+ A
A -
جريدة الوطن

اسطنبول- الأناضول- أكد رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان، الثلاثاء، «التزام» القوات المسلحة بعدم المشاركة في العمل السياسي وصولا إلى حكومة مدنية انتقالية من الكفاءات غير الحزبية.

جاء ذلك في خطاب بالعاصمة الخرطوم، بثه التليفزيون الرسمي، في ختام مؤتمر مديري أجهزة الأمن والمخابرات الإفريقية الذي بدأ أعماله الإثنين.

وقال البرهان إن القوات المسلحة «ستعمل على حماية المرحلة الانتقالية وصون أمن وسلامة البلاد».

وأضاف: «بلادنا تستشرف مرحلة جديدة يتطلع فيها الشعب السوداني بشغف إلى توافق وطني تشارك فيه كل القوى السياسية والمجتمعية والشبابية».

وأردف البرهان: «أود أن أشير إلى بروز العديد من المبادرات للوصول إلى حل للوضع الراهن، وأن القوات المسلحة سوف توفي بالتزامها بالنأي عن المشاركة في العمل السياسي وترك الأمر برمته للمكونات السياسية للوصول إلى اتفاق يفضي إلى حكومة مدنية انتقالية من الكفاءات الغير حزبية وصولا إلى انتخابات حرة ونزيهة».

وتابع: «ستعمل القوات المسلحة على حماية هذا الانتقال وصون أمن وسلامة البلاد».

في 4 يوليو/‏‏ تموز الماضي تعهد البرهان بنأي المؤسسة العسكرية عن السياسة، استجابة لمطالبات المدنيين والمجتمع الدولي بعدم تدخل الجيش في السياسة، وتسليم السلطة إلى المدنيين وصولا إلى انتخابات حرة ونزيهة.

copy short url   نسخ
23/11/2022
0