كتاب وأراء

فاكهة الأبجدية

(أ)
تحرّك، واذهب إليه:
المستقبل لا يأتي إليك هنا.. إنه ينتظرك هناك!
(ب)
أكبر وأعظم مغامرة في حياته: أنه لم يغامر أبداً!!
(ج)
- حضورها يمنح المكان المكانة..
وأي زاوية تجلس فيها تصبح فاتنة ومضيئة.
- بإمكانها أن تلعب بالراء، والفاء، والقاف... وأعصابي!
معها.. الرفقة: رفق.
وبدونها: فقر، وغيابها: قفر.
وحدها تصنع الـ: فرق..
وتحوّل الـ «ك ل م ا ت» إلى: ملكات ولكمات!
- ما أشعر به تجاهها شيء..
والكلمات التي حاولت وصفه شيء آخر!
أمامها المعنى يفقد معناه.
(د)
احذر من نفسك:
لا أحد في هذا العالم يخدعك أكثر منك!!
(هـ)
إن كنت تمتلك هذه الصفات الثلاث:
- تراقب عن كثب.
- تدعو للهدوء.
- تشعر بالقلق!
يمكنك أن ترشح نفسك لمنصب الأمين العام
للأمم المتحدة بدلاً من بان كي مون!!
(و)
‏‏مارجريت تاتشر لأنها «أرجل» امرأة في عالمنا المعاصر.. قالت:
‏إن أردت القول فابحث عن رجل..
إن أردت الفعل فابحث عن امرأة!
(ز)
‏‏في فلسطين يوجد أكبر وأعظم
منجم لــ «الأحجار» الكريمة!
اكتشفه أطفال الانتفاضة، ومع كل جيل سيتم استخراج الماس الحرية منه.
(ح)
هذا ما أؤمن به:
حتى الصدفة.. لا تأتي بالصدفة!
هي: «موعد» كوني..
لم تشارك أنت بترتيبه!
(ط)
ذلك الاتصال «الخاطئ» الذي عرّفني بك
كان أجمل «صواب» أرتكبه في حياتي!
(ي)
ساعته: غالية..
أوقاته: رخيصة!
مواعيده ووعوده: لا قيمة لها.

بقلم : محمد الرطيان

محمد الرطيان