذكور، في حين زاد إجمالي عدد المرضى الذين تم علاجهم خلال عام 2018 ليتجاوز 120,000 مريض بينهم أكثر من 15,000 مريض جديد في عام 2018.
وتقدّم إدارة العلاج الطبيعي خدماتها المتخصصة للمرضى الذين يمرّون في فترة ما بعد الجراحة العلاجية – مثل جراحة العظام والجراحة العصبية، ومشاكل العمود الفقري - والمرضى الذين يتعافون من آثار الحوادث والإصابات التي كانوا قد تعرّضوا لها.
وفي حديث لها حول إدارة العلاج الطبيعي وما تقدمه من رعاية صحية للمرضى قالت السيدة نورا عيسى المضاحكة، أخصائية أولى علاج طبيعي ومدير إدارة العلاج الطبيعي بمؤسسة حمد الطبية:«تعتمد خدمات العلاج الطبيعي على التمرينات الجسدية الموصوفة والأجهزة العلاجية الطبية المستخدمة في مساعدة المريض على استعادة وتحسين القدرات الوظائفية لجسمه وذلك بعض تعرّضه للمرض أو الإصابة أو الإضطرابات الحركية لديه، ويشمل العلاج الطبيعي استخدام التمارين البدنية الجسدية والمعالجة اليدوية بدلاً من استخدام الأدوية المضادة للفيروسات والمعالجة الجراحية».
وتضيف السيدة المضاحكة:«يستخدم العلاج الطبيعي والتمارين البدنية لمعالجة أجزاء مختلفة من الجسم ولأغراض مختلفة، ويقدّم أخصائيو العلاج الطبيعي من ذوي الخبرة والكفاءة مجموعة شاملة من خدمات العلاج الطبيعي والتي باتت جزءً لا يتجزأ من إعادة تأهيل المرضى الذين يتعافون من الإصابات سواء الرياضية منها والروتينية أو الأخرى المرتبطة بمواقع العمل أو الناجمة عن الحوادث المرورية مثل الكسور العظمية والإلتواءات وإصابات وآلام الرقبة وأسفل الظهر، كما يستخدم العلاج الطبيعي في معالجة الحالات المرضية الأشدّ خطورة مثل حالات التهاب المفاصل، والضمور العضلي، والاضطرابات العصبية، بالإضافة إلى تأهيل مرضى القلب ومرضى الجلطات الدماغية».
وتابعت السيدة المضاحكة حديثها قائلة:«إن الهدف من العلاج الطبيعي تحسين المستوى الصحي العام للمريض عبر مختلف الوسائل العلاجية لتخليصه من الألم ومساعدته في التغلّب على أي قصور وظائفي ناجم عن الإعاقة الجسدية الدائمة لديه وتمكينه من ممارسة نشاطاته الحياتية بصورة طبيعية، وقد استخدم الأخصائيون في إدارتنا أساليب العلاج الطبيعي بفعالية عالية في معالجة العديد من الحالات المرضية مثل مرض الإنسداد الرئوي المزمن، ومتلازمة النفق الرسغي، وتمزّق الكفة الدوّارة، والإصابات الرياضية، كما يستخدم العلاج الطبيعي في تأهيل المرضى الذين يصابون بالجلطات الدماغية والذين يعانون من إصابة أو تلف الحبل الشوكي، ومرضى الرّعاش، ومرضى التصلّب العصبي المتعدد، ومرضى الدهليز السمعي، وإصابات الدماغ، كما يمكن لمرضى الحروق والآخرين الذين يعانون من التقرّحات المتصلة بمرض السكّري الإستفادة من العلاج الطبيعي».
وتقدّم إدارة العلاج الطبيعي خدماتها للمرضى في العديد من مرافق مؤسسة حمد الطبية، ويتمثّل الهدف الرئيسي لخدمات العلاج الطبيعي في مساعدة المرضى في الاعتماد على النفس واستعادة قدراتهم على ممارسة حياتهم بصورة طبيعية.

الصفحات