+ A
A -
جريدة الوطن

تنتمي فاكهة الحرنكش، أو فاكهة العاطفة، إلى الحمضيات، وتتميز بقشرة جلدية ولب أبيض، تنمو بشكل كبير في أستراليا وغينيا الجديدة وكاليدونيا الجديدة وجنوب شرق آسيا، تتم زراعة هذه الفاكهة في مناخ استوائي وشبه استوائي في جميع أنحاء العالم.

تتميز الفواكه الحمضية بأنه يمكن التقاطها في جميع فصول السنة، وخاصة في ديسمبر/‏ كانون الأول وأبريل/‏ نيسان، ولفاكهة الحرنكش العديد من الفوائد لصحة الجسم، فيما يلي أهم الفوائد.

الحفاظ على صحة العيون والجهاز المناعي

تساعد فاكهة الحرنكش في الحفاظ على صحة العيون، حسب «healthline»، وذلك لاحتوائها على فيتامين أ، ما يجعل لها دوراً في حمايتها وتعزيز صحتها.

فـ فيتامين أ يعني كمية جيدة من الكاروتينات «Carotenoids» المهمة لصحة العينين، ويُنصح بتناولها بالأخص الأشخاص الذين يجلسون مطولاً على الكمبيوتر.

طعام خفيف

في حال كنت تبحث عن طعام خفيف بين الوجبات فقد تكون فاكهة الحرنكش الخيار الأمثل لذلك؛ إذ إن الحصة الواحدة منها تحتوي على 74 سعراً حرارياً، والتي تمدك أيضاً بالمعادن والفيتامينات المهمة لصحتك.

إصلاح تضرر الشيفرة الوراثية

أثبتت العديد من الدراسات العلمية المختلفة أن الحرنكش تحتوي على مجموعة فيتامين ب، والتي تعمل معاً كفريق في الجسم. من أحد أهم أدوار هذه المجموعة من الفيتامينات هي المساعدة في إصلاح الضرر الذي يلحق بالشيفرة الوراثية DNA وحمايتها.

جيد لمرضى السكري

لا تحتوي هذه الفاكهة على كل من الصوديوم والكوليسترول، وهي منخفضة المؤشر الجلايسيمي، إذاً تعد خياراً جيداً لمرضى السكري؛ إذ يساهم تناولها في التحكم والسيطرة على مستويات السكر في الدم، وبالتالي أعراض المرض.

تعزيز الجهاز المناعي

بما أن فاكهة الحرنكش تحتوي على كمية جيدة من فيتامين سي، فهي تلعب دوراً في تعزيز صحة الجهاز المناعي، وبالتالي تناول هذه الفاكهة يساهم في حمايتك من الإصابة بأنواع العدوى المختلفة، كما من شأنه أن يقلل من فترة الإصابة بالمرض قدر المستطاع.

علاج للأنفلونزا

حسب المصدر نفسه استخدمت هذه الفاكهة منذ القدم كوسيلة لعلاج الإصابة بالإنفلونزا والتخفيف من أعراضها بسبب ما تحتويه من فيتامينات ومعادن مختلفة. وحسب «medicalnewstoday» فإن للحرنكش فوائد أخرى من بينها:

الحفاظ على صحة الجهاز العصبي.

الشعور بالشبع بشكل أسرع ولفترة أطول.

المساهمة في فقدان الوزن.

إبطاء عملية انتشار الخلايا السرطانية في الجسم في حال الإصابة بالسرطان.

خفض خطر الإصابة بالالتهابات المختلفة.

طريقة تحضير فاكهة الحرنكش

لتناول فاكهة العاطفة نيئة، قطعها إلى نصفين، واستخدم الملعقة لإزالة اللب من القشرة. القشرة غير صالحة للأكل. يمكن للناس أن يأكلوا البذور واللب أو اللب فقط.

يمكن لأي شخص إزالة البذور عن طريق الضغط على اللب من خلال مصفاة أو قطعة قماش، واستخدام العصير بعدة طرق، مثل:

يخلط مع الماء والسكر لعمل مشروب.

إضافة العصير إلى عصائر الفاكهة الأخرى مثل البرتقال أو الأناناس.

إضافة العصير إلى اللبن مع فواكه أخرى.

غليه في شراب يمكن وضعه في أشياء أخرى كثيرة، مثل الصلصات أو الحلويات.

تحويله إلى هلام أو مربى.

تحويله إلى مشروب غازي أو نبيذ.

لا تستجيب فاكهة الحرنكش بشكل جيد للحفاظ على الحرارة والتعليب، ولكن يمكن للفرد القيام بذلك عن طريق مزجها مع الفواكه الأخرى التي تستجيب بشكل أفضل لهذه الطريقة. يمكن للناس تجميدها واستخدامها لاحقاً.

لا ينصح بتناولها في هذه الحالة.

تأكد من تناولك للحرنكش الناضج، ففي حالة عدم نضجه فمن شأنه أن يكون ساماً، كما عليك التوقف عن تناول هذه الفاكهة وطلب المساعدة الطبية، في حال أبدى جسمك أي ردة فعل تحسسية له.

قومي باستشارة الطبيب قبل تناول الحرنكش إن كنتِ حاملاً أو مرضعاً.

copy short url   نسخ
10/12/2022
5