الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  كورونا .. رئيس «منغوليا» يخضع للحجر الصحي

كورونا .. رئيس «منغوليا» يخضع للحجر الصحي

كورونا .. رئيس «منغوليا»
يخضع للحجر الصحي

عواصم – وكالات- الجزيرة نت- وضع أمس رئيس منغوليا باتولغا خالتما ومسؤولون في حكومته قيد الحجر الصحي لمدة 14 يوما عقب عودتهم من زيارة للصين مخافة إصابتهم بفيروس كورونا، في حين بلغ عدد الإصابات بالفيروس 500 في منطقة الشرق الأوسط، أكثر من ثلثيها في إيران، فضلا عن تزايد حالات الإصابة بدول أوروبية وتسجيل بعضها أولى حالات الإصابة بالفيروس.
وذكرت وكالة مونتسام الرسمية في منغوليا أن الرئيس ووزير الخارجية تسوغتباتار دامدين وغيره من كبار مسؤولي الدولة عادوا من بكين الخميس، بعدما عقدوا اجتماع مع الرئيس الصيني شي جين بينغ ورئيس الحكومة لي كه شيانغ.
وباتولغا هو أول رئيس دولة يزور الصين منذ بدء تطبيق إجراءات استثنائية لتطويق انتشار الفيروس، وهو أول رئيس دولة في العالم يخضع للحجر الصحي كإجراء احترازي. وتسارع تسجيل حالات وفيات وإصابة بالفيروس المستجد في منطقة الشرق الأوسط في الأيام القليلة الماضية، إذ فاق عدد المصابين 500 حالة، منها 388 في إيران، التي أصبحت منذ أيام ثاني دولة في العالم من حيث وفيات كورونا بعد الصين، إذ سجل فيها 34 حالة. في غضون ذلك قال مدير عام منظمة الصحة العالمية، تيدروس غيبرييسوس، إن تفشي فيروس كورونا قد وصل إلى «مرحلة حاسمة» وهناك «احتمالات أن يتحول إلى وباء شامل».
تأتي تصريحات تيدروس في الوقت الذي تكافح فيه دول العالم للحد من انتشار الفيروس. ورُصدت حالات إبلاغ عن مزيد من الإصابات بالفيروس خارج الصين. واحتلت إيران وإيطاليا مركزين رئيسيين من حيث نقل العدوى إلى مناطق أخرى، عن طريق أشخاص كانوا في زيارة للدولتين إلى ذلك ذكرت لجنة الصحة الوطنية في الصين أمس، أن عدد الوفيات الناجمة عن الإصابة بفيروس (كورونا) الجديد ارتفع إلى 2788 شخصا، كما ارتفع عدد الإصابات المؤكدة إلى 78 ألفا و824 بينهم 7 آلاف و952 في حالة خطيرة.
وأوضحت اللجنة أنها تلقت تقارير عن 327 حالة إصابة مؤكدة جديدة بالفيروس، و44 حالة وفاة جديدة (الخميس) من بينها 41 حالة في مقاطعة (هوبي) وحالتان في (بكين) وحالة واحدة في (فيلق شينجيانغ).
وأضافت أنه تم الإبلاغ عن 452 حالة مشتبه بها جديدة الخميس، بينما خرج 3622 شخصا من المستشفيات بعد شفائهم، وانخفض عدد الحالات الخطيرة بـ 394 إلى 7952 حالة. وبينت اللجنة أن إجمالي الحالات المؤكدة في البر الرئيسي الصيني وصل إلى 78824 حالة بنهاية يوم الخميس، وتوفي 2788 شخصا بسبب المرض، ولا يزال 2308 أشخاص يشتبه في إصابتهم بالفيروس، وخرج 36117 شخصا من المستشفيات بعد شفائهم.
من جانب آخر أعلن غافن نيوزوم حاكم ولاية (كاليفورنيا) الأميركية وجود 33 حالة إصابة مؤكدة بفيروس (كورونا) المستجد (كوفيد 19) في الولاية.
وقال نيوزوم إن السلطات الصحية في الولاية تراقب نحو 8400 شخص ظهرت عليهم أعراض تشبه أعراض الإصابة بالفيروس، بعد أن قدموا إلى الولاية عبر رحلات جوية محلية.. مضيفا أن الولاية تسعى للحصول على المزيد من اختبارات كشف الفيروس عبر الحكومة الفيدرالية للمساعدة في مكافحته، نظرا لأنها لا تمتلك سوى 200 جهاز فقط في الوقت الحالي.