الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  الدوحة تجهز حكام مونديال «2018»

الدوحة تجهز حكام مونديال «2018»

الدوحة تجهز حكام مونديال «2018»

كتب- جليل العبودي
تحتضن الدوحة اربع دورات عالمية للمحاضرين الدوليين ولخبراء التطوير الفني للحكام، وللحكام المختارين لإدارة مباريات كأس العالم في روسيا 2018 والحكمات المرشحات لإدارة منافسات بطولة كأس العالم للسيدات بفرنسا 2019 والمحاضرين الدوليين للحكام. وتقام الدورات الأربع خلال الفترة من 30 يناير إلى 23 فبراير القادمين، ولأول مرة في تاريخ الفيفا تقام الدورة النهائية للحكام المختارين لإدارة مباريات المونديال بعيدا عن البلد المنظم للمونديال وهي روسيا 2018، وليس هذا فحسب بل ولأول مرة في تاريخ الفيفا أن يقيم أربع دورات دولية في هذه الفترة الزمنية في بلد واحد.
وقد استعد اتحاد الكرة ولجنة الحكام في اتحاد الكرة إلى هذا الحدث العالمي الذي لم يبق سوى ايام قلائل على انطلاقها، وهذا نابع من ثقة الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا» في الإمكانات القطرية وفي الاتحاد القطري لكرة القدم حيث اعلن الفيفا رسمياً عن تنظيم الدورات الاربع. ستكون البداية من خلال دورة المحاضرين الدوليين للمدربين في كرة القدم وهي التي تقام خلال الفترة من 30 يناير إلى 2 فبراير القادمين بمشاركة مائة محاضر هم الافضل على مستوى العالم، ثم ستكون الدورة الثانية لحكام الساحة المختارين لمونديال روسيا 2018 وكذلك حكام تقنية الفيديو وهي في الفترة من 5 إلى 9 فبراير القادمين بمشاركة أفضل 37 حكما على مستوى العالم بالإضافة إلى الأجهزة الفنية المعاونة لهم وهو ما يعني وجود ما يقرب من 75 شخصا في هذه الدورة، ويعقبها الدورة الثالثة وهي المخصصة للحكمات المرشحات لإدارة مونديال فرنسا للسيدات 2019 وستكون الدورة خلال الفترة من 12 إلى 16 فبراير القادمين، وستكون الدورة الرابعة والأخيرة خلال الفترة من 19 إلى 23 فبراير القادمين وهي تخص المحاضرين الدوليين للتحكيم وسيشارك في هذه الدورة كل من هاني بلان وناجي جويني بصفتهما محاضرين دوليين، وهي دورة شاملة للمحاضرين فنيا وبدنيا.
كما أن هذا الاختيار من الاتحاد الدولي انتصار جديد تحققه قطر على الحصار، لاسيَّما أنه يشارك في هذه الدورات الأربع نخبة العالم في مجال كرة القدم من مدربين وحكام وحكمات ومحاضرين، وان قطر وقبل انطلاق هذه الدورات جاهزة من حيث الفنادق وملاعب وشركات ترجمة وقاعات للمحاضرات وكذلك اللاعبون الذين سيتم تطبيق القوانين عليهم والدورات تم الاتفاق معهم من الآن. وسيتم استخدام ملاعب نادي قطر لاستخدام خلال فترة الدورات وسيكون فندق الانتركونتنتال هو مقر إقامة وفود الاتحاد الدولي لكرة القدم، كما ان إقامة الدورات في قطر فرصة ذهبية لعناصر الكرة القطرية خاصة الحكام والمدربين الذين سيسمح لهم بالحضور كمتابعين وملاحظين فقط خاصة بعض حكام النخبة القطريين وبعض المدربين للاستفادة واكتساب مزيد من الخبرات.

الصفحات