«قاعدة تميم الجوية».. والتطور المرموق لقواتنا المسلحة

تستقطب مجمل المنجزات المشهودة التي حققتها دولة قطر، في ظل القيادة الرشيدة لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، اعجاب العالم، وظل المراقبون يواصلون اشاداتهم بالنهج السديد الذي يسود واقع السياسة في دولة قطر، حيث تنتظم الساحة الوطنية مشروعات متكاملة تستند كلها إلى التخطيط الاستراتيجي السليم.
في هذا المقام، فإننا ننوه بأهمية ما تم إعلانه من إنشاء قاعدة جوية جديدة باسم «قاعدة تميم الجوية»، حيث كشف اللواء الركن طيار أحمد إبراهيم المالكي، نائب قائد القوات الجوية الأميرية القطرية - في حوار مع مجلة «الطلائع»، التي تصدرها مديرية التوجيه المعنوي بوزارة الدفاع، نشرته في عددها الصادر امس، -عن إنشاء هذه القاعدة التي تحمل اسم ( قاعدة تميم الجوية).
وأكد نائب قائد القوات الجوية الأميرية القطرية أنه في عهد حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى،« أصبح التطور في القوات الجوية يمثل نقلة نوعية، حيث تضاعفت المعدات، ودخلت أنظمة جديدة للخدمة من الطائرات المقاتلة والنقل والمروحيات».
إن المراقبين يثمنون بتقدير عظيم أهمية ما حققته القوات المسلحة القطرية من تطور مرموق، وذلك بفضل الرعاية السامية من قبل حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى، للهدف الوطني الكبير متمثلا في زيادة الإنجازات الضخمة على صعيد تطوير قواتنا المسلحة في كافة المجالات والميادين.
إن العالم ينظر إلى دولة قطر بإعجاب واحترام شديدين لكونها دولة ترفع رايات السلام عالية خفاقة وتواصل في ذات الوقت تطوير القدرات الفائقة لمنظومة قواتها المسلحة حامية الأرض والسيادة والشعب والكرامة والعزة.
هنيئا لدولة قطر بما ينتظمها في كافة المجالات والميادين من جهود دؤوبة ترعاها القيادة الحكيمة لما فيه خير وطننا وعزته ومنعته وتقدمه.