كتاب وأراء

بعد فوات الأوان

يومان استعصيا علي أن أعيشهما، دائما أتذكرهما بعد فوات يومهما المخصص.
يوم الحب ويوم ميلادي.
وبما أن يوم ميلادي لا يهتم به إلا والدتي حفظها الله، فسأحدثكم عن يوم الحب..
ذلك الأحمر ابن الأحمر.
في منطقتنا العربية يعتبرون أن اللون الأحمر ليوم الحب جاء من الدم!! لذلك ارتبط الحب بالدم.
فرسموا قلبا وشقوه نصفين ليسيل منه الدم.
أو رموه بسهم لينزف الدم منه، حتى تشعر أن المحبين سفاحون.
الأقل تشاؤما من الإخوة عشاق العرب من قال أن الحب عذاب الشباب، هو لا يرى في الحب غير العذاب والهم الأرق والسهر.
فئة الفتيات العربيات العاشقات يرين أن الحب مرتبط بالدموع، فهي إن لم تبك وتنح طول الليل فحبها غير صادق، لذلك ففي يوم الحب تسأل إحداهن الأخرى:
هل بكيت في يوم الحب؟
فتجيبها بأسى:
والله مش كثير أخي الصغير اشغلني بكثرة بكائه البارحة.
فتضحك الأولى وتقول بفخر:
أنا والله طول الليل أبكي.
يوم الحب في منطقتنا العربية بين من يبيعه في الأسواق على شكل قلوب وأوشحة حمراء ملطخة بالدماء، ومن يحرمه ويحذر محتفليه بجهنم الحمراء.
يوم الحب غير عاقل،
ولو كان عاقلا لربط عفشه على حماره الأحمر،
ولغادر المنطقة العربية إلى إسرائيل،
ولأرسل لنا حائط المبكى الإسرائيلي بعد أن يصبغه بالأحمر لنبكي عليه حتى نشبع.

بقلم : بن سيف

بن سيف