الملتقى القطري للمؤلفين يحتفي باليوم الدولي للترجمة الثلاثاء المقبل

  • Sep 26, 2020
  • Author: Alwatan Online8
  • Number of views: 714
  • المحليات
الدوحة في 26 سبتمبر /قنا/ ينظم الملتقى القطري للمؤلفين يوم /الثلاثاء/ المقبل، جلسة خاصة احتفاء باليوم الدولي للترجمة الذي يوافق الـ30 سبتمبر من كل عام، حيث يستضيف، يوما واحدا قبل هذا التاريخ وعبر الانترنت، كوكبة من المترجمين والأكاديميين والمهتمين بمجال الترجمة من عدة بلدان حول العالم. وتناقش احتفالية هذا العام التي تقام تحت عنوان /الترجمة جسور تعزيز التبادل الثقافي بين الشعوب/، العديد من المحاور المرتبطة بموضوعها من خلال أربع جلسات. وخلال الجلستين الأولى والثانية، ستتم مناقشة عدد من المحاور منها /أهمية الترجمة في نقل التراث وصنع المستقبل/ يقدمها السيد محمد حسن الكواري مدير إدارة الإصدارات والترجمة بوزارة الثقافة والرياضة، و/المثاقفة الناضجة بين اللغة العربية وبقية لغات العالم.. هل هي ضرورة أم رفاهية/ وفيها تناقش الأستاذة شيخة الكواري رئيس قسم الترجمة بوزارة الثقافة والرياضة نماذج من الأعمال المترجمة والتراث العالمي. كما تتناول الدكتورة حنان الفياض المستشارة الإعلامية لجائزة الشيخ حمد للترجمة والتفاهم الدولي /دور جائزة الشيخ حمد في تعزيز الترجمة والتبادل الثقافي بين الشعوب/، وتتحدث خلالها السيدة فاطمة الرفاعي مدير الإنتاج والتوزيع في دار لوسيل للنشر والتوزيع عن الدور الذي تلعبه دور النشر في عملية الترجمة والتحديات التي تواجهها مثل الجودة والدقة وعمليات الإنتاج كافة. وتخصص الجلسة الثالثة لاستعراض تجارب عدد من الفائزين بجائزة الشيخ حمد للترجمة والتفاهم الدولي حيث يتم استعراض تجربتي المترجمة الأردنية إخلاص القنانوة والمترجم السوري الدكتور جمال شحيد. وتتمحور الجلسة الأخيرة حول /مكانة الثقافة العربية والاسلامية ودور الترجمة في تعزيزها/ حيث يناقش كل من المترجم السوري التركي ظافر دركوشي والكاتبة الأندونيسية أسما ناديا /نقل التراث والعادات والتقاليد من خلال الترجمة/، تليها مداخلة المهندس والمترجم الإيراني أحمد رحمن العتيقي حول ضرورة الترجمة للتواصل بين الشعوب وبعض الأركان المهمة للترجمة، ثم مداخلة للكاتب حسام شاكر حول القدس في أعمال الترجمة. جدير بالذكر أن الجمعية العامة للأمم المتحدة، أعلنت يوم 30 سبتمبر من كل عام يوما دوليا للترجمة، ليكون فرصة لعرض مزايا الترجمة والاشادة بعمل المترجمين، الذين يلعبون دورا مهما في التقريب بين الدول، وتسهيل الحوار والتفاهم والتعاون، والمساهمة في التنمية وتعزيز السلام والأمن العالميين.