+ A
A -
جريدة الوطن
طور علماء صينيون طلاء تحكم حراريا بأساس معدني للمركبة الفضائية المأهولة شنتشو- 14، والذي سيحمي رواد الفضاء من الحرارة الشديدة والبرد القاسي أثناء بقائهم لستة أشهر في المدار. ويعمل الطلاء الجديد بطريقتين: توفير امتصاص منخفض لأشعة الشمس لدعم تقليل تأثير الشمس على درجات الحرارة الداخلية للمركبة الفضائية، وتوفير انبعاث منخفض للأشعة تحت الحمراء لمنع إطلاق الحرارة من المصادر الداخلية. وسيشهد رواد الفضاء على متن مركبة شنتشو- 14 الفضائية عددا من مكونات المحطة الفضائية المعقدة خلال رحلتهم الجارية الممتدة لستة أشهر، ومن المرجح أن يعمل التحام مركبة الشحن والوحدتين المعمليتين مع الوحدة الأساسية للمحطة الفضائية، على منع أشعة الشمس من الوصول إلى المركبة الفضائية، مما يؤدي إلى تعرض طويل الأمد للبرد الشديد في ظلال الفضاء السحيق، كما لابد للمركبة الفضائية من التكيف مع الحرارة الشديدة الموجودة بأشعة الشمس المباشرة في الفضاء الخارجي.وبدون التحكم الحراري، يمكن أن ترتفع درجات الحرارة للجانب المواجه لأشعة الشمس من المركبة الفضائية إلى أكثر من 100 درجة مئوية، بينما يمكن أن تنخفض درجة حرارة الجانب البعيد عن أشعة الشمس إلى أقل من 100 درجة مئوية تحت الصفر. واستخدم هذا الطلاء للتحكم الحراري، الذي تم تطويره من قبل أكاديمية الصين لتكنولوجيا الفضاء، لأول مرة على متن مركبة شنتشو- 13 الفضائية التي تم إطلاقها في يوم 16 أكتوبر عام 2021، حيث حافظ هذا الطلاء على بيئة المركبة في نطاق مقبول لدرجة الحرارة (بين 18 و26 درجة مئوية) أثناء رحلتها الممتدة لستة أشهر في الفضاء، مما سمح لرواد الفضاء أن يبقوا مرتاحين في منزلهم المحلق في المدار.
copy short url   نسخ
21/06/2022
0