كتاب وأراء

حقوق اللاعبين المالية

أثيرت قضية حقوق اللاعبين للرأي الكروي القطري بشكل كبير في الآونة الأخيرة ولا شك أن للاعبين حقوقا مالية ويجب أن يحصلوا عليها بموجب العقود القانونية التي أبرموها مع أنديتهم خصوصاً بأن الكثير منهم مصدر رزقه الوحيد يأتي عن طريق ممارسته لكرة القدم وبالتالي فإن اللاعبين هم بشر في النهاية وعليهم التزامات أسرية واجتماعية يجب عليهم تأديتها وحصولهم على حقوقهم المالية مِن قِبل أنديتهم يكفل لهم الوفاء بالتزاماتهم المذكورة وكذلك سيؤدون في التدريبات وفي المباريات بنفسية أفضل لما فيه التقدم لأنديتنا ولمنتخباتنا وأعتقد بأن بعض الأندية قد تورطت بسبب المبالغ الكبيرة التي كُتبت في عقودهم مع لاعبيهم، فإذا كان النادي غير قادر على سداد المبالغ الموقعة مع اللاعبين إذاً لماذا يوافق عليها فالأولى به أن يعرف ميزانيته بشكل تام ومن ثم يتعاقد مع اللاعبين الذين بإمكانه التعاقد معهم على حسب الأموال المتوفرة عليه ومن وجهة نظري يجب أن تكون هناك قوانين واضحة تُحدد أمر التعاقدات من الألف إلى الياء سواءً للاعبين القطريين أو للاعبين الاجانب وتُطبق القوانين على الكل بدون استثناء حتى لا تكون هناك إشكاليات في هذا الموضوع ومن يخالف هذهِ القوانين يُعرض نفسه للمسألة القانونية.

@@ الجيش ولخويا والسد والريان بعد الجولة الخامسة يحتلون المراكز الأربعة الأولى في جدول الترتيب، هل هم من سيلعبون في بطولة كأس قطر مثل العام الماضي أم سنرى غيرهم؟

@@ خالد الزكيبا وعبدالرحمن الحرازي صفقتان رابحتان للريان هذا الموسم فهما يمتلكان القدرات التي تؤهلهما للتألق ورأينا ذلك في المباريات الأخيرة للريان.

@@العربي يمر بمرحلة عدم اتزان ويتطلب ذلك وقوف جميع العرباوية مع ناديهم لكي يتجاوز الأزمة التي يعاني منها مؤخراً ومن دون النظر إلى الأسماء وإنما الوقوف مع العربي الكيان الرياضي التاريخي في دولة قطر.

@@ تولى الكابتن يوسف آدم زمام القيادة الفنية لنادي الأهلي ونتمنى له التوفيق خصوصاً بألا يقل بأي حال من الأحوال عن المدربين الأجانب في دورينا، لندعم الكفاءات الوطنية.

@@هجوم غير مبرر وغير منطقي على حكامنا القطريين بمجرد أن لهم هفوات تحكيمية يقع مثلها في كل ملاعب العالم وحتى في كأس العالم، بالفعل لهم بعض الأخطاء المؤثرة ولكن ليس معنى هذا أن نتهمهم بالتعمد ونشكك في نواياهم فلقد أتى إلى دورينا حكام عالميون وكانت أخطاؤهم مؤثرة ولم نسمع هذهِ التهم عليهم! فلنرتقي بالفكر وبالأسلوب فالحكم إنسان يخطئ ويصيب وحكامنا القطريون أثبتوا تميزهم آسيوياً فلنقف معهم ونساندهم.
سيكون الصراع هذا الموسم مريراً على تجنب الهبوط للدرجة الثانية.
ألف تحية لنادي الشحانية الذي يقدم مستويات جيدة قياساً بقدرته البشرية.
بقلم : محمد الشهواني

محمد الشهواني