كتاب وأراء

قنوات الكأس وخدمة الرياضة

تقدم قنوات الدوري والكأس الرياضية خدمة متميزة لمتابعيها في كل مكان لخدمة الرياضة ليست القطرية فقط بل وجميع الدول العربية وكذلك مختلف البطولات في العالم أجمع حيث إنها تتواجد في كل مكان تتواجد فيه بطولات وأحداث رياضية.
قنوات الكأس دائما تسعى للتميز في كل بطولة تتواجد فيها حيث إنها تستعين بأفضل الكوادر في التقنيات الفنية لنقل البطولات وتمتلك أسطولا مجهزا من المعدات والأجهزة وفوق هذا وذاك طاقم بشري على أعلى مستوى من الاحترافية لذلك نجدها في المقدمة دائما وفي قلب الحدث في مختلف البطولات بتواجد ربان متميز يقود السفينة وهو الأخ عيسى عبد الله الهتمي.
الحقيقية المؤكدة والتي يشهد بها الجميع هي الاحترافية العالية في العمل الذي تقوم به القناة بجلب أفضل الخبراء في مختلف الألعاب التي تنقلها وفي مختلف البطولات وهي متواجدة حاليا في قلب الأولمبياد لنقل العديد من الفعاليات من ريو دي جانيرو بالبرازيل حيث النقل المتميز والتغطية العالمية في كل شيء وهذا لم يأت من فراغ بل نتيجة جهد وعمل كبيرين تقوم بهما القناة والمسؤولون فيها.
نحن تعلقنا كثيرا بالدوري القطري ومبارياته من خلال التحليل المتميز للبطولة في مختلف البرامج وفي مقدمتها برنامج المجلس الذي اصبح الأول في المنطقة ومثار اهتمام وإعجاب الجميع وأصبحت بطولتنا رائعة عبر قنوات الكأس.
ولم يختلف الأمر في مختلف البطولات والأحداث التي تقام في قطر وكذلك المشاركات الخارجية للأندية والمنتخبات الوطنية المختلفة حيث ان التغطية سوبر في كل شيء بالتواجد قبل البطولات وأثناء إقامتها وبعدها بصورة مكثفة مع مجموعة من المراسلين المتميزين والخبراء والمحللين وكذلك من المذيعين والمذيعات لوضع الجميع في الصورة الكاملة بمختلف تفاصيل الحدث.
كل التحية لجميع العاملين بقنوات الكأس الرياضية على ما يقومون به من جهد وعمل كبير من أجل نقل مختلف البطولات والأحداث وأشعر بالفخر الكبير لما تقدمه القناة كقطري يشجع ما يتم تقديمه من وسائل إعلامنا المختلفة.
هذا التقدم والتطور الكبير الذي أحدثته قنوات الكأس في الإعلام الرياضي يضع عليها مسؤولية كبيرة لمواصلة رسالتها الإعلامية بهذه الاحترافية العالية وكل التوفيق لهم لتقديم الأفضل والشكر والتحية للجميع لما يقدمونه.
بقلم : أحمد لحدان المهندي

أحمد لحدان المهندي