+ A
A -
جريدة الوطن

الدوحة- قنا- استضافت متاحف قطر بالتعاون مع وزارة التنمية الاجتماعية والأسرة حدثا تفاعليا بعنوان (نحن أسرة متاحف قطر) في مطافئ: مقر الفنانين، وذلك على هامش معرضها (بيبيلوتي ريست دفقة سكون) المستمر حتى مطلع يونيو المقبل، وبالتزامن مع عام الأسرة القطرية 2024.

ويمثل هذا الحدث، جزءا من البرنامج التعليمي للمعرض الذي يتمحور حول موضوع القيم الأسرية والالتزام الأخلاقي.

وقالت سعادة الشيخة ريم آل ثاني، نائب الرئيس التنفيذي بالوكالة للمعارض في متاحف قطر في تصريح اليوم، إن الشروع في هذه الرحلة الملهمة من الإبداع والتعاون مع موظفي متاحف قطر كأسرة، شهادة على تفانينا جميعا في سبيل رعاية الفنون والترويج لها في قطر، حيث إن المعرض لا يعزز قيمنا المشتركة فحسب، بل يجسد أيضا التزامنا العميق بإثراء نسيج المجتمع القطري من خلال التعبير الثقافي والمشاركة.

وتضافرت جهود موظفي متاحف قطر معا في تشكيل أعمال فنية ترمز إلى الوحدة والإبداع ضمن أسرة متاحف قطر.

ويضم هذا العمل الفني الذي يحمل عنوان (1300 إلهام) 36 لوحة تتألق بضربات ريشة أكريليك بارعة بأنامل ماهرة، وستزاح عنها الستارة في يوم الأسرة الدولي الموافق 15 مايو 2024، في مطافئ.

ويؤكد الميثاق الوطني القطري (لحقوق الأسرة وواجباتها) على أهمية الأسرة كنواة للمجتمع، ويسلط الضوء على التكافل بين الأفراد وأسرهم، ودور المواطنين الواعين في إعلاء القيم المجتمعية.

وتعكس متاحف قطر هذه المبادئ من خلال إشاعة الأجواء الأسرية بين موظفيها بما يتماشى مع مبادئ الميثاق بفضل تعزيز تنمية الإبداع والابتكار والاعتماد على الذات داخل الأسر، ودعم رؤية متاحف قطر ورسالتها من خلال رعاية المواهب والطموحات الفردية.

وحول هذا التعاون، قالت السيدة ميثا سيف الخيارين، رئيس فريق الفعاليات في وزارة التنمية الاجتماعية والأسرة: «بمناسبة عام الأسرة الدولي، تشارك الوزارة متاحف قطر في هذه المناسبة للتأكيد على أهمية دور الأسرة المحوري في تعزيز التماسك الأسري، ونشر ميثاق الأسرة والتعريف به، ويكون ذلك من خلال الأنشطة والأعمال الفنية التي تحاكي القضايا المتعلقة بالأسرة وتماسكها، باعتبار الفن وسيلة من وسائل التعبير الإبداعي والتعبير عن الذات».

ويعد مطافئ: مقر الفنانين، جزءا من المركز الإبداعي القطاع الإبداعي في متاحف قطر، والذي ينشئ ويدعم مشاريع من شأنها أن تستحدث فرصا لإرساء بنى ثقافية قوية ومستدامة.

بدوره، أكد السيد خليفة أحمد العبيدلي، مدير مطافئ: مقر الفنانين، أن مطافئ يفوق كونه مجرد مكان للإبداع الفني، فهو أيضا تربة خصبة يترعرع فيها المجتمع الإبداعي، مشددا على أن الالتزام برعاية الإبداع وتوفير منصة داعمة للفنانين من مشارب متنوعة هو جوهر مهمة مطافئ: مقر الفنانين.

وأضاف: من خلال مبادراتنا المستمرة، نهدف إلى بناء مجتمع حيوي يزدهر فيه الفن، مما يثري التنوع الثقافي في قطر ويوسع دائرة تأثيره على المستوى العالمي.

جدير بالذكر، أن (دفقة سكون) هو أول معرض شامل لأعمال الفنانة السويسرية المرموقة بيبيلوتي ريست في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بمطافئ: مقر الفنانين.

ويأتي المعرض، بتقييم فني من ماسيميليانو جيوني، كثاني أبرز أعمال الفنانة ريست في الدوحة، بعد عملها الفني التركيبي (عقلك كما أراه، وعقلي كما تراه) (2022).

copy short url   نسخ
13/05/2024
80