ترسيخ قدرات قطر وحماية مكتسباتها الاستراتيجية

تثبت دولة قطر، في ظل القيادة الرشيدة لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، بأنها جديرة دوما بما تتبوأه من مكانة مرموقة في الساحة الدولية، لكونها تواصل باقتدار وثقة تجسيد أعظم الإنجازات، في كافة القطاعات والمجالات، ويشهد المراقبون لدولة قطر بتميز نهجها السياسي المشهود، عبر ما يتحقق في كافة ساحات العمل الوطني من إنجازات كبيرة.
في هذا المقام، فإننا نثمن أهمية الإنجازات المتواصلة في مجال ترسيخ قدرات قطر وحماية مكتسباتها الاستراتيجية، حيث تفضل حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، فشمل برعايته الكريمة، حفل تخريج الدفعة السابعة من الطلبة المرشحين بكلية الزعيم محمد بن عبدالله الجوية، وذلك بمقر الكلية بقاعدة العديد الجوية صباح أمس.
إن تواصل الجهود الوطنية المشهودة لترقية قدرات دولة قطر وتأمين أفضل الظروف لحماية مكتسباتها الاستراتيجية وفقا لتخطيط سليم، يمثل صمام الأمان، لاطراد تحقيق المزيد من الإنجازات العظيمة في تشييد الصروح الشامخة للتنمية والنهضة الاقتصادية، التي تحميها قدرات القوة الوطنية في دولة قطر، وهي قوة موجهة إلى مفاهيم السلام والأمن.. ويشهد التاريخ لقطر بأنها ظلت تولي قضايا السلم والأمن الدوليين اهتماما فائقا.
إن قطر تخطو باستمرار لتأمين مكتسباتها الاستراتيجية بما يتحقق على أرض الواقع، من ترقية للقدرات في الدفاع والأمن على هدى من توجيهات سديدة، للقيادة الحكيمة، بأن «القوة هي من أجل تعزيز السلم وتوطيد دعائم الأمن».
بقلم: رأي الوطن