الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  نعمل وفق أحدث النظم الـــــــــدولية في مجال الطيران

نعمل وفق أحدث النظم الـــــــــدولية في مجال الطيران

نعمل وفق أحدث النظم الـــــــــدولية في مجال الطيران

حوار – فهد العمادي ومحمد الجعبري
أكد سعادة الشيخ جبر بن حمد آل ثاني، مدير عام كلية قطر لعلوم الطيران، أن الكلية تعمل وفق أحدث النظم الدولية والعالمية في مجال الطيران المدني، حيث تعمل الكلية كمؤسسة وطنية تضع نصب عينيها رؤية القيادة الرشيدة في تخريج كوادر وطنية متميزة ومتسلحة بأحدث ما وصل إليه العلم الحديث في مجال الطيران، لافتاً إلى أن الكلية تعمل منذ أكثر من 42 عاما، حيث تأسست في العام 1977م، وخرجت الكثير من الكوادر التي تحتل مناصب عليا كثيرة بالدولة في مجال الطيران المدني وفى مجال الأرصاد الجوية، ووصل عدد الخريجين منذ التأسيس إلى أكثر من 1828 طالبا وطالبة. وقال سعادة الشيخ جبر بن حمد آل ثاني في حوار خاص لـ الوطن إن الكلية تستقبل طلابا من جميع أنحاء العالم وذلك للسمعة الجيدة التي تتمتع بها في جميع البلاد من كل قارات العالم، كذلك بين نظيراتها في نفس المجال، حيث يدرس بها الآن أكثر من 350 طالبا وطالبة، منهم 140 طالبا قطريا وقطرية أي ما يقارب من النصف ونسبة الطالبات القطريات 30 % من العدد الإجمالي للطلاب، مما جعلها مقصدا لكثير من الطلاب الراغبين في دراسة الطيران المدني بجميع مساراته وأقسامه، لافتاً إلى أن الكلية تدرس بها طالبات حيث تم تخريج الكثير من الكوادر النسائية القطرية واللائي يعملن في مجال الطيران المدني بدولة قطر، كما يشغلن الآن الكثير من المناصب العليا في مجال عملهن.. وإلى نص الحوار:
{ متى تأسست كلية قطر لعلوم الطيران ؟ وما مراحل تطورها ؟
- تأسست كلية قطر لعلوم الطيران عام 1977م، حيث كان اسمها في ذلك الوقت كلية الطيران المدني لدول الخليج، وذلك بمساعدة من برنامج الأمم المتحدة «UNDP»، وكان يدرس بها طلاب من جميع أنحاء دول الخليج العربي، والذين يشغلون حالياً أعلى المناصب في بلادهم في جميع المجالات التي درسوها بالكلية.
وفي العام 1996م تم تغيير اسم الكلية إلى كلية قطر لعلوم الطيران، حيث عملت الكلية على تأسيس مناهجها الدراسية طبقاً لمعايير منظمات الطيران المدني العالمية، كما تحظى أقسامها باعتمادات مختلفة سواء إقليمية أو دولية في مجالات الطيران المختلفة، وتم تصنيف مراكزها التدريبية ضمن أفضل المراكز التدريبية في الشرق الأوسط، وذلك لما تتميز به الكلية من سمعة طيبة وسط نظيراتها من كليات الطيران الدولية، كذلك في جميع المراكز التي تعمل في علوم الطيران المدني.
{ هل تذكر لنا سعادتكم ما اشتراطات القبول بالكلية ؟
- تستقبل الكلية كل عام العديد من الطلاب حاملي شهادة الثانوية العامة، وتشهد إقبالا كبيرا من الطلاب الراغبين بالدراسة بمساراتها وأقسامها، لذلك تشترط الكلية ضرورة أن يكون الطالب حاملا للشهادة الثانوية العامة بنسبة نجاح لا تقل عن 70 %، كذلك ضرورة تميزه في اللغة الإنجليزية والمواد العلمية خاصة الرياضيات والفيزياء.
{ هل توجد دراسة تمهيدية بالنسبة للطلاب غير المستوفين شروط القبول ؟
- نعم يوجد برنامج تأسيسي للطلاب الذين لا تتناسب معايير القبول الدراسي بالكلية مع تقديراتهم الدراسية، لذلك صممت الكلية برنامجا تأسيسيا بهدف رفع مستوى كفاءة الطلبة لتتحقق لديهم معايير القبول المطلوبة، وتصل مدة دراسة مسارات البرنامج إلى 11 أسبوعاً، وتشمل هذه المجالات الفيزياء، وتكنولوجيا المعلومات، وكتابة التقارير التقنية، والرياضيات «من المستوى العام وحتى التقني»، حيث يبدأ الطالب باختبارات تحديد المستوى، ومن ثم يقوم بدراسة كورسات مكثفة، وبعد ذلك يتم تقييم الطالب وفقاً لاختبار IELTS، ويركز البرنامج التأسيسي أيضاً على مجال اللغة الإنجليزية، وقد حصل على الاعتماد الدولي لفحص مستوى اللغة الإنجليزية عبر اختبارات الأيلتس التي يعقدها القسم، وقد قسم برنامج اللغة الإنجليزية إلى منهجين دراسيين، يركز الأول على اللغة الإنجليزية العامة وينقسم لمساقات دراسية مصنفة في عدة مستويات من المستوى الابتدائي وحتى المستوى المتوسط.
{ ما مدة الدراسة في الكلية ؟
- تنقسم مدة الدراسة بالكلية حسب القسم الذي يدرس به الطالب، فقسم الطيران التجاري يدرس الطالب مدة عامين، كما يدرس الطالب عامين ونصف العام بقسم هندسة صيانة الطائرات، كما تكون مدة الدراسة بقسم هندسة إلكترونيات الطيران عامين.
ويدرس الطالب عشرة أشهر بقسم فني الهندسة، وبالنسبة للمراقبة الجوية تكون مدة الدراسة سنه ونصف السنة، وبالنسبة لقسم الأرصاد الجوية تكون مدة الدراسة سنتين ونصف السنة، كما يدرس الطالب مدة عامين بقسم إدارة طيران متقدم.
{ هل تشرح لنا سعادتكم بالتفصيل ما هي المسارات «الأقسام» الموجودة بالكلية ؟
- كلية قطر لعلوم الطيران يوجد بها العديد من الأقسام والمسارات التي يدرس بها الطلاب، وهي:
= قسم الأرصاد الجوية والذي يحظى باعتراف المنظمة الدولية للأرصاد الجوية «WMO» كمركز تدريب إقليمي، ويعرض القسم مجموعة متنوعة من الدورات التدريبية والبرامج الدراسية القائمة على المناهج التدريسية في المنظمة، وتشمل هذه الدورات دورات قصيرة مدة كل منها أسبوعان، وتغطي موضوعات حول التنبؤ بالطقس، وتحليل البيانات المناخية، والأرصاد الجوية البحرية وغيرها، أما الدورات النظامية (WMO BIP-MT) فعددها ثلاثة، وتتراوح مدتها بين خمسة أشهر وسنة، يمكن أن يدرسها الطالب بشكل منفرد لينضم إلى سوق العمل، أو يكملها جميعها ليحصل على الدبلومة الوطنية العليا في علم الأرصاد الجوية بعد دراسة تستمر لسنتين ونصف السنة.
= قسم إدارة المراقبة الجوية والذي يختص بتأهيل الكوادر البشرية للعمل في مراقبة الحركة الجوية عبر تزويدهم بمعارف علمية متخصصة في جوانب مراقبة الحركة الجوية وغنية بالتجارب العملية، ويتم تنظيمها بواسطة الهيئة العامة للطيران المدني القطرية، وتمت هيكلتها وفق معايير منظمة «إيكاو»، حيث تنقسم هذه المعارف بين البرامج والدورات التدريبية التي يقدمها القسم، والتي تم تطويرها مؤخراً وإضافة برامج أخرى جديدة، وذلك نتاج التعاون بين كلية قطر لعلوم الطيران والهيئة العامة للطيران المدني.
ويطرح القسم دبلومة المراقبة الجوية ومدتها سنة ونصف السنة، وينقسم إلى ثلاثة مستويات يطغى فيها الجانب العملي والتدريبي من خلال أجهزة محاكاة وغيرها، وتتناول موضوعات مساقاتها الدراسية تشريعات منظمة إيكاو، والملاحة الجوية، والعوامل البشرية، وعلم الأرصاد الجوية، وخطوات مراقبة الحركة الجوية وغيرها من العناوين الهامة لطلبة هذا المجال، ويتعين على الطلبة اجتياز عدد من الاختبارات التي تعقدها الهيئة العامة للطيران المدني بقطر للحصول على الدبلومة.
= قسم تدريب الطيارين، انطلقت جهود قسم تدريب الطيارين التعليمية منذ التسعينيات، وامتدت شبكة شراكاته لتصل إلى دول مختلفة، وتمثلت في تقديم القسم لدورات تدريبية في أمن الطيران، والبضائع الخطرة، والأداء البشري وغيرها من الموضوعات مستهدفاً طواقم طيارين عاملين في عدة شركات طيران من بينها طيران الخليج، والطيران العماني. ويقدم القسم أيضاً دبلومة في علوم الطيران تؤهل حامليها للحصول على رخصة الطيار التجارية من الهيئة العامة للطيران المدني بقطر، ثم رخصة طيار النقل الجوي بعد عملهم في المجال لعدد ساعات محدد، علماً أن هذه الرخص معتمدة في معظم دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وقد تم تصميم البرامج المقدمة اعتماداً على التدريب الذي تقدمه هيئة الطيران المدني- المملكة المتحدة «UK-CAA»- متكاملاً مع معايير التدريب لسلطات الطيران المشتركة «JAA»، وتتراوح مدة البرامج التدريبية بين يوم وأربعة أيام، بينما تصل مدة الدبلومة إلى 22 شهراً، وهناك فرصة متاحة للطلبة للتدرب خارج البلاد.
= قسم صيانة الطائرات، وحصل القسم عام 2010 على اعتماد الجزء 147 «Part-147» من الوكالة الأوروبية لسلامة الطيران المعروفة اختصاراً باسم «إيازا» «EASA»، ويمنح هذا الاعتماد للمنظمات المختصة تقديم تدريب الصيانة التأسيسي، و/‏أو تقديم دورات تدريب، وعقد امتحانات، وإصدار شهادات التدريب للحصول على رخصة الجزء-66 «EASA Part-66»، وهي رخصة تؤهل صاحبها للقيام بأعمال صيانة للطائرات بحسب فئة هذه الرخصة، ويغطي هذا الاعتماد فئات الرخصة (B) التي تصنف حاملها كاختصاصي خط صيانة وهذه الفئات تشمل: (B1.1) - (B1.2) - (B1.3)، المخصصة لصيانة طائرات الدفع النفاث، وطائرات الدفع المكبسي، ومروحيات الإدارة النفاثة.
= برنامج إدارة الطيران المتقدم، وهو مركز تدريب معتمد من قبل الاتحاد الدولي للنقل الجوي (IATA) ومدرج من ضمن قائمة أفضل عشر مراكز تدريب معتمدة في العالم. ويتكون برنامج (AAM) من 20 دورة مصنفة كدورات تعلم عن بعد ودورات قصيرة حيث يتم تقديمها خلال 24 شهرًا ومتخصصة حول إدارة عمليات المطارات. يحصل خريجي برنامج (AAM) على 7 شهادات من (IATA) و4 شهادات من (ACI) وثلاث شهادات من الرابطة الدولية للنقل الجوي ( كندا) ومجلس المطارات الدولي (كندا) و(QAC).
= إدارة الأمن والجوازات.. حيث يلبي دبلوم إدارة الأمن والجوازات الاحتياجات المهنية والتعليمية للطلاب. كما يخدم هذا البرنامج متطلبات وزارة الداخلية في قطر بأن جميع موظفي الأمن والهجرة يجب أن يرتقوا ليكونوا على مستوى الدبلوم. هذا ويمكنهم البرنامج من إمكانية إكمالهم دراسة البكالوريوس في الخارج. وبما أن دبلوم الكلية معتمدة من قبل SFJ للمستوى الخامس لـ Ofqual فإن الخريجين يمكنهم الانتقال لدراسة البكالوريوس في بريطانيا.. هذا بالطبع بخلاف البرنامج التأسيسي الذي صممته الكلية ويعد من أحدث وأقوى البرامج التأسيسية في قطر.
{ هل تستقبل الكلية الطلاب المقيمين والطلاب مواليد الدوحة ؟
- نعم تستقبل الكلية كافة الطلاب من جميع الجنسيات، حيث يدرس بالكلية حالياً طلاب من جنسيات كثيرة سواء عربية أو أجنبية، وللكلية سمعة طيبة في جميع الدول، ما جعلها قبلة لكل الطلاب الراغبين في دراسة علوم الطيران وجميع تخصصاته.
{ كم إجمالي عدد الطلاب الذين يدرسون الآن بالكلية ؟ وعدد الطلاب القطريين ؟ وعدد الأقسام ؟
- عدد الطلاب الذين يدرسون بكلية قطر لعلوم الطيران ما يقارب من الـ 350 طالبا وطالبة، يبلغ عدد القطريين منهم 140 طالبا قطريا وقطرية، كما أن نسبة الطالبات القطريات 30% من عدد الطلاب الإجمالي للكلية، حيث تدرس الطالبات العديد من التخصصات التي تتناسب معهن، مثل المراقبة الجوية والأرصاد الجوية، وقد تخرج في الكلية العديد من الكوادر النسائية القطرية ويعملن حالياً في كثير من مؤسسات الدولة بدرجات قيادية متميزة.
{ ما العلاقة بين الكلية وبين الأرصاد الجوية ؟ وهل يدرس الطالب مناهج عن الأرصاد الجوية؟
- العلاقة بين علوم الطيران وعلوم الأرصاد الجوية علاقة وثيقة، حيث إن خطوط الطيران مرتبطة بالأحوال الجوية والتي تؤثر تأثيرا مباشرا على الطائرات في السماء، لذلك لا بد من أن يدرس الطيار علوم الأرصاد الجوية من حيث المنخفضات الجوية والتيارات الهوائية والعواصف واتجاه الرياح، مما يعمل على سلامة الطائرة وركابها، كما ان الكلية لديها قسم مختص في دراسة الأرصاد الجوية، حيث يقوم الطالب بدراسة مستوفية لهذا المجال، مما يجعل الطالب المختص في هذا المجال يستطيع أن يوجه الطائرة للمسارات السليمة التي تحافظ عليها وعلى الركاب.
{ كم عدد طلبات الالتحاق التي تستقبلها الكلية كل عام ؟ وكم العدد الذي يتم قبوله ؟
- يوجد إقبال كبير من طلاب الثانوية العامة للدراسة بالكلية سواء من داخل قطر أو خارجها، حيث تستقبل الكلية من 200 إلى 250 طلبا سنوياً للالتحاق بالبرامج الأكاديمية، وتقوم إدارة الكلية باختيار الطلاب الذين يستوفون الشروط والمتطلبات والمعايير اللازمة للكلية، فتجد أن هذا العدد يتم تقليصه واستبعاد الطلاب غير المستوفين للشروط.
{ كم عدد الخريجين منذ افتتاح الكلية خاصة القطريين ؟ وهل يعملون في مجال الطيران الآن ؟
- منذ افتتاح كلية قطر لعلوم الطيران في العام 1977 وحتى الدفعة الموجودة حالياً بالكلية وهي دفعة العام 2019، تخرج منها أكثر من 1828 من الطلاب القطريين، بجميع أقسام الكلية، ويعمل هؤلاء الخريجون في جميع المجالات ذات الصلة بدراستهم، سواء في الأحوال الجوية أو هيئة الطيران القطرية كذلك الخطوط القطرية، ويحتلون العديد من المناصب القيادية وذلك لأن دراستهم كانت دراسة متميزة وقوية وهم حاصلون على شهادة من الكلية معترف بها من كثير من الهيئات الإقليمية والدولية، مما يجعلهم في أعلى المناصب.
{ ما الدعم الذي تقدمه الكلية لطلابها أثناء الدراسة ؟ ولخريجيها بعد التخرج ؟
- تقدم كلية قطر لعلوم الطيران كافة أنواع الدعم لطلابها من خلال التدريب الميداني لممارسة ما تعلموه على أرض الواقع، ويكون الدعم بعد التخرج بكتابة خطابات توصية من المدرسين الأكاديميين للطلبة، كما أن الطالب أثناء دراسته بالكلية يتلقى نوعيات تعليم متميزة بمعايير دولية وعالمية، سواء من خلال المعلمين والمدربين الذين يتميزون بالخبرة الكبيرة في مجال دراستهم.
{ هل توجد خطة لتقطير الطاقمين التدريسي والإداري ؟ وما نسبة التقطير الحالية ؟
- تعمل إدارة كلية قطر للعلوم والطيران على زيادة المكون الوطني في جميع هيئات وإدارات الكلية، وذلك من خلال تقطير الكثير من الوظائف للكوادر القطرية، حيث تزايد في الفترة الأخيرة عدد الكوادر الوطنية في الهيئة الإدارية بالكلية، كما أنه تم إجراء عدة مقابلات في الآونة الآخيرة بالتنسيق مع وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الإدارية لتعيين الكوادر القطرية في الكلية، كما أنه توجد خطة مستقبلية لإضافة أكاديميين قطريين.
{ ما اشتراطات ومعايير قبول المعلمين والمدربين ؟
- تهتم الكلية وإدارتها اهتماما شديدا بمعايير المعلمين والمدربين الذين يعملون بالكلية، وذلك من خلال اشتراطات دولية مرتفعة، مما يعمل على إخراج كوادر متميزة كلٌ في مجاله، كذلك للمحافظة على سمعة كلية قطر وعلوم الطيران الإقليمية والدولية والتي اكتسبتها الكلية على مدار سنوات عملها التي تمتد لأكثر من 42 عاما، ويعمل حالياً في الكلية طاقم متميز من المدرسين من مختلف دول العالم، حيث يشهد لكل فرد منهم بالكفاءة والقدرة على الإبداع في تخصصاتهم التي يعملون بها.
{ هل يوجد تنسيق مع المدارس الثانوية لتقديم محاضرات تعريفية عن الكلية ؟
- تعمل كلية قطر لعلوم الطيران على تعريف نفسها بمدارس الدولة من خلال قيام وحدة العلاقات العامة والاتصال بتنسيق زيارات متكررة لجميع المراحل الدراسية، مع التركيز على طلاب الثانوية العامة، حيث يتم عمل ورش ومحاضرات لطلاب المرحلة الثانوية للتعريف بالكلية وأقسامها ومساراتها، كذلك كيفية الدراسة وشروط القبول وفرص العمل، وذلك من منطلق استقطاب الطلاب القطريين والمقيمين، كذلك تحرص الكلية على المشاركة في جميع المعارض المهنية التي تقام في الدولة أو بالمدارس.
{ هل الطالب عقب التخرج يعمل بمجال الطيران مباشرة أم يستكمل بعض الدراسات؟
- القرار اختياري يرجع للطلبة، فالبعض يكتفي بالحصول على الدبلوم، والبعض الآخر يفضل استكمال دراسته للحصول على دراسة البكالوريوس، حيث إن أغلب الطيارين والمهندسين بعد استكمال دراستهم يحصلون على الموافقات التي تؤهلهم لمباشرة عملهم في مجال دراستهم بعد التخرج.
{ في أي جامعات خارجية يستطيع الطالب استكمال دراسته ؟
- يتميز خريج كلية قطر لعلوم الطيران بالقبول في الكثير من الجامعات الأوربية والأميركية، وذلك لأن شهادة الكلية معتمدة من مؤسسات دولية وإقليمية كثيرة، مما يؤهل الخريج لاستكمال دراساته في كثير من الجامعات الدولية التي يرغب بالدراسة بها.
كما توجد اتفاقية بين كلية قطر لعلوم الطيران وجامعة «ريدنغ» «Reading University» بالمملكة المتحدة، حيث يستطيع خريج الأرصاد الجوية استكمال دراسته بتلك الجامعة المتميزة، هذا بخلاف أن خريج إدارة أمن عمليات المطار يستطيع استكمال درساته والحصول على البكالوريوس بالجامعة البريطانية «أبردين» University Aberdeen، والتي افتتحت فرعا لها بقطر في الفترة الأخيرة.
كما تستقبل الكلية طلابا مبتعثين من وزارة التعليم والتعليم العالي والخطوط الجوية القطرية، وغيرها من المؤسسات الحكومية والخاصة.
{ هل توجد شراكات مع بعض الجهات الداخلية والخارجية ؟
- لدى كلية قطر لعلوم الطيران العديد من الشراكات مع جهات عدة داخل دولة قطر وخارجها، تشمل تلك الشراكات الكثير من المجالات منها الطيران والبحث العلمي، وتقوم إدارة الكلية بالعمل على خطط مستقبلية متميزة للتوقيع على العديد من الاتفاقيات التي ستساهم في ارتفاع مستوى خريجي الكلية.
{ ما نوعية العلاقة بين الكلية وبعض جهات الدولة ؟ مثل وزارة المواصلات والاتصالات، وزارة التنمية الإدارية، وزارة التعليم ؟
- كلية قطر لعلوم الطيران تابعة لوزارة الاتصالات والمواصلات، وتربطها علاقات وثيقة مع الكثير من المؤسسات التعلييمة بدولة قطر، منها وزارة التعليم والتعليم العالي وذلك من خلال برنامج الابتعاث الداخلي، كذلك العلاقة المهمة بين الكلية ووزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية، من خلال توظيف الكوادر القطرية، هذا بالإضافة إلى استقبال طلاب مبتعثين يتبعون برنامج الابتعاث الحكومي الذي يكون من خلال وزارة التنمية الإدارية.
{ ما نوعية شراكات الكلية مع الخطوط القطرية ؟ وهل تستقبل «القطرية» خريجي الكلية ؟
- توجد شراكة قوية مع الخطوط الجوية القطرية، من خلال توظيف الخريجين بجميع التخصصات، حيث يتميز خريجو الكلية بقدرات أكاديمية وتدريبية مرتفعة، مما يجعلهم على رأس أولويات أي شركة طيران.
{ هل توجد خطط مستقبلية لتطوير الكلية ؟ وما تلك الخطط مع المدة الزمنية المحددة لخطط التطوير ؟
- لدى الكلية الكثير من خطط التطوير بجميع الاتجاهات والنواحي، سواء من الناحية الأكاديمية أو استقبال الكثير من الطلاب، كذلك التوسع في الإنشاءات، ولهذا تدرك إدارة الكلية مدى أهمية تلك التوسعات على الخريجين ومستقبل الكلية الذي بدأ في الازدهار الفترة الحالية.
ومن تلك التوسعات السعي لطرح درجة بكالوريوس مع العديد من الشركاء، كذلك إنشاء وحدة تطوير للمناهج التي يتم تدريسها بالكلية بجميع الأقسام والمسارات الأكاديمية، كما يجرى العمل على طرح برامج جديدة وزيادة الدورات التدريبية للطلاب.

الصفحات