+ A
A -
جريدة الوطن

إسطنبول- الأناضول- حذر رئيس مجلس الدوما (الغرفة السلفى من البرلمان) الروسي، فياتشيسلاف فولودين، أمس، من «مأساة عالمية» حال تزويد أوكرانيا بأسلحة ثقيلة.

وقال فولودين عبر حسابه في تلغرام إنه «إذا قامت واشنطن ودول الناتو بإرسال أسلحة ستستخدم لضرب المدنيين ومحاولة السيطرة على أراضينا كما يهددون، فإن هذا سيقودنا إلى اتخاذ تدابير انتقامية باستخدام أسلحة أكثر قوة».

كما حث المسؤول الروسي أعضاء الكونغرس الأميركي، وكذلك نواب البرلمان الألماني، والجمعية الوطنية الفرنسية والبرلمانات الأوروبية الأخرى على «إدراك مسؤوليتهم تجاه الإنسانية».

ووعدت الولايات المتحدة مؤخرا بدعم أوكرانيا إذا قامت بإطلاق عملية لاستعادة شبه جزيرة القرم التي ضمتها روسيا إليها بشكل غير قانوني في 2014.

كما ضمت موسكو 4 مقاطعات في شرقي أكرانيا إليها إلى الأراضي الروسية، العام الماضي، بعد إجراء استفتاءات وصفها الغرب بـ «الصورية».

وقال رئيس مجلس الدوما إن «واشنطن والدول الأوروبية من خلال قراراتهم يقودون العالم إلى حرب مروعة؛ إلى عمل عسكري مختلف تماما عما هو عليه اليوم».

وأضاف أن السياسيين بحاجة إلى فهم أن مثل هذه القرارات يمكن أن تنتهي بـ «مأساة عالمية» من شأنها أن تدمر بلادهم.

copy short url   نسخ
23/01/2023
5