+ A
A -
الدوحة الوطن
أعلنت هيئة الأشغال العامة «أشغال» عن تخصيص مسار لحافلات النقل العام وسيارات الأجرة والمركبات المصرح لها على الطريق الدائري الأول بالتنسيق مع اللجنة العليا للمشاريع والإرث ووزارة الداخلية ووزارة المواصلات وشركة مواصلات «كروة»، بهدف تعزيز الانسيابية المرورية وخدمة خطة النقل الخاصة بمونديال كأس العالم قطر 2022.وسيساعد المسار المخصص للحافلات على الطريق الدائري الأول في توفير تجربة نقل عام سلسة وصديقة للبيئة لآلاف المشجعين خلال كأس العالم قطر 2022، وسيتم تخصيص المسار الجديد لحافلات النقل العام ومركبات الأجرة والمركبات المصرح لها كمركبات الطوارئ، حيث تم وضع جميع الخطوط الأرضية واللوحات الإرشادية اللازمة التي تدعم إنفاذ القانون ورصد المخالفات المرورية في المراحل القادمة. ويخلق وجود مسار مخصص لحافلات النقل العام بيئة مريحة لتنقل الحافلات على شبكة الطرق، مما يساهم في خفض زمن الرحلة، الأمر الذي سيساهم على ضوئها في تشجيع استخدام وسائل النقل العام وتقليل عدد المركبات الخاصة على الطريق، كما سيسهل المسار من عملية وصول مركبات الشرطة والطوارئ إلى مواقع الحوادث ويساعد في إخلاء موقع الحادث في وقت أسرع، مما يساهم في تقليل الازدحام المروري على الطريق الدائري الأول والطرق التي يتم الوصول لها من خلاله، كما سيقلل وجود مسار مخصص للحافلات من اختلاط تلك الحافلات بمسارات المركبات الأخرى.ويساهم المسار الجديد أيضا في تقليل زمن الرحلات خلال بطولة كأس العالم 2022، وفي الحد من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون وكذلك الحد من الازدحام المروري بشكل كبير خصوصاً على التقاطعات الرئيسية بوسط الدوحة، وذلك مع الإجراءات والتدابير التي سيتم اتخاذها خلال البطولة للحد من استخدام مركبات النقل الخاصة، حيث سيتم تشغيل حافلات صديقة للبيئة تعمل على الطاقة الكهربائية.وستقوم «أشغال» أيضا بدراسة مسارات دائمة للحافلات في المستقبل على محاور وطرق حيوية في الدولة بما يتماشى مع خطة النقل الشاملة للنقل في دولة قطر 2050 ومشروع دراسة تحديد أولوية مسارات الحافلات الذي ستقوم وزارة المواصلات بإعداده ضمن شبكة النقل العام في دولة قطر وتقييم التدابير المقترحة بشأنه. وتأتي تلك الخطوة بعد زيادة عدد مسارات الطريق الدائري الأول من مسارين إلى 4 مسارات في كل اتجاه لتعزيز الطاقة الاستيعابية والانسيابية المرورية للطريق وتخفيف الازدحام، حيث يعتبر الطريق الدائري الأول -الذي يمتد من جسر رأس أبو عبود إلى تقاطع الديوان مع طريق الريان- من أهم الطرق الحيوية بالدوحة لما يتميز به كونه يربط العديد من المناطق التجارية والسكنية والمنشآت الخدمية، بالإضافة إلى ربطه بين العديد من الوجهات السياحية، مثل متحف قطر الوطني ومتحف الفن الإسلامي وسوق واقف وحديقة البدع، وكذلك المشاريع التطويرية في منطقة وسط الدوحة مثل مشروع مشيرب قلب الدوحة. كما يحقق المسار عدداً من الفوائد البيئية، منها تقليل عدد المركبات الخاصة على الطريق والتشجيع على استخدام وسائل النقل العام الصديقة للبيئة، مما يؤدي بدوره إلى خفض انبعاثات غاز الكربون وتحسين جودة الهواء، بالإضافة إلى تعزيز كفاءة وقود الحافلات، وبالتالي تحقيق الاستدامة البيئية المرجوة.يذكر أن تخصيص مسار حافلات النقل العام على الطريق الدائري الأول هو أحد التدابير التي تقوم بها اللجنة المختصة بتسيير أمور خطة إغلاق شارع الكورنيش، وسيتم عمل مسارات ذات أولوية لمرور الحافلات على طرق مختلفة سيتم تحديدها لاحقاً.
copy short url   نسخ
04/08/2022
0