كتاب وأراء

من كل بستان وردة وشوكة!

كنت قد أسهبت في كتابة مقال عن السجين علي بن صالح الكحل المري والمسجون في سجون الولايات المتحدة الأميركية منذ أكثر من عقد، لكن وجدت أنني لن أضيف شيئاً للقارئ بهذا السرد، لأننا يمكن القول أن الجميع قد يعلم بقصته، ولكن حتى اللحظة لا نعلم بالمستجدات الأخيرة بشأنه، والحديث مع ذويه دائماً ما يوجه للخارجية، باعتبارها الجهة التي تعهدت بمتابعة الموضوع، وما زال السجين قابعاً في سجنه ولا مستجدات!

-كم تكلفة هذا اليوم؟

لا أعلم من قرر تقديم اختبارات الشهادة الثانوية في يوم عطلة وهو يوم السبت، لكن ما أعلمه أن لهذا الإلزام أعباء مالية ستستقطع من موازنة المجلس الأعلى للتعليم دون حاجة أو اضطرار، وهو تصرف أراه يفتقد للحكمة، ناهيك عن إشغال أولياء الأمور في يوم إجازتهم وراحتهم من العمل!

- بنك بروة!

ثلاثة أعوام مرت منذ الاكتتاب ببنك بروة، ثلاثة أعوام دون أن يدرج في البورصة، وفي كل عام يتم تحديد موعد ثم يتم تجاهله دون توضيح، ثلاثة أعوام دون أن يوزع البنك أي أرباح على المساهمين، ثلاثة أعوام من الاستفادة بأموال المساهمين دون عائد، ثلاثة أعوام من التكتم!

لا أعلم من المسؤول عن هذا التصرف- غير المسؤول- هل هيئة قطر للأسواق المالية أم إدارة بنك بروة؟!

-مطلوب عضو مجلس

اتصلت إحدى مديرات المدارس تطلب الانضمام لأعضاء مجلس أمناء المدرسة، واعتذرت لأنني بالفعل عضو بإحدى مجالس الأمناء بمدرسة ثانوية، لكن هذا البحث يعكس عزوف تام عن الانضمام لمجالس أمناء المدارس المستقلة، وهو ما يعكس جانباً آخر من الفشل في ما يسمى مبادرة تعليم لمرحلة جديدة!

- محجوزة لمدة عام

وفق تصريحات نائب المدير التنفيذي لمستشفى رميلة فإن مواعيد مستشفى رميلة محجوزة لمدة عام مقدماً رغم التأمين الصحي!

لا أعلم ما الذي يرنو إليه هذا المسؤول من مثل هذا التصريح، لكنها في واقع الأمر تصريحات تعكس حجم المعاناة التي يعانيها المراجعين المرضى!

- حاسبوا على عيالكم

توقيت خروج الطلاب هذه الأيام بعد كل امتحان يعد التوقيت الأكثر رغبة لدى الطالب في الانطلاق من ضيقة الاختبارات، لذلك لا يتورع الكثيرون خاصة في المرحلة الإعدادية والثانوية الركوب مع زملائهم ممن لديهم سيارات، وهؤلاء الكثير منهم لا يؤتمنون سواء في تصرفاتهم وتهورهم في السواقة أو في أخلاقيات البعض منهم، لذلك مطلوب الانتباه للأبناء والحرص على متابعتهم في هذا الوقت بالذات !

فيصل المرزوقي