+ A
A -
جريدة الوطن

اسطنبول-أ. ف. ب - أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الأربعاء أن تركيا «مصممة أكثر من أي وقت مضى» على حماية حدودها مع سوريا بوجه المقاتلين الأكراد.

وقال أردوغان في خطاب أمام البرلمان «عملياتنا بواسطة الطائرات والمدافع والمسيّرات ليست سوى البداية... سنواصل العمليات الجوية بدون توقف وسندخل أراضي الإرهابيين في الوقت الذي يبدو لنا مناسبا».

وقصفت القوات الجوية والمدفعية التركية نحو 500 هدف للمقاتلين الأكراد في شمال العراق وسوريا منذ الأحد، وفق ما أعلن وزير الدفاع التركي خلوصي أكار الأربعاء.

وقال الوزير وفق ما نقلت عنه وكالة الأناضول الرسمية «تم ضرب 471 هدفاً وتحييد 254 إرهابياً حتى الآن» في إطار عملية ضد مواقع المقاتلين الأكراد.

وأطلقت تركيا الأحد عملية «المخلب السيف» بسلسلة غارات جوية تبعها قصف مدفعي متواصل على مواقع لحزب العمال الكردستاني الذي يتمركز في شمال العراق، ووحدات حماية الشعب الكردية في سوريا.

وتتهم أنقرة التنظيمين بالوقوف وراء هجوم أسفر عن 6 قتلى و81 جريحاً في 13 تشرين الثاني/ نوفمبر في اسطنبول.

وأكد المرصد السوري لحقوق الإنسان، الذي يتخذ من لندن مقراً له، أن هذه الضربات أسفرت عن وقوع نحو أربعين قتيلاً.

وتَركّز القصف المدفعي التركي مساء الثلاثاء خصوصاً على مدينة كوباني معقل وحدات حماية الشعب الكردية التي استعادتها في 2015 من تنظيم الدولة الإسلامية بدعم غربي، وفق المرصد السوري.

copy short url   نسخ
24/11/2022
0