+ A
A -
عوض الكباشي

أكد عوض حسن بوجلوف، لاعب منتخبنا الوطني ونادي قطر السابق، أن التحضيرات للموسم الجديد لا تبشر بجديد في موسم المونديال، مشيرا إلى أن الموسم الحالي كان من المفترض أن يجد الكثير من الاهتمام من الجميع باعتبار أن الأعين تتجه نحو قطر وتنظيمها لمونديال 2022.وقال نجم القطراوي إن تأخير التعاقدات في بعض الأندية سيؤدي في النهاية إلى غياب النتائج وبعض الفرق تغيب عن الأداء المطلوب في القسم الأول بأكمله مع غياب النتائج والدخول في دوامات على عكس الفرق التي اتجهت للاستقرار مبكرا ونجحت منذ وقت في إنهاء ملف اللاعبين المحترفين.وشدد عوض بوجلوف على ضرورة استجلاب محترف جاهز يخوض المعسكر حتى ينسجم مع الفريق لأنه حتى لو كان هناك نجم مميز ولم يلتحق مع الفريق مبكراً عندما يخوض المباريات الرسمية لا يقدم المستوى المطلوب ومن هنا تظهر النواقص.. قبل فوات الأوان.وفي إجابته على سؤال: من ترشح للفوز بلقب الدوري؟ قال لاعب منتخبنا الوطني السابق: من المؤكد أن المنافسة مثيرة وقوية في الموسم الجديد، لكن الأقرب والمؤكد بين السد والدحيل، لأنهما الأكثر جاهزية ولديهما ثبات أكثر من غيرهما وبالطبع ولديهما نجوم، والفريقان قادران على التواجد في المقدمة دوما. وتابع: من يتحدث عن الغيابات في الفريقين بسبب لاعبي المنتخب أقول له إن الأندية الأخرى هي التي ستعاني على اعتبار أن السد والدحيل استرجعا عددا من اللاعبين المعارين، وهو ما سيجعل الأندية هي التي تعاني من الغيابات.وأضاف بوجلوف: اختياري السد والدحيل لا يرتكز على قوتهما الفنية فقط بل الإدارية أيضا، وكل منهما يجمع بين الإدارة الفنية والإدارية أي بمعنى أنه فريق كرة القدم بكل متطلبات الفريق الجيد، وربما هناك فريق إذا ما اهتز مرة من الصعب أن يعود إلا أن السد والدحيل يمكن أن يعودا سريعا.وقال أحد نجوم نادي قطر السابقين ونجم الكرة القطرية عوض حسن بوجلوف إنه لا خوف على القطراوي في الموسم الجديد على الرغم من عدم اكتمال المحترفين، مشيرا إلى أن هناك أسبابا عديدة وراء هذا التأخير من الإدارة وتبقى المسألة المالية هي السبب وراء عدم إنهاء الملف.وأضاف بوجلوف: الإدارة تأخرت في حسم الملف، مع أني أعلم مدى جهدهم في العمل على إنهاء كافة الملفات في أسرع وقت، وتبقى الأمور كما هي والدوري ينطلق بعد أسبوع. وأوضح عوض حسن أن الدوري هذا الموسم على الرغم من أنه استثنائي، إلا أن من واقع التحضيرات والمعسكرات (لا جديد) لا على مستوى الأندية ولا حتى اللاعبين المحترفين والمواطنين، وهو ما يعني أن الدوري سيكون مثل السنوات الماضية، وتظل المنافسة على اللقب بين السد والدحيل.وعن اللجنة الاستشارية التي كونها نادي قطر، قال عوض بوجلوف: اعتذاري من اللجنة الاستشارية جاء لـ«أسباب خاصة»، ولكني أظل ابن النادي وسأعمل من أجل النادي وخدمته، وجاهز لي أي (استشارة) أو تعاون عن طريق لجنة أو من غير ذلك.. وهمي هو الكيان.وتعليقًا على رحيل اللاعب الجزائري يوسف بلايلي، قال لاعب القطراوي السابق: لا اختلاف على إمكانيات بلايلي الفنية فهو لاعب مهاري وهداف، لكن وبصراحة يوسف بلايلي يعتبر «أسوأ لاعب مر على تاريخ الفريق» خلال الفترة الأخيرة، لأنه لاعب غير متعاون مع زملائه في الملعب.. لاعب أناني يركز على اللعب الشخصي أكثر من الجماعي، بجانب أن لديه الكثير من المشاكل التي تؤكد أنه لاعب لا يحسن التعامل الاحترافي داخل وخارج الملعب، لذلك يعتبر نموذجا سيئا للاعب جيد فنيا.وقال بوجلوف: الموسم المقبل موسم استثنائي ويتطلب من الجميع العمل مبكرا من أجل تقديم موسم متميز يليق بالدولة التي تستعد لاستضافة بطولة كأس العالم 2022، خاصة أن الموسم الرياضي الحالي يشهد تقليص عدد الأندية إلى عشرة أندية، وهو ما يجعل الإثارة قوية ومثيرة.وطالب عوض بوجلوف (بعض) إدارات الأندية بالابتعاد عن الشأن الفني، مشيرا إلى أن هناك بعض إداري الأندية يتدخلون في الجانب الفني فيما يخص اختيار اللاعبين المحترفين وحتى المحليين، والتدخل في الجوانب الفنية من الإداريين أمر غير مقبول ويأتي بنتائج سلبية.وقال لاعب قطر السابق: قبل التفكير في استجلاب أفضل اللاعبين المحترفين للنادي، يجب على الأندية ضرورة اختيار لاعبين محليين متميزين يمكن أن يشكوا إضافة في الفريق ويجب أن يكون بعضهم على أقل تقدير من أبناء النادي، وبدون وجود لاعبين محليين لا فائدة من إحضار أفضل اللاعبين المحترفين.

copy short url   نسخ
22/07/2022
190