تقرير "ويش 2020" يؤكد أن الأدوات الرقمية للصحة النفسية ضرورة ملحة

  • Oct 18, 2020
  • Author: Alwatan Online3
  • Number of views: 337
  • المحليات
الدوحة /قنا/ أكد "تقرير ويش 2020"، الذي سيصدر رسميا خلال مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحة (ويش) الذي سيعقد افتراضيا في الفترة من 15 إلى 19 نوفمبر المقبل، أن الأدوات الرقمية المصممة لتلبية احتياجات الصحة النفسية ليست مجرد رفاهية مستقبلية للأنظمة الصحية الحديثة، بل ضرورة ملحة.

وأعد التقرير الجديد الذي جاء تحت عنوان "الثورة الرقمية للصحة النفسية: تحويل الرعاية من خلال الابتكار وتوسيع النطاق"، مجموعة دولية من الشركاء والخبراء البارزين بقيادة البروفيسورة هيلين كريستنسن، مدير وكبير العلماء في معهد بلاك دوج للأبحاث الطبية ومقره أستراليا، والدكتور توم إنسل، خبير أمريكي رائد في أبحاث وسياسات وتكنولوجيا الصحة النفسية وبالتعاون مع كبار الخبراء في مجال الصحة النفسية الرقمية. ويوضح تقرير "ويش 2020" أن الفجوة بين العلاج الذي يحتاجه الناس وما يمكن لأنظمة الرعاية الصحية الحالية تقديمه في البلدان (مرتفعة ومتوسطة ومنخفضة الدخل) كبيرة جدا حاليا، بحيث لا يمكن سدها سوى بـ "ثورة في الوصول والجودة والمشاركة من خلال التكنولوجيا"، كما أن تجربة المهنيين ومتلقي الخدمة خلال جائحة (كوفيد-19) عززت الحاجة إلى إنشاء "جيل جديد" من الابتكارات الرقمية للصحة النفسية. ويقدم التقرير مجموعة من توصيات السياسات بناء على دراسات الحالة، واستكشاف الطرق التي يمكن للحكومات، والمستثمرين، والشركات، والمدارس، والقادة في مجال الرعاية الصحية أن يلعبوا دورا فيها.

وفي هذا الصدد أوضحت البروفيسورة هيلين كريستنسن أن خدمات الصحة النفسية تعاني في جميع البلدان حتى قبل أن يجتاح (كوفيد-19) العالم، وأن مشاكل الصحة النفسية، والمخدرات، والكحول، هي السبب الرئيسي للإعاقة في جميع أنحاء العالم، والآن مع (كوفيد-19)، يبلغ 75 بالمئة من السكان عن مشاكل نفسية.

وأكدت البروفيسورة هيلين الحاجة إلى تدخلات ضخمة تصل إلى ملايين الأشخاص للتعامل مع هذا الوضع، مشددة على أن التدخلات والخدمات الرقمية هي السبيل للقيام بذلك، وهي مشكلة تواجه حكومات جميع الدول.

وتابعت: "نحن بحاجة إلى الجمع بين الابتكارات الرقمية التي يستخدمها المستهلكون بالفعل مع الرؤى والأدلة الرئيسية التي تقدمها العلوم حول فعاليتها، مشيرة إلى أن "تقرير ويش 2020" يهدف إلى فهم طريقة عمل النماذج الرقمية، والطرق التي يمكن من خلالها دعم وتطوير التقنيات الرقمية للصحة النفسية في المستقبل بشكل أفضل". وسوف تمتد أعمال "ويش 2020" الذي يأتي تحت عنوان "صحتنا في عالم واحد"، على مدى خمسة أيام، وسيسهل الشكل الافتراضي التفاعلي إجراء مناقشات متعمقة لعشرة مواضيع تهم الرعاية الصحية، والتوصيات السياسية القائمة على الأدلة وسيركز بشكل كبير على مناقشة قضايا الصحة النفسية بشكل عام، ولدى الأطفال والمراهقين بشكل خاص. تعد اضطرابات الصحة النفسية من أكثر الاحتياجات الصحية أهمية، وهي تؤثر على واحد من كل ثلاثة أشخاص، في جميع أنحاء العالم، في مرحلة ما من حياتهم، وهي من بين الأسباب الرئيسية للإعاقة، وتتسبب فيما يقرب من ثمانية ملايين حالة وفاة سنويا (ما يقرب من مليون منهم بسبب الانتحار). وإلى جانب الصحة النفسية، سيركز مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحة (ويش) على مواضيع تشمل تغير المناخ والاستدامة و(كوفيد-19).