كتاب وأراء

يــا زارع الرِّيــح !

بقلم

د. سعاد درير
كاتبة مغربية
حصاد المحبَّة تبن لا حَبّ
العيون طافية قُدَّامِي
ولسان الساقية يذبح بالقُول..
===
بحر الغربة
ياكل الرُّوح
ويمضغ القلب
وفِين يا الغافل تهرب
وطريق الشُّوك
قليل عليك توقف فيه مذلول؟!
===
رُوح، رُوح يا عُود الرِّيح
هانت عليك الرُّوح
وما هان عليك اللِّيل
بِيعْ سروال العزّ
وقُولْ: ما انا مسؤول
===
شبابك زال
خسارة
وشاعل فيك الشِّيب
شحالْ واتاك طربوش العِيب!
===
تخاطر بحصان الحقّ
وتصِيب
وبلا حكمة تقطع الواد
===
حزام الحِيلة يشدّ الحوض
لا منديل يعتق العِين
في غياب خيوط الدمع الهوَّاد
===
مازال سرّك يشقيك
وانتَ حفيان تجُول
في بلاد الغِير
وبلا تكبير
تموت
وتغِيب
بلا حفرة
وبلا حفَّار
يدفن العار
===
حطبك جمرة
توقف غصَّة في الحلق
وقفة مسمار
===
فِين دواك
يا زارع الرِّيح؟!
ــــــــــــــــــــــــــــــ
مُقابِل المفردات المغربية:
ــــــــــــــــــــــــــــــ
- طافية: منطفئة.
- شاعل: منتشِر.
- شْحَالْ: كَمْ.
- واتاك: يُنَاسِبُكَ.
- طربوش: قُبَّعَة.
- يعتق: يُسعِف.
- الهوَّاد: النازِل بغزارة.
- حفيان: بدون حذاء.
- حفرة: قَبر.

سعاد درير