كتاب وأراء

المرأة القطرية تستحق التقدير

كفاني فخراً أني قطرية.. كفاني عـزاً أني من بنات قـطر.. كفاني عـزاً انتمائي لأرضي الطيبة قطر الخير.. يا وردة ألبست وتحلت المرأة القطرية في ضلها بكل مجد وعلم وتسلحت بالقيم وتقدمت بالعلم والمعرفة.. هي الأم والأخت والخالة والعمة والابنة وكل شيء وكل العلاقات هي القطرية تاج الرأس..

تلعـب المرأة القطرية في مجتمعها دور أساس في نمو بلد ونهضتها، فهي التي تضع الجزء الأكبر من اللبنات الأساسية في المجتمع، لكونها المربية الأولى للأجيال، وتمتلك سلاح التأثير القوي وهـو غـريزة الأمومة، وتأكيدًا لدورها وفضائلها فقد حفظ الإسلام للمرأة كل حقوقها ودولتنا الحبيبة أعـطت المرآة كافة حقوقها.. فلله الحمد.

في يوم المرآة لابد لنا من أن نعطي القطرية كسيدة حقها من الإطراء.. في يومها لابد أن نمجدها ونعظمها وندعو لها بالخير ونذكر بعضاً من محاسنها وإن فعلنا حقاً لا نوفـيها حقها.

المرأة القطرية أثبتت نجاحها وقـدرتها عـلى تحمل المسؤولية.. المرأة القطرية تتبوأ الكثير من المناصب بالدولة.. والجميع يعلم تفوقها في جميع الميادين وأثبتت بأنها قبلت روح المنافسة وأبدعت بها.. حقاً أنها تستحق التقدير..

ولعلنا إذا تحدثنا عـن دور المرأة القطرية في نهضة المجتمع فهي كشجرة فاكهة خضراء مثمرة يانعة وتعطى ثمارًا غـنية ناضجة نعم تلك هي القطرية المرأة المثابرة الطموحة التي تعطي وتنتج وتحصد ثمار جهدها في بناء بلدها.. وفي جميع مراحل حياتها سوف تكون ناضجة فكريًا، وتحمل في حياتها مفاهيم تربوية سليمة وعـقلاً راجحًا تدرك به أهمية العلم والتعلم والمعـرفة وتعمل دائمًا جاهـدة عـلى أن يصل أبناءها إلى درجات أعـلى منها وأفـضل وتسعى دائماً لبلوغ المعالي ولا سيما دورها الكبير في النهوض بمجتمع حضاري مميز ذو قـيم إنسانية وأخلاقـية تمتلك أدوات النهوض والتقدم • كما أن المرأة القطرية تؤدي دورًا كبيرًا في أثبات وجودها ووضع بصمتها في كل مكان وذلك في كل المناسبات الاجتماعـية وإيصال مفاهـيم سليمة لقضايا مهمة إنسانية ودينية وأخلاقـية وفي كل ما يؤدي ويرفع من شأن المرأة بقطر.. حقاً تستحق القطرية كل الاحترام.. نعم تستحق بنت البلد كل الحب.. نعم أيتها القطرية وجودك أصبح له طابع خاص ينير أرض قـطر بإنجازاتك الرائعة وضعـت بصمتك في كل ركن في قـطر.. نعم نحن جميعـاً نفـتخر بما وصلت إلـيه ونحن شاكرون جهودك وتقـبلك لكل الظروف وتجاوزك لجميع الصعاب وانخراطك للعمل بكل المجالات.. بنت قطر أنت نبراس الوطن وأنت الشمعة التي تحترق لتضيء بها إنجازاتك وأفعالك على أرض الواقع.. لكل قطرية التحية والتقدير.. ولكل من يساهم في رفعة بنات قطر.. ولمن يساهم في تطوير بنات قطر.. لكم جميعاً كل تحية ولا ننسى أخواتنا المقيمات عـلى أرض الوطن فهم كذلك يسعون لرفعة شأن قطر لكن كل تقدير واحترام..

والحديث يطول عـن المرأة وهـنا لا ننسى دور أمهاتنا وجداتنا رحمهن الله أن كن أمواتاً وأطال الله بعـمر من هـن أحياء هـن الجيل الذي أعـطى بحق وربين بحق وتفانوا في تربيتنا ونشأتنا وكان لهن الدور كالجندي المجهول ولكننا أبداً لا ننساكن فدونكن لا وجود لنا.. وهـنا لي خاطرة وهمسة وأمنية أخيرة إلى كل امرأة في قـطر أبناءنا أمانة وتربيتهم أمانة وحقوقهم وواجباتهم مسؤولياتنا جميعاً وليس للخادمة.. قطر تحتاج أبناءها حاضراً ومستقـبلاً.. لا تنسينا نجاحاتنا عـن أهم دور بحياتنا.. ألا وهم فلذات القلب والفـؤاد تربيتهم واجب وطني من الدرجة الأولى.. والعناية بهم والاهتمام بهم ليس من أجل الحاضر، بل من أجل المستقبل والأجيال القادمة.. فسلاح العلم أقوى سلاح للمرأة والمجتمع والعالم بأسره .

بقلم إيمان عـبد العـزيز آل إسحاق

إيمان عـبد العـزيز آل إسحاق