الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  علاقتي بالريان.. انتهت!

علاقتي بالريان.. انتهت!

علاقتي بالريان.. انتهت!

كتب- محمد الجزار
كشف مدافع الفريق الأول لكرة القدم بنادي الريان، ناتان ريبيرو، عن انتهاء علاقته رسمياً بالرهيب، عقب انتهاء عقده بنهاية الموسم المنقضي 2016- 2017، وقرار الإدارة بعدم التجديد له نظراً لأنه لن يتمكن من اللعب كمقيم في الموسم المقبل بعد القرارات الجديدة لاتحاد الكرة.
وبدأ ناتان في تجهيز حقائبه وقام بحجز تذاكر السفر؛ حيث سيعود إلى البرازيل مرة أخرى بعد 10 سنوات قضاها في قطر منذ أن كان عمره 17 عاماً فقط؛ حيث قال لـالوطن الرياضي إن لديه الكثير من العروض من أندية برازيلية دون الكشف عن أسمائها سيدرسها بشكل جيد لاختيار الأفضل من بينها.
ووجه ناتان رسالة حزينة إلى جماهير الرهيب التي ارتبط معها بعلاقة مميزة للغاية، مؤكداً أنه يعتز بالفترة التي قضاها في قطر كلاعب ضمن صفوف الريان، مشدداً على أنه حزين للغاية للرحيل عن النادي بعد كل هذه السنوات التي لم يقصر فيها على الإطلاق أو يدخر أي جهد وكان يحلم بالدفاع عن ألوان العنابي لأن هذا كان مشروع حياته الأكبر، لدرجة أنه تلقى عرضاً وعمره 20 عاماً من نادي بنفيكا البرتغالي الذي حضر مسؤولوه إلى الدوحة وقتها واستمروا قرابة شهر كامل وتم خلال المفاوضات الاتفاق على كافة التفاصيل المادية ومدة العقد، لكن رفضت إدارة الريان في النهاية رحيله، وقالوا له إنه سيكون لاعباً في المنتخب بالمستقبل ومن الأفضل أن يبقى، ووافق بالفعل ورحب بالبقاء ولكن لم يحدث ذلك.
وأشار ناتان إلى أنه كان سيتفهم الأمر بعدم قدرته على اللعب لو انه قادم للدوحة قبل سنة أو اثنتين فقط، ولكنه يوجد في الدوحة منذ 10 سنوات كاملة ومن ثم فالأمر يبدو صعباً للغاية بالنسبة له.
واستغرب ناتان على الجانب الآخر من أن يلعب شقيقه فاجنر كمقيم بينما هو لا، لكنه أكد قائلاً: بشكل عام أحترم اللوائح والقوانين الجديدة، فهذا البلد له فضل كبير على ناتان وشخصياً أحبه كثيراً، خاصة انه شهد قدوم ابنّي الاثنين إلى الدنيا وكانا سعيدين للغاية هما وعائلتي هنا في قطر، ورغم أنني كنت أنتظر أكثر من إدارة الريان من أجل الإبقاء عليّ، خاصة أنني حققت كل الألقاب مع الريان بداية من الدوري وكأس ولي العهد وكأس الأمير وأيضاً لقب دوري الدرجة الثانية وكنت دائماً ضمن التشكيلة الأساسية، لكن في النهاية أعرف أن الخطأ ليس خطأهم على الإطلاق.
وأشار ناتان إلى أنه تلقى رسائل دعم كبيرة من إدارة الريان ممثلة في الشيخ سعود بن خالد وكل اللاعبين والإداريين وأيضاً الجهاز الفني والجماهير وهذا أمر أسعده كثيراً، مشيراً أيضاً إلى أنه يتوجه بالشكر إلى سعادة الشيخ عبدالله بن حمد آل ثاني رئيس النادي السابق والذي كان له فضل كبير عليه.

الصفحات