كتاب وأراء

فضفضة فاضية

للأمانة وحتى اكون صادقاً لم أجد شيئا اكتبه.. لذلك قررت كتابة هذا النوع.. أعرف أن وقتك ثمين وما كتبته لا يروق إلى ذائقتك الادبية.. ولكن اعذرني عزيزي القارئ هي لقمة العيش فأحيانا يجب أن تؤدي عملا أنت غير مقتنع به.. هي الحياة يا صديقي.
- سؤال حكومي؟ من يحلل راتبه 100% وفق المعايير المهنية الدولية؟ السكوت علامة القبول.. إذا جهة العمل التي نتهمها دائما بالتقصير والفساد نحن نمارس الفساد بحقها أصلا
- لي صديق قضى نصف عمره في إزالة الطماطم من كل سندويتش ومع ذلك فهو يعشق طبق «البيض مع الطماطم»..ولكن كيف السبيل لإزالة الطماطم!! مفارقة غريبة ولكن هذا حال البعض يشغل نفسه بالامور الصغيرة ويستقوي عليها.. ويترك الاشياء الكبيرة التي تحتاج منه تدخل عاجل..
- تويتر أشبه بقصص الخيال ستجد دونكيشوت الذي يصارع الطواحين وينسى قضيته، روبن هود السارق الشريف، الراعي والذئب الذي مازال يكذب ولم يكشف بعد.. وتستمر الحياة
- يخالف القانون ثم يقول نريد سيادة القانون.. هو مثل من يغش بالامتحان ويقول هدفي النجاح..
- أنا من رواد الشيشة بشكل يومي.. هل يعقل ذلك أين.. دور الصحة أين دورمكافحة التدخين!! هذه ليست مزحة نحن دائما نرتكب الخطأ ونطالب بالمحاسبة.. حاسب نفسك أولاً.
- كل يوم نداء عاجل من بنك الدم بالتبرع لإنقاذ حياة مرضى في أشدالحاجة للدم-أين دور الحكومة هل يعقل ذلك أين المسؤولون أين وطنا الحبيب!! سؤال لم لا تبادر؟ لماذا تنتظر الحكومة لكي تقوم بدورك أنت!
- كنت أعيش في بحبوحة من الحياة لا أقصد المال ولكن راحة البال وفجأة ودون مقدمات خسرت راحة البال بعد أن خسرت المال.
- للأمانة المال هو من يصنع راحة المال.. اتركوا عنكم المثاليات
والله ثم والله لولا المكافأة التي احصل عليها من الوطن والتي تقدر بـ 5000 آلاف ريال عن كل مقالة لما استمررت في الكتابة المال هو عديل الروح.
- تقلدت المرأة أعلى المناصب وصولا للرئاسة ومازلنا نناقش فكرة المرأة من منظور قانوني.. المرأة والحياة الاسرية.. المرأة في مرمى الرياضة.. مازلنا ندور في هذا الفلك.
- على استعداد بأن أنسى رقم ميلادي ورقمي الشخصي وأن أنسى كل الأرقام التي عرفتها! لكن لست مستعداً بأن أنسى أرقامك الأربعة يا بطاقة السحب الآلي
- سمعت دراسة منذ أن كنت صغيرا قبيل الأربعين عاما تقول إن صاحب الخط القبيح دليل على عبقريته.. منذ ذلك الحين مازلت فاشلا ومازال خطي قبيحا.. لا تصدقوا الدراسات!
- سؤال؟ هل مازالت شهادة الميلاد هي أعلى شهادة تمتلكها لكي تقدم على وظيفة!!؟؟
بقلم : ماجد الجبارة

ماجد الجبارة