الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  صاحب السمو يتبرع بـ «50» مليون ريال لـ «حق الشام»

صاحب السمو يتبرع بـ «50» مليون ريال لـ «حق الشام»

صاحب السمو يتبرع بـ «50» مليون ريال لـ «حق الشام»

وصلت تبرعات أهل قطر لحملة «حق الشام» في يومها الأول، أمس الجمعة، إلى 86 مليوناً و299 ألف ريال، منها 50 مليوناً تبرعاً من حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى.


وتواصل قطر الخيرية تنفيذ الحملة بالشراكة مع المؤسسة القطرية للإعلام، حيث انطلقت الحملة في الساعة السادسة من مساء أمس الجمعة واستمرت حتى الساعة العاشرة مساء، بمساهمة الشركاء الإعلاميين وهم القنوات الفضائية القطرية والإذاعات المحلية وتشمل تليفزيون قطر وإذاعة قطر وإذاعة القرآن الكريم وإذاعة صوت الخـــليج والكأس وقناة الريان الفضائية وإذاعة صوت الريان بجانب شراكة قطر الخيرية. وتنقل وسائل الإعلام القطرية على الهواء مباشرة حملة جمع التبرعات.

وتستمر الحملة الى اليوم السبت، حيث سينطلق البث بدءا من الساعة السادسة ويستمر حتى العاشرة مساء، وسيتم ربط بث جميع المحطات معا في تغطية خاصة.

وكان سعادة الشيخ عبد الرحمن بن حمد آل ثاني الرئيس التنفيذي للمؤسسة القطرية للإعلام قد أعلن مؤخرا عن اطلاق حملة «حق الشام» للتبرع للسوريين.

وتحث قطر الخيرية الجمهور على متابعة البث المباشر للحملة، والتفاعل معها من أجل مساعدة إخوانهم من اللاجئين السوريين المتضررين الذين يعانون في مخيمات اللجوء، في ظل ظروف الطقس القاسية من برد قارس وأمطار غزيرة وصقيع وثلوج.

وتستقبل الحملة التبرعات المالية والمجوهرات إضافة لمواد عينية مثل السيارات.. كما يندرج التبرع للحملة ضمن مصارف الزكاة، إضافة إلى أنه سيتم الإعلان عن التبرعات لمن يرغب في وسائل الإعلام

من جهة أخرى، وفي إطار تفاعلها مع حملة «حق الشام» خصصت مجموعة من المقاهي والمطاعم مبيعاتها لصالح إغاثة النازحين، بحيث تدفع قيمة المشتريات في صناديق قطر الخيرية المخصصة للتبرعات ، كما كان هناك تسابق من الشركات لدعم الحملة، وشهدت الحملة كذلك تفاعلا كبيراً من المتبرعين مواطنين ومقيمين.

وتسعى حملة «حق الشام» لتقديم الإغاثة العاجلة للنازحين السوريين وتخفيف معاناة المتضررين وسد احتياجاتهم العاجلة وذلك استجابة للوضع الإنساني المتفاقم عقب أكبر موجة نزوح تشهدها سوريا في الأشهر الثلاثة الأخيرة. وتهدف الحملة إلى مساعدة 250 ألف لاجىء ونازح سوري وتشمل الإيواء والمساعدات الغذائية، والمياه والإصحاح والصحة.

الصفحات