كتاب وأراء

جهود التعليم في التعلم عن بعد

يعقوب العبيدلي
جهود مشكورة ومقدرة تقوم بها وزارة التعليم والتعليم العالي، تعكس ما يتم بالفعل من توعية وعلى نطاق واسع من خلال الأخبار والتغريدات وكل منصات التواصل مع الطالب وولي الأمر والرأي العام فيما يتعلق بالتعلم عن بعد، من تقديم إرشادات وتواصل وخطوط ساخنة، وردود وروابط إلخ، علمت من عدة مصادر أن الدروس ترفع أولاً بأول، بعد مراجعتها وتدقيقها، والواجبات المنزلية والروابط المفيدة على النظام المستخدم أو من خلال المنصات المعتمدة والمقررة، وتسعى وزارة التعليم والتعليم العالي عبر- قطاع التعليم - إلى تقديم الدعم المناسب لجميع الطلبة في حال هناك أي صعوبات تواجههم، وتعمل حالياً على دعم المدارس لرفع أدائها في التعلم عن بعد، والمدارس الحكومية ما تقصر في استخدام واستثمار المتوفر من إمكانيات تعليمية تابعة للوزارة، في التعلم عن بعد، وتمارس وزارة التعليم سياسة المرونة والتدرج والتوازن في تطبيق التعلم عن بعد، مع التخفيض في المناهج بما لا يتعارض مع الكم المعرفي المطلوب، ووفق النظام والمنهج التعليمي، لضمان عدم حدوث فجوة معرفية للطالب.
إن عملية التعلم عن بعد تتطلب تضافر الجميع والتعاون المشترك بين الطالب وولي الأمر والمدرسة، وتتطلب المتابعة والتقييم المستمر لتحسين الأداء، وتدعو وزارة التعليم دائماً وأبداً من خلال منصاتها الإعلامية، وتصريحات مسؤوليها عبر الفضائيات المحلية والصحف السيارة، المدارس وأولياء الأمور للعمل عن قرب وفتح قنوات التواصل المستمر بما يعود بالنفع على أبنائنا الطلبة، والوزارة تعير قلبها قبل سمعها للطالب وولي أمره والرأي العام في ملاحظاتهم والصعوبات التي تواجه أبناءهم في استخدام نظام العلم عن بعد لإيجاد الحلول المناسبة، شكراً وزارة التعليم على تفعيل التعلم عن بعد، شكراً - قطاع التعليم - من أجل براعمنا وطلبتنا صنّاع المستقبل.
وعلى الخير والمحبة نلتقي.

يعقوب العبيدلي