قطر القوية بأبنائها

القوات المسلحة.. درع الوطن وسيفه، تحمي ربوعه، وتعمل بكل همة لمكافحة خطر الإرهاب، الذي لا تألو قطر جهدا ولا تدخر وسعا في سبيل مواجهته إقليميا وعالميا.
سعادة الدكتور خالد بن محمد العطية، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدولة لشؤون الدفاع، قال، خلال احتفال القوات المسلحة القطرية والقيادة الجوية المركزية الأميركية بتسليم مقاليد القيادة الجوية المركزية الأميركية الجديدة، إن قاعدة العديد الجوية تعد انعكاساً للتعاون الوثيق بين دولة قطر والولايات المتحدة الأميركية، وتجسيداً للجهود المشتركة لمكافحة الإرهاب، حيث يتواجد فيها مركز العمليات الجوية المشتركة «CAOC»، والذي يعمل كعصب للحملات الجوية العسكرية الأميركية والقوات الحليفة في المنطقة وخارجها ضد الإرهاب.
سعادة وزير الدولة لشؤون الدفاع قال أيضا إن خط الإنتاج لطائرات F-15 القطرية «أبابيل»، والذي تم تدشينه خلال زيارة سعادته مؤخرا للولايات المتحدة الأميركية، سيعزز من القدرات القتالية للقوات الجوية الأميرية من خلال هذه الطائرة، التي تعتبر إضافة استراتيجية لدولة قطر. وهو ما يؤكد السعي المستمر والمتواصل لتطوير وتحديث قواتنا المسلحة.
وفي سياق موازٍ، فان الذي يتابع ما ارتسم على وجوه أبنائنا الذين انخرطوا في الخدمة الوطنية أمس، من حماس وتحدٍ ورغبة في أداء الواجب، واعتزاز بشرف الجندية، يتأكد له، بما لا يدع مجالا للشك، أن قطر، وبعد رعاية الله تعالى، محمية وآمنة برجالها وأبنائها المستعدين دوما لبذل الروح في سبيل سيادتها وحمايتها وأمنها. فهنيئا لقطر بقيادتها الحكيمة الرشيدة، وحكومتها وأبنائها.