مؤسسة الرعاية الأولية تحصل على الاعتماد الماسي الكندي

  • Apr 17, 2021
  • Author: Alwatan Online3
  • Number of views: 686
  • المحليات
الدوحة /قنا/ حصلت مؤسسة الرعاية الصحية الأولية رسميا على شهادة اعتماد المستوى الماسي للاعتماد الكندي. ويعتبر هذا أعلى مستوى ومرتبة في إطار برنامج الاعتماد، الذي يُمنح للمؤسسات الملتزمة إلى أقصى درجة، وتتميز بالجودة العالية ورصد النتائج، بالإضافة إلى استخدام الأدلة وأفضل الممارسات لتحسين الخدمات. ويعتمد هذا التقييم الشامل على تقييم مجموعة من المقاييس والمعايير المتعلقة بالجودة والسلامة وإدارة المخاطر والأخلاقيات عبر الخدمات الطبية وخدمات المساندة، بما في ذلك المالية وتكنولوجيا المعلومات والموارد البشرية والبنية التحتية والإدارة، والشهادة الماسية تأتي كخطوة جديدة على طريق النجاح. وقالت الدكتورة مريم علي عبدالملك مدير عام مؤسسة الرعاية الصحية الأولية إن المؤسسة تمكنت من الحصول على شهادة "المستوى الماسي" من المجلس الكندي للاعتماد الصحي وهي مؤسسة دولية ومعتمدة تقوم على مساعدة المؤسسات الصحية في أنحاء العالم بإجراء وعملية تقييم مستمرة لجودة الخدمات الصحية والاجتماعية المقدمة حسب معايير ومقاييس التميز الدولية. وتشمل شهادة المجلس الكندي للاعتماد الصحي المشاركة الفعالة من جميع القادة والمسؤولين في مؤسسة الرعاية الصحية الأولية وموظفي الخطوط الأمامية والمرضى وأسرهم وشركائنا في المجتمع، حيث أنهم يعملون يدا بيد من أجل الاستفادة من الموارد المتاحة بالطريقة المثلى، وزيادة الكفاءة، وتحسين جودة الخدمات الصحية المقدمة، وتقليل المخاطر. وأضافت الدكتورة مريم علي عبدالملك أن الحصول على شهادة المجلس الكندي للاعتماد الصحي يعتبر حجر الزاوية للانطلاق والاستمرار في مبادرات تحسين الجودة وسلامة المرضى، مما يمكن مؤسسة الرعاية الأولية من تقييم خدماتها وتحسينها بشكل منتظم ومستمر، إضافة إلى دعم التغيرات في السياسات والإجراءات ، وتقليل المخاطر وتلبية احتياجات الشركاء وأسرهم وقيمهم ومعتقداتهم وتعزيزها. وأوضحت انه بهذا أصبحت مؤسسة الرعاية الصحية الأولية من المؤسسات المعترف بها عالميا بأن لديها نظام رعاية صحية أولية عالمي يخدم مواطنيها والمقيمين والزوار، وسوف تساهم عملية الحصول على شهادة المجلس الكندي للاعتماد الصحي على استمرار التعهد والمصداقية من أجل تحسين جودة الخدمات الصحية المقدمة لشركائنا. من جانبها، قالت الدكتورة أمل عبدالله العلي المدير التنفيذي لإدارة الجودة وسلامة المرضى إن مؤسسة الرعاية الصحية الأولية أن المؤسسة هي الأولى في العالم التي تحصل على جائزة الرعاية المتمحورة حول الأشخاص، علما بأن الفترة الزمنية لتجديد شهادة الاعتماد كل ثلاث سنوات. وأضافت الدكتورة أمل العلي أن المؤسسات الحاصلة على المستوي الماسي تركز على تحقيق الجودة من خلال مراقبة النتائج، واستخدام الأدلة وأفضل الممارسات لتحسين الخدمات، والمقارنة مع المنظمات النظيرة. وأشارت إلى أنه رغم أن الوباء الذي اجتاح العالم غير ما كان يتعين القيام به كل يوم لكنه لم يغير حقيقة الحاجة الى تقديم أعلى مستويات الرعاية الصحية وبطريقة آمنه، ومن هنا أدركت المؤسسة أنه من المهم مواصلة عملية الحصول على شهادة الاعتماد حيث أن المعايير جزء لا يتجزأ من سلامة المرضى والجودة والرعاية المتمحورة حول المريض. وقد أكملت مؤسسة الرعاية الصحية الأولية التقييم للحصول على شهادة المجلس الكندي للاعتماد الصحي من خلال اتباع منهجين احداهما من خلال التواصل مع المقيمين التابعين لمجلس الاعتماد الكندي عن بعد والأخرى من خلال زيارة المواقع خلال الفترة الزمنية الواقعة بين نوفمبر 2020 حتى مارس 2021. وقد قامت مؤسسة الرعاية الصحية الأولية العمل بتحضير 20 معيارا رئيسيا وما يقارب من 900 معيار بين القيادة وخدمات الرعاية الأولية وخدمات التميز وإدارة الأدوية وطب الأسنان والتصوير التشخيصي ومكافحة العدوى والوقاية ومعايير المختبر، وكان لهذه المعايير العديد من العمليات الأخرى ذات الأولوية في مجالات القيادة السريرية، وتدفق المرضى، والتأثير على النتائج، ودعم القرار، وإدارة الموارد البشرية وإدارة الموارد، والتخطيط وتصميم الخدمات واتخاذ القرارات على أساس المبادئ، وإدارة الجودة وأيضا إدارة الطوارئ والكوارث، والبيئة المحيطة والأجهزة والمعدات الطبية والرعاية المتمحورة حول الأشخاص.