+ A
A -
كتب أكرم الفرجابي

أعرب عدد من مديري المراكز الشبابية، عن استعدادهم لموسم النشاط الصيفي 2022، لافتين إلى أنهم وقبل انطلاق الأنشطة قاموا بإعداد برامج وفعاليات متنوعة تجمع ما بين الفائدة والمرح، تحتوي على دورات وورش تدريبية ومسابقات وبطولات رياضية وزيارات علمية وترفيهية، تشمل كلا من متحف قطر الوطني ومكتبة قطر الوطنية، ومركز الجزيرة الإعلامي.وأكد مديرو المراكز لـ الوطن حرصهم على التنوع في البرنامج الصيفي، وإضافة أفكار جديدة من خلال الاستماع لمقترحات وأفكار المنتسبين، والعمل على تطبيقها في أرض الواقع، وذلك بهدف ملء أوقات الفراغ بكل ما هو مفيد للشباب والطلاب، والعمل على تنمية مواهبهم وصقل مهاراتهم، مما يحقق الاستفادة المثلى من الأنشطة الصيفية المتنوعة.وتعمل المراكز الشبابية في الدولة على وضع خططها وبرامجها الصيفية منذ بداية العام، بهدف تعزيز المواطنة لدى الشباب، وبناء شخصية الفرد المتوازنة، وتعزيز العلاقة بين أفراد المجتمع، وإبراز القيادات الشابة تحت إشراف مدربين ذوي خبرة، وتلبية طموحات الشباب، وتعزيز الجانب الفكري لديهم، وصقل مهاراتهم، وزيادة الاهتمام بالبُعدين الاجتماعي والقيادي، واستقطاب الفتيات لتنمية القيم ورفع مستوى الحس الوطني، كذلك دعم أفكار الفتيات والاهتمام بمواهبهن وإبداعاتهن بشكل متواصل. برامج متنوعةفي البداية أكد نواف محمد المضاحكة، مدير مركز شباب سميسمة والظعاين، أن دمج المركزين ساهم في ‏تعزيز خطط تطوير المرافق الرياضية والتعاون البنَّاء بين المراكز الشبابية خاصة في ‏منطقة الشمال، مستعرضا الأنشطة والبرامج الصيفية 2022، حيث بدأ تنفيذ عدد 25 فعالية خلال الفترة من 10 يونيو وحتى 10 أغسطس، بالتركيز على شراكات مع كل من الاتحاد القطري للرياضة للجميع، ونادي لوسيل الرياضي، مركز فرسان، ومركز شباب الجميلية والذخيرة، ومركز الوجدان الحضاري، بالإضافة إلى برامج متنوعة منها خدمة مجتمعية، وبرامج توعوية، وبرامج ترفيهية، وبرامج رياضية، وبرامج ثقافية تراثية، وكذلك برامج للاحتفال بيوم الشباب الخليجي ويوم الشباب الدولي خلال فترة الصيف. ولفت رئيس مركز سميسمة والظعاين، إلى أنه يتم الإعلان باستمرار عن كافة الأنشطة والفعاليات الخاصة بالمركز، من خلال حسابات وصفحات المركز على مواقع التواصل الاجتماعي، كما يتم التواصل مع الأعضاء المشتركين وأولياء الأمور عن طريق إرسال الرسائل النصية، وإعطائهم كافة المعلومات عن الأنشطة والبرامج الصيفية الجديدة، ودعا أولياء الأمور إلى الاهتمام بمشاركة أبنائهم في الأنشطة الصيفية المتنوعة للمركز، متوقعا أن يكون هناك إقبال كبير على أنشطة وفعاليات المركز، خاصة أن هناك تعاونا كبيرا مع الأندية الأخرى بهدف استقطاب كافة شرائح المجتمع من الشباب.دعم المهارات من جهته قال خليفة الشهواني، مدير مركز شباب الجميلية، عن بدء نشاطه في الموسم الصيفي 2022 عبر فعاليات وبرامج ستعزز القيم المؤسسية للمركز أثناء التخطيط لأي فعالية وهي الصحة والإبداع والطموح والعطاء والتعاون.وأشار إلى أن إدارة المركز تعمل على استقطاب كافة الفئات العمرية للمركز، وكذلك دعم مهارات ومواهب الشباب القطري بحيث يركز المركز خلال البرنامج الصيفي تحديداً على العمل على تدريبات ودورات واستفادة حقيقية لرواده أكثر من مجرد ملء فراغ الطلاب بأنشطة ترفيهية فقط بل يوازن بينهما.وقال إن فعاليات المركز تشمل تدريبات رياضية في مجال الملاكمة بالتعاون مع الاتحاد القطري، والتعليم والتدريب على الفروسية لمنتسبي المركز، بالإضافة إلى برنامج تعليم السباحة لمنتسبي المركز، وأيضا التدريب على لعبة البادل لمنتسبي المركز، والتدريب على الرماية لفريق الرماية بالمركز، ومحاكاة الطيران بالتعاون مع مركز قطر للرياضات اللاسلكية، ومهارات وجماليات الخط العربي، وتحتوي البرامج الصيفية أيضا على رحلة في عالم الفضاء عبر الواقع الافتراضي، والمستويات المتعددة للقائد، والتحديات التي تواجه الشباب لاكتساب المهارات بمناسبة اليوم الدولي للشباب، ومبادرة أسيافنا نظيفة: سيف أم الماء، قطر قوافل الخير، وبطولة شطرنج: بالتعاون مع الاتحاد القطري للشطرنج، ألعاب مائية: الاتحاد القطري للرياضات المائية، ومعسكر تدريبي مفتوح: مسابقة تراثية: القلينة – الناطوع التيله- عنير ومحاضرة، ورحلة ترفيهية إلى أكوابارك، وأيضا مهارات التحرير الصحفي، قصيدة في الميزان: بمناسبة اليوم الدولي للشعر، ورقة عمل: الحفاظ على اللياقة البدنية بمناسبة اليوم الدولي للشباب، ممارسة عامة في ميادين كرة القدم والطائرة وصالة الألعاب الرياضية والجم وحلبة الملاكمة. نشاط متكاملمن جانبه قال عبدالله عيسى الكعبي رئيس مركز شباب الكعبان إنه وفق الآلية المتبعة لتنفيذ الخطط والبرامج تم اعتماد نشاط صيفي متكامل للشباب والذي بدأ من بعد امتحانات الطلبة وحتى منتصف شهر أغسطس وقد تم تشكيل فريق من المشرفين القطريين المتميزين لقيادة النشاط الصيفي، وقد حرصنا على احتضان المبادرات الشبابية القطرية وتمكين الشباب لإدارة المراكز الشبابية والأنشطة المجتمعية ويتضمن برنامج مركز الكعبان أنشطة متنوعة لكافة شرائح المجتمع من الذكور والإناث ويعتمد على مسارات متعددة، منها: مسار التربية القيادية والتمكين الشبابي، ومسار اللياقة البدنية وركوب الخيل والسباحة والرماية وكرة القدم والبادل، ومسار الثقافة الفكرية والعلمية، ومسار الإدارة المالية وريادة الأعمال، إضافة إلى مسار الألعاب الترفيهية.. وقد تم تشكيل فريق العمل من المشرفين القطريين وبإشراف مباشر من السيد عبدالله عيسى الكعبي رئيس المركز والسيد ناصر شاهين الكعبي المدير العام والسيد عبدالله الكوهجي مشرف عام الأنشطة. وأضاف الكعبي أن الأنشطة بالمركز تتضمن كذلك برنامج سواعد لتمكين قيادات الصف الثاني للمراكز الشبابية، ويهدف البرنامج إلى تأهيل وتطوير الشباب لقيادة المراكز الشبابية وإكسابهم مهارات حياتية والتخصصات القيادية وتوفير البيئة الحاضنة للشباب وبناء شخصياتهم وفق معايير الكفاءات القيادية والسلوكيات الأخلاقية وقدرتهم على التوجيه الذاتي والاعتماد على القيم المعتمدة في مقومات الهوية القطرية والتخطيط لصنع القرار.
 الفئة المستهدفة من 15 سنة فما فوق.وبرنامج «كن أنت 4» القيادي والتربوي ويستهدف طلبة المرحلتين الاعدادية والثانوية، ويهدف إلى بناء الشخصية المتوازنة عبر إكسابهم المهارات الحياتية والقيادية وتربية الاجيال على الأخلاق والعادات الإسلامية والتقاليد القطرية ونحققها من خلال التغيير في القناعات والهوايات والقدوات والمهارات والافكار والعاداتن وبه يتميز الفرد لخدمة دينه ووطنه ومجتمعه.. والجدير بالذكر ان البرنامج ينفذ في نسخته الرابعة حيث تم تأهيل 72 شابا قطريا منذ انطلاقة البرنامج. وبرنامج «هذا أنا 3» وهو برنامج رياضي تربوي لتدريب الشباب بدنيا وصحيا ويتم من خلاله نشر الثقافة الصحية وتنمية روح التحدي والروح الرياضية للوصول إلى حياة صحية مثالية لخدمة النفس والمجتمع، ويتم تنفيذ البرنامج في منتجع رتاج سلوى والبرنامج ينفذ في نسخته الثالثة حيث تم تأهيل 30 مشاركا منذ انطلاقة البرنامج. وبرنامج سلوم أهل قطر ويتم من خلاله تدريب وتنشئة الشباب على العادات والتقاليد القطرية وغرس قيمة المواطنة فيهم، وينفذ البرنامج بالتعاون مع مركز نوماس والفئة المستهدفة من 8 إلى 18 سنة.
خامسا: معسكرات الكعبان الصيفية ويتم تدريب الشباب ونشر ثقافة ريادة الأعمال وتنمية روح التحدي للوصول إلى حياة متوازنة ماليا ومثالية لخدمة النفس والمجتمع، وينفذ البرنامج بمنتجع رتاج سلوى ومقر مركز شباب الكعبان 
الفئة المستهدفة (من 10 إلى 25 سنة).إضافة إلى فعاليات يوم الشباب العربي حيث تم إقامة فعاليات متخصصة بمناسبة يوم الشباب العربي وإطلاق مبادرة لدعم الشباب في قطر سواء قطريين أو مقيمين عرب تتمثل في تسليط الضوء على القضايا الشبابية التي تعنى بشباب الوطن العربي، وذلك كون الشباب القطري معتزا بانتمائه ووطنيته ويعد جزءا لا يتجزأ من الشباب العربي. فضلا عن فعاليات يوم الشباب الدولي حيث تم إطلاق مبادرة في يوم الشباب الدولي بالتشارك مع المراكز الشبابية المتعاونة وتعنى بالتركيز على مجموعة من القضايا التي تخص الشباب وزيادة اهتمام المجتمع بهذه القضايا والتركيز على دور الشباب في بناء المجتمع العالمي المعاصر خاصة مواضيع التنمية وبناء الإنسان.وقال رئيس مركز شباب الكعبان إن المركز ينظم أيضا بطولة الكعبان لكرة القدم للصالات بين المراكز الشبابية المتعاونة حيث يتم التنافس وبث روح التحدي بين الفرق التي تمثل تلك المراكز بهدف التعاون والتشارك والتعارف بين منتسبي المراكز. إضافة إلى ذلك هناك برنامج «أعظم الأيام» وهو برنامج إيماني ديني تربوي خلال العشر الأوائل من ذي الحجة يتم من خلاله تعظيم الأيام العشر من خلال دروس وخواطر إيمانية بالتعاون مع وزارة الاوقاف والشؤون الاسلامية، إضافة إلى برنامج لكل أفراد العائلة خلال عيد الاضحى المبارك. وأشار الكعبي إلى أن هناك أنشطة اليومية في مرافق وملاعب المركز حيث يتم فتح باب الاشتراك طوال فترة الصيف لممارسة مختلف انواع الرياضات في الملاعب الخارجية والصالة الرياضية وصالة اللياقة البدنية.ويذكر أن الأنشطة الصيفية التي تقدّمها المراكز الشبابية في 2022، تتميّز بالابتكار وتتضمن مجموعة من الأنشطة الثقافية والاجتماعية والترفيهية والرياضية والتوعوية إلى جانب الأنشطة التعليمية؛ إيماناً من المراكز بدورها في بناء شخصية الفرد المتوازنة وتلبية طموحات الشباب وتعزيز العلاقة بين أفراد المجتمع، فضلاً عن استثمار أوقات الفراغ من خلال البرامج الهادفة والمبتكرة، وتعزيز المهارات لديهم، بجانب توفير أنشطة وورش عمل وبطولات تستحوذ على اهتمامات الشباب.

copy short url   نسخ
04/07/2022
20